توقعات بزيادة إنتاج مصر من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة إلى 50 فى 2035
آخر تحديث 13:02:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

توقعات بزيادة إنتاج مصر من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة إلى 50% فى 2035

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - توقعات بزيادة إنتاج مصر من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة إلى 50% فى 2035

الطاقة المتجددة
القاهرة - صوت الإمارات

أكد المدير العام لوكالة الطاقة الدولية "المتجددة " عدنان أمين اليوم الثلاثاء، أن مؤتمر الطاقة المتجددة، يعد الأول من نوعه فى مجال الطاقة فى مصر، لافتا إلى أن مصر استطاعت خلال العامين الماضيين القيام بخطوات هامة فى مجال الطاقة المتجددة.

وأضاف فى تصريحات لقناة "إكسترا نيوز" الإخبارية، أن الوكالة الدولية للطاقة كانت تعمل مع الحكومة المصرية على تقرير جديد باسم "النظرة إلى مستقبل الطاقة المتجددة فى مصر" سيتم إطلاقه أول أيام المؤتمر، مشيرا إلى أنه من المقرر أن يشارك فى المؤتمر العديد من المستثمرين، والشركات التكنولوجية، والدول "الشريكة " ومنظمات محلية، لبحث كيفية تسريع عملية تطور الطاقة المتجددة.

وأشار إلى أن مصر لديها استراتيجية متكاملة، وواضحة للطاقة المتجددة حتى عام 2035، وأن لديها أيضا خططا طموحة فى هذا المجال كهدف للوصول إلى نسبة 20% بحلول عام 2022 والوصول إلى 43 % بحلول عام 2035 لتوليد الكهرباء من الطاقة المتجددة.

وأعرب عن الاعتقاد بأن مصر تستطيع الوصول إلى 50 % بحلول عام 2030 لاستخدام الطاقة المتجددة فى توليد الكهرباء، منوها بأن الطاقة المتجددة لا تتركز فقط حول توليد الكهرباء، وإنما حول تنويع مصادر الاقتصاد وخلق فرص العمل.

وأوضح أن منطقة الشرق الأوسط كانت تسير بخطى بطيئة فى مجال الطاقة المتجددة، لكنها الآن تحدث تطورا سريعا، وأن مصر تعد واحدة ضمن الأسرع تطورا فى المنطقة حاليا، حيث تسير عملية "التوليد الكهربائى " بشكل جيد فى حالة استخدام الكربون.

وحول تقرير "النظرة إلى مستقبل الطاقة المتجددة فى مصر"، أوضح المدير العام للوكالة، أنه ينظر أين نقف الآن، حيث تمثل مصادر الطاقة المتجددة "واحد جيجا وات " كتمثيل كهربائى فى النظام، بينما المصادر المائية تسهم بشكل أكبر من ذلك"، مؤكدا أن الطاقة الشمسية الضوئية انخفضت تكاليفها خلال الأعوام السابقة بنسبة 73%، لذلك يمكن توليد الكهرباء من خلال الطاقة الشمسية فى حوالى "2.7 كيلوات".

ونوهن بأنه يعمل مع الحكومة للتأكد من أن الظروف المحيطة بهذا المشروعات هى الأفضل، كما يتم العمل أيضا مع القطاع الخاص فى كل التفاصيل مثل: كيفية دمج الطاقة المتجددة مع الشبكة الكهربائية، والحصول على التكنولوجيا بطريقة متزنة، والعمل مع مزودى الكهرباء والأقسام الخاصة بالتخطيط.

وقال أنه عندما يكتمل مشروع "بنبان " فى أسوان، سيكون مشروعا للطاقة الشمسية الأكبر فى العالم، واصفا المشروع بأنه خطة طموحة تسير بشكل جيد، حيث بدأت تكلفته بمبالغ زهيدة، مؤكدا ملاءمة ظروف البنية التحتية للعمل على الشبكة الكهربائية.

وذكر أن المشروعات الناجحة المقامة على ساحل البحر الأحمر أنتجت أسعارا ناجحة، ومصادر يعتمد عليها فى انتاج الطاقة الكهربائية، حيث لوحظت معدلات جيدة للرياح فى منطقة البحر الأحمر، وهو ما يمثل مستقبلا واعدا، وأنه يمكن التعويل على استخدام الطاقة الشمسية، حيث أنه بحلول عام 2050 سنحقق" 44 جيجا وات " بالنسبة لانتاج الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقعات بزيادة إنتاج مصر من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة إلى 50 فى 2035 توقعات بزيادة إنتاج مصر من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة إلى 50 فى 2035



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - صوت الإمارات
أطلت الأميرة رجوة الحسين زوجة ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، في الاحتفالات التي اٌقيمت يوم أمس 9 يونيو لمناسبة يوم الجلوس الملكي، واليوبيل الفضي  لتولي الملك عبدالله الثاني مقاليد الحكم، بإطلالة مميزة وساحرة باللون الأحمر، وكانت عبارة عن  ثوب منسق بعناية مدروسة مع كاب من النسيج نفسه، وقد تم تطريز ياقة الثوب بألون العلم الأردني، فيما زخرفت العباية المفتوحة بكاملها بخيوط فضية ورسوم مع عناية خاصة بالتطريز للتصميم من الجهة الخلفية للثوب. وقد اكتفت الأميرة بأقراط ماسية مع خاتم مطعم بحجر كبير من الألماس، واعتمدت تسريحة شينيون طبيعية أظهرت رقي الثوب الذي اعتمدته والتطريز الذي يتضمن رسالة ومغزى وطنياً. وبدورها أعربت المصممة هنيدة صيرفي عن افتخارها باختيارها لتصميم زي الأميرة رجوة الحسي...المزيد

GMT 11:44 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 11:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العذراء الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 15:51 2013 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

32 عملًا سينمائيًا في المهرجان الوطني للفيلم القصير

GMT 20:22 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

البوت يتربع على عرش الموضة الرجالي

GMT 02:26 2016 الخميس ,24 آذار/ مارس

Elie Saab يطلق عطره الجديد Rose Couture

GMT 13:16 2013 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

نفوق أطول هر منزلي في العالم

GMT 13:10 2013 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة دكتوراة تؤكد قدرة الإمارات على إستضافة أكبر المعارض

GMT 01:43 2012 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

السخانات الشمسية إجبارية في زايد

GMT 07:47 2013 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

صدور كتاب "فقه الخلافة وتطورها" لعبد الرازق السنهورى

GMT 01:43 2013 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل جثة حوت ضخم على ظهر شاحنة في جنوب آسيا

GMT 04:41 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم "Le Dey d’Alger" يقدم أشهى الأطباق التقليدية الجزائرية

GMT 20:18 2016 الخميس ,23 حزيران / يونيو

الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يستقبل فريق "الوحدة"

GMT 05:31 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

بـ"رقص الهوانم وزغطة" الدور الأول تفتتح موسم خريف الجنينة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates