كلوب يدافع عن أوزيل بعد صورته مع الرئيس التركي
آخر تحديث 13:20:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تعرّض لانتقادات بسبب مستواه في نهائيات كأس العالم

كلوب يدافع عن أوزيل بعد صورته مع الرئيس التركي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - كلوب يدافع عن أوزيل بعد صورته مع الرئيس التركي

مسعود أوزيل
لندن-صوت الامارات

دافع الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول، عن مواطنه مسعود أوزيل، بعد الانتقادات التي وجهت له في الفترة الماضية، بسبب صورته مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وقال كلوب إن الانتقادات التي وجهت للاعب وسط آرسنال، جاءت نتيجة "تضليل تام" وتمثل "محض هراء".

وتعرّض أوزيل لانتقادات بسبب مستواه في نهائيات كأس العالم في روسيا، حيث خرجت ألمانيا المدافعة عن اللقب من دور المجموعات ليعتزل اللاعب البالغ من العمر 29 عامًا اللعب الدولي الشهر الماضي، بسبب ما لاقاه من "عنصرية وعدم احترام" نتيجة أصوله التركية (بحسب اللاعب).

وقال كلوب "يمثل هذا نموذجًا واضحًا للتضليل التام وهو يعد محض هراء بالطبع".

وتابع "في عالم السياسة، فإن الأشياء الصغيرة هي التي تظهر على الساحة بينما يتم دوما تنحية الأمور الكبيرة من أجل الاستمرار".

وواص: "من الطبيعي أن الأذكياء يميلون إلى الصمت لأنه ليس من السهل الإفصاح عن الأمور الصحيحة".

وأردف"تجد أن هؤلاء الذين لا يملكون أي فكرة عن الموضوع هم أصحاب الصوت العالي في مثل هذه المناقشات".

وتعرّض أوزيل، وزميله إيلكاي جوندوجان، وهو من أصول تركية أيضًا وظهر في صورة مع أردوغان، لصيحات استهجان من قبل الجماهير الألمانية في مباريات استعدادية قبل انطلاق نهائيات كأس العالم.

وقال كلوب الذي درب جوندوجان لاعب مانشستر سيتي، أثناء توليه مهمة في وروسيا دورتموند من قبل "لا أشك في هؤلاء الأشخاص وبخاصة فيما يتعلق بولائهم لبلادنا".

وختم:"الشيء الوحيد المختلف هو أنهما يملكان شيئًا آخر إضافيًا وهو أصولهما, هذا جميل".

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كلوب يدافع عن أوزيل بعد صورته مع الرئيس التركي كلوب يدافع عن أوزيل بعد صورته مع الرئيس التركي



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 01:18 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 06:07 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

ميسي يتفوق على رونالدو خارج المستطيل الأخضر

GMT 02:39 2020 الإثنين ,16 آذار/ مارس

مانشستر يونايتد يهنئ بوجبا بعيد ميلاده
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates