مرسيدس تستخدم رمز الإستجابة السريعة للمساعدة في إسعاف المصابين
آخر تحديث 02:13:09 بتوقيت أبوظبي

"مرسيدس" تستخدم "رمز الإستجابة السريعة" للمساعدة في إسعاف المصابين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "مرسيدس" تستخدم "رمز الإستجابة السريعة" للمساعدة في إسعاف المصابين

برلين - وكالات

تعتزم شركة "دايملر" الألمانية لصناعة السيارات إستخدام "رمز الاستجابة السريعة" في سيارات "مرسيدس بنز" اعتبارًا من العام المقبل، بهدف المساعدة في إسعاف المصابين في حوادث السيارات. ويتكون الرمز المعروف باسم "كيو آر" من شفرات باركود تُخزِّن المعلومات ويُمكن قراءتها بواسطة تطبيقات للهواتف الذكية وأجهزة مخصصة. ويوجه مسح الرمز بكاميرا الهواتف أو الحواسيب اللوحية إلى موقع على الإنترنت يشرح كيف يمكن فصل كل جزء من السيارة بطريقة صحيحة للوصول إلى الركاب. وقالت الشركة في بيانٍ صحافي: "يُظهِّر الرمز أماكن الوسادات الهوائية، والبطارية، وخزانات الوقود، والكابلات الكهربائية، وأسطوانات الضغط العالي. وفي حالة الطرازات الهجينة يُوضِّح مواضع البطاريات الإضافية وكابلات الجهد العالي". وأضافت أنه حاليًا إذا ما تضررت سيارة إلى درجة يصعُب التعرف على أجزائها، فقد يلجأ عمال الإنقاذ إلى فحص لوحة التسجيل لمعرفة نوع السيارة وطريقة التعامل معها. وستُضيف "دايملر" رمز "كيو آر" داخل الأسطح الداخلية لخزان الوقود، وعلى المساحة الفاصلة بين بابيّ السيارة على الجانب الآخر؛ إذ أنه من النادر أن يتضرر جانبا السيارة خلال الحادث. وأشارت الشركة إلى تخليها عن تسجيل براءة اختراع لإتاحة استخدامها لمُصنعي السيارات الأخرى. وتستند الفكرة على حملة نظمها "نادي السيارات الألماني" المعروف باسم "أداك"، والتي يشجع فيها السائقين على الإحتفاظ بأوراق تتضمن خريطة للإنقاذ داخل غطاء الحماية من الشمس. وفي طريقة مشابهة تساعد في الوصول إلى الركاب في حال الحوادث، تتيح شركات مثل "موديتش" مجموعة تطبيقات للهواتف الذكية تعرض رسوم تخطيطية للطرازات المختلفة للسيارات لاستخدامها حال الحوادث. كما تدعم المفوضية الأوروبية مبادرة تهدف لتزويد السيارات بجهاز eCall "إيه كول" يتصل برقم الطواريء في حال حدوث حادث خطير ليرسل تفاصيل عن مكان السيارة وتصميمها في حال غياب السائق عن الوعي أو عجزه عن الحركة.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مرسيدس تستخدم رمز الإستجابة السريعة للمساعدة في إسعاف المصابين مرسيدس تستخدم رمز الإستجابة السريعة للمساعدة في إسعاف المصابين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مرسيدس تستخدم رمز الإستجابة السريعة للمساعدة في إسعاف المصابين مرسيدس تستخدم رمز الإستجابة السريعة للمساعدة في إسعاف المصابين



خلال احتفالها بالعيد الوطني لبلجيكا في سانت جودول

الملكة ماتيلدا تتألّق بفستان قرمزي اللون بطول الركبة

بروكسل - مني المصري
 حرصت العائلة الملكية البلجيكية على الحضور بأكملها للاحتفال بالعيد الوطني للبلاد السبت، في كاتدرائية سانت جودول في العاصمة بروكسل، إذ انضم للملك فيليب (58 عاما) كلّ من زوجته الملكة ماتيلدا (45 عاما) وأطفالهما، وولية العهد الأميرة إليزابيث (16 عاما) والأمير جابرييل (14 عاما) والأمير إمانويل (12 عاما) والأميرة إليونور (10 أعوام).   وظهرت الملكة ماتيلدا بإطلالة أنيقة حيث ارتدت فستانا قرمزي اللون بطول الركبة، مع خط عنق أفقي، مقترنا بقبعة بنفس اللون وضعت على زاوية مائلة. كانت الملكة ماتيلد حريصة على قيادة عائلتها في أسلوبها الأنيق، حيث كانت قريبة إلى الكمال، واختارت زوجا من الأحذية الحمراء الأنيقة، مع تصفيفة شعر متناسقة مع قبعتها، بينما ارتدت ابنتها المراهقة الأميرة إليزابيث فستانا طويلا باللون الأسود مزين بتطريزات ورود حمراء وأزهار ملونة.   وأضافت الأميرة ذات الـ16 عاما إلى فستانها حزاما أحمر مربوطا حول الخصر وانتعلت زوجا من الأحذية القرمزية الأنيقة

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates