زوران غير راضٍ عن أداء العين أمام شباب الأهلي
آخر تحديث 00:21:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

غاضب من مستوى فريقه رغم الفوز الثمين

زوران غير راضٍ عن أداء العين أمام شباب الأهلي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - زوران غير راضٍ عن أداء العين أمام شباب الأهلي

الكرواتي زوران ماميتش
دبي - محمود عيسى

اكتفى فريق العين في مباراة «الكلاسيكو» أمام شباب الأهلي بالحصول على النقاط الثلاث بأداء غير مقنع وغير مرضٍ لمدربه الكرواتي زوران ماميتش ولجماهيره الغفيرة التي احتشدت منذ وقت مبكر في استاد هزاع بن زايد لمشاهدة حامل اللقب في أول اختبار حقيقي في حملة الدفاع عن لقبه، إذ لم يظهر «الزعيم» بصورته المعتادة وفاز بطريقة تجارية بحتة كاد أن يدفع ثمنها في الشوط الثاني، لكن منافسه استفاق بصورة متأخرة.

وبخلاف الهدفين اللذين سجلهما فريق العين في الشوط الأول اكتفى «الزعيم» في الجزء الثاني من المباراة بالدفاع عن تقدمه، وظهر لاعبوه في حالة من التراخي وعدم التركيز ولم تثمر التبديلات التي أجراها مدرب فريق العين الكرواتي زوران ماميتش في إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح، على الرغم من أن منافسه خاض الشوط الثاني من اللقاء بـ10 لاعبين بعد طرد الحكم للاعب حسن إبراهيم.

وعبر مدرب فريق العين عن غضبه من أداء لاعبيه على الرغم من الفوز الثمين، مؤكداً في المؤتمر الصحافي عقب نهاية اللقاء أنه غاضب ومحبط من أداء فريقه الذي قدمه في المباراة خصوصاً في الشوط الثاني، مطالباً اللاعبين بالاجتهاد أكثر وعدم الظهور بالمستوى ذاته في المباريات المقبلة.

وقال زوران: «ليس هذا هو الأداء المقنع الذي كنت أنتظره، إنه أداء أقل ما يمكن أن يوصف بأنه أقل من الصفر خصوصاً في الشوط الثاني، لا أعرف بماذا كانوا يفكرون وأنا للحقيقة محبط ولا يجب علينا أن نضع أنفسنا في موقف (المجادلين) بقدر ما نحرص على إظهار شخصيتنا القوية كأبطال سواء في الفوز أو الخسارة».

ولم يستغل لاعبو فريق العين النقص العددي في صفوف منافسهم الذي أكمل اللقاء بـ10 لاعبين منذ الدقائق الأخيرة للشوط الأول بعد أن أشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء المباشرة في وجه اللاعب حسن إبراهيم، واعتبر زوران أن فريقه كان ينبغي له أن يستفيد من الطرد في صفوف منافسه بدلاً استقبال هدف في شباكه.

في المقابل، دقت الخسارة ناقوس الخطر لفريق شباب الأهلي الذي حقق أسوأ بداية له في تاريخ مشاركاته في دوري الخليج العربي، وبات مطالباً بالفوز في جميع الجولات المقبلة إذا ما أراد المنافسة على اللقب، إذ يحتل الفريق حالياً المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري برصيد ثلاث نقاط فقط كان قد حصل عليها بفوزه على عجمان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوران غير راضٍ عن أداء العين أمام شباب الأهلي زوران غير راضٍ عن أداء العين أمام شباب الأهلي



فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

القاهرة - صوت الإمارات
برزت موضة ربيع 2021 من أحدث تصاميم وموديلات فساتين السهرة؛ من خلال القصّات والتطريزات والنقشات الناعمة، بالإضافة إلى الألوان الهادئة والمريحة؛ حتى تناسب مختلف الأذواق.إذا كانت السيدة قررت تلبية دعوة اجتماعية مهمة، ما عليها سوى التفكير بفستان السهرة الذي سترتديه، والذي ستبهر به أنظار المدعوين، لذلك لا بد من التوجّه نحو الفساتين المصنوعة من الحرير والألوان الهادئة مع المطبوعات الزهرية والملمس اللامع؛ للإحساس بشعور الأنوثة القصوى. كما ظهرت خلال هذا الموسم فساتين سهرة بتصاميم فاخرة؛ كالأكتاف العريضة أو الأكمام المنفوخة مع طبعات منفوشة، بالإضافة إلى فساتين ذات التنانير الواسعة والمطرّزة بالطول، أو تلك الطويلة المشقوقة على الجانب والمصممة بقبة V Neck.هذا وقد أصبحت فساتين السهرة الترتر والأقمشة اللامعة ذات النسيج اللامع واللو...المزيد

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 04:24 2021 الخميس ,01 إبريل / نيسان

ليفاندوفسكي يغيب عن بايرن ميونخ بسبب الإصابة

GMT 23:55 2021 الثلاثاء ,16 آذار/ مارس

روما يخسر الطعن الأخير في أزمة "القيد الخاطئ"
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates