الفيضانات تغرق إقليم شبيلي الوسطي في الصومال
آخر تحديث 12:38:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الفيضانات تغرق إقليم شبيلي الوسطي في الصومال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الفيضانات تغرق إقليم شبيلي الوسطي في الصومال

مقديشو - وكالات

يشهد إقليم شبيلي الوسطي موجة من الفيضانات المتكررة، والتي لاتزال تجرف المحاصيل الزراعية، والمنازل السكنية في مدينة جوهر(90 كيلومترًا شمال العاصمة مقديشو).وبدأت الأسر الصومالية بالنزوح إلى المناطق القريبة من مدينة جوهر، بحثاً عن ملاذ آمن من الفيضانات، التي تهدد حياة الصوماليين.وقالت مصادر صحافية صومالية أن 27 ألف أسرة صومالية تضررت بفعل الفيضانات، كما دمرت المحاصيل الزراعية والمنازل السكنية في المدينة .وأكد نائب عمدة المدينة عبدي أن "الناس في حاجة إلى مساعدات عاجلة، تتضمن الأغذية الضرورية للحياة، هذا إلى جانب الخيام والبطانيات، لإيواء المشردين والنازحين" .وتعد مدينة جوهر واحدة من المدن التي سقطت في يد القوات الحكومية، عقب انسحاب مقاتلي "حركة الشباب" الصومالية منها في أواخر 2012.ودعت منظمة التعاون الإسلامي المجتمع الدولي والدول العربية إلى الإسراع في تقديم مساعدات عاجلة للمتضررين من أزمة الفيضانات في إقليم شبيلي الوسطي، وسط الصومال، في حين أفادت مصادر صحافية أن سكان المدينة بدأوا بتشييد سدود ترابية، منعًا لانتشار الفيضانات داخل المزارع القليلة، التي لم تجرفها السيول بعد.يذكر أن مدينة جوهر شهدت أكثر من مرة خلال العام الجاري موجة الفيضانات، التي تغرف المنازل، وتجرف المحاصيل الزراعية، وأصبحت هذه الأزمة مأساة تتكرر على المزارعين، دون وجود جهات محلية أو إقليمية تنهي هذه الكارثة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفيضانات تغرق إقليم شبيلي الوسطي في الصومال الفيضانات تغرق إقليم شبيلي الوسطي في الصومال



تنسيقات مواكبة للموضة للشابات من ديما الأسدي

القاهرة - صوت الإمارات
تحرص الفاشينيستا العراقية، ديما الأسدي، على مواكبة أحدث صيحات الموضة العالمية، وتتقن اختيار أزيائها بما يتناسب مع قامتها ومناسباتها ومجتمعها، لذا نجد أن الكثيرات من الفتيات ينتظرن إطلالاتها المنافسة لمدونات الموضة والنجمات العربيات، فإليك اليوم أحدث خياراتها منذ بداية عام 2021.منذ بداية عام 2021 انتشرت صيحة الأزياء المصممة بلونين كقماشين مختلفين بشكل كبير، ولفصل الربيع الحالي يمكنك ارتداء فستان بليسيه خفيف باللون السماوي والأخضر مع حزام ناعم للخصر على طريقة ديما الأسدي، التي أكملت اللوك بتسريحة الضفائر المزدوجة لتضفي لمسة عفوية على مظهرها التنورة الساتان من أبرز صيحات الموضة التي تلاقي رواجاً باهراً في كل المواسم، ولعام 2021 يمكنك اعتمادها بأسلوب المدونة ديما الأسدي، التي تأنقت بتنورة ذهبية بقصة مستقيمة مع بلوزة سوداء ب...المزيد

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - إطلالات ربيعية مواكبة لموضة 2021 من وحي النجمات

GMT 23:06 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم
 صوت الإمارات - الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates