ذوو طلبة برأس الخيمة يطالبون بتوفير مشرفات في الحافلات المدرسية
آخر تحديث 14:01:16 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ذوو طلبة برأس الخيمة يطالبون بتوفير مشرفات في الحافلات المدرسية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ذوو طلبة برأس الخيمة يطالبون بتوفير مشرفات في الحافلات المدرسية

الحافلات المدرسية
مصباح أمين - رأس الخيمة

طالب أولياء أمور طلبة يدرسون في الفصول من الخامس وحتى الثامن في مدارس حكومية في رأس الخيمة، بتوفير مشرفات ومشرفين في الحافلات لضبط ومراقبة الطلبة والحفاظ على سلامتهم، معربين عن تخوفهم من ترك بناتهم في الحافلة مع السائق بمفردهن، لاسيما آخر طالبة في الحافلة والمقيمات في مناطق بعيدة.

وأوضح آباء طلبة أن وجود المشرفين في الحافلة للطلبة الذكور سيحد من تنمر طلبة، ويمنع وقوع خلافات بينهم قد ينتج عنها عدم الانضباط، مشيرين إلى ضرورة وجود المشرف لمراقبة أبنائهم المراهقين.

إلى ذلك، أفاد مدير فرع مؤسسة مواصلات الإمارات في رأس الخيمة، عبيد البريكي، لـ«الإمارات اليوم» بأن فرع المؤسسة في رأس الخيمة رفع تقريراً إلى وزارة التربية والتعليم باحتياجات المؤسسة، وتوفير مشرفين ومشرفات في الحافلات المدرسية للفصول الدراسية من الصف الخامس وحتى الثامن، باعتبارها مرحلة دراسية حساسة وبحاجة إلى ضبط ومراقبة للحفاظ على سلامة الطلبة.

وأوضح أن المؤسسة بحاجة إلى 150 مشرفة ومشرفاً للفصول الدراسية من الخامس إلى الثامن، وأنها تتلقى يومياً مكالمات هاتفية ولقاءات مع أسر طلبة يطالبون بتوفير المشرفين والمشرفات في الحافلات، للحفاظ على سلامة بناتهم ولضبط أبنائهم المراهقين.

وتفصيلاً، قالت أم عبدالله إن ابنتها تدرس في الفصل الثامن وتسكن في المناطق الشمالية من رأس الخيمة، وإن المسافة بين مدرستها ومنزلها تصل إلى 45 دقيقة في الحافلة، وإنها آخر من يتم توصيلها من قبل سائق الحافلة. وأوضحت أنه من غير المنطقي أن تبقى طفلة في الحافلة بمفردها مع سائق أثناء توصيلها للمنزل، مشيرة إلى أن ابنتها تبقى في الحافلة لأكثر من 15 دقيقة خلال توصيلها دون وجود مشرفة أو طالبات أخريات.

وأضافت أن وجود كاميرات في الحافلة لا يمكن أن يكون بديلاً عن المشرفات، لافتة إلى أن وجود المشرفات في الحافلات يبعث الطمأنينة للطالبات وأسرهم.

ورأت أم هاشم أنها تضطر إلى توصيل ابنتها التي تدرس في الفصل الخامس إلى باب الحافلة المدرسية للتأكد من صعودها بشكل آمن لعدم وجود مشرفة، وتابعت أن غياب المشرفات يقلق الأمهات، إذ إن بقاء آخر طالبة في الحافلة مع السائق قد يعرضها للخطر حال وقوع حادث مروري، أو نسيانها في الحافلة من قبل السائق حال نومها في المقعد دون رؤيتها.

وذكرت أن وجود مشرفات يطمئن الطالبات وأسرهن ويحافظ على سلامة الطالبات أثناء الصعود والنزول من الحافلة، مشيرة إلى أنها طلبت من مؤسسة المواصلات في رأس الخيمة ضرورة توفير مشرفة في الحافلة المدرسية بأسرع وقت، حفاظاً على سلامة الطالبات.

من جهته، أفاد والد الطالب سعيد الشحي بأن ابنه يدرس في الفصل السابع، وأنه يعاني شغب زملائه الطلاب في الحافلة المدرسية، وعدم التزامهم بالجلوس في المقاعد أثناء الذهاب والعودة من المدرسة، وتابع أن غياب المشرف في الحافلة يضع سلامة الطلاب في خطر.

وأوضح أن الطلبة من الصفين السابع والثامن يمرون بفترة مراهقة صعبة، وقد تحدث حالات تنمر بينهم في الحافلة وتمزيق للمقاعد، وأن وجود المشرف يضبط الطلاب ويحافظ على سلامتهم، لافتاً إلى أن ابنه الآخر «سالم» يدرس في الفصل الخامس، وأنه أول من يصعد للحافلة المدرسية في الصباح للذهاب إلى المدرسة، وأنه يكون بمفرده لمدة تزيد على 10 دقائق خلال ذهاب السائق للطالب الثاني.

وأضاف أن الطلبة الأطفال يخافون من بقائهم بمفردهم مع أي سائق في الحافلة المدرسية ويستأنسون خلال وجود زملائهم في الحافلة، لذلك فإن وجود المشرف في الحافلة يطمئن الطالب وأسرته ويحافظ على سلامة الطلبة ويمنع وقوع المشكل بينهم، ويسهم في تركيز السائق على القيادة وتوصيل الطلبة لمنازلهم بشكل آمن. من جهته أفاد مدير فرع مؤسسة مواصلات الإمارات في رأس الخيمة، عبيد البريكي، بأن المؤسسة تتلقى يومياً ملاحظات واقتراحات من أولياء أمور يطالبون بتعيين مشرفات ومشرفين في الحافلات المدرسية للطلبة الذكور والإناث، وتابع أنه من حقهم الخوف على أبنائهم، وأن فرع المؤسسة رفع تقريراً إلى وزارة التربية والتعليم بأعداد المشرفين والمشرفات المطلوب تعيينهم في الحافلات المدرسية، في المراحل الدراسية من الفصل الخامس إلى الثامن. وأوضح أن فرع مواصلات الإمارات في رأس الخيمة لديه قائمة جاهزة بأسماء وأعداد المشرفين والمشرفات، وأنه ينتظر عملية تشغيلهم وتوزيع مهامهم على الحافلات المدرسية، مشيراً إلى أن دور المشرفين والمشرفات سيكون رقابياً على الطلبة والمحافظة على سلامتهم، خصوصاً أن الطلبة الذكور يمرون بفترة مراهقة وبحاجة إلى مشرف لضبطهم في الحافلة.

تعزيز الجانب النفسي

ذكر مدير فرع مؤسسة مواصلات الإمارات في رأس الخيمة، عبيد البريكي، أن دور المشرف والمشرفة مهم للتواصل مع أسر الطلبة وإبلاغهم بأي ملاحظات تتعلق بالطالب، وسيعزّز الجانب النفسي لدى الطلبة في الحافلة المدرسية وسيرسم الابتسامة على وجوههم، خصوصاً أن أول من يستقبلهم في الحافلة المدرسية سيكون مشرفاً أو مشرفة، وهذا يعزز الطمأنينة لدى الطلبة وأسرهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ذوو طلبة برأس الخيمة يطالبون بتوفير مشرفات في الحافلات المدرسية ذوو طلبة برأس الخيمة يطالبون بتوفير مشرفات في الحافلات المدرسية



GMT 04:44 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تقارير تؤكد أن المهارات النحوية لدى الطفل ليست فطرية

GMT 02:59 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

غالبية المراهقين يواجهون اضطرابات عاطفية

GMT 02:42 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكد أن نصف البالغين لا يغسلون أسنانهم مساء

GMT 02:39 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

الأطفال الأوائل أكثر ذكاءً من أشقائهم الأصغر سنًا

GMT 11:08 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

اللغة المستخدمة في كتابة الرسائل تكشف الكذب أو الأسرار

سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة - صوت الإمارات
تألقت النجمة سيرين عبد النور بفستان من الحرير الأصفر المطبع بالزهور من تصميم فالنتينو وهو ينتمي إلى أول مجموعة أطلقتها الدار من ميلانو في أكتوبر الماضي. لقد أراد المصمم المبدع بيار باولو بيكولي تصميم مجموعة تجسد الحرية والرومنسية فكان له ما أراد، وقد اختارت سيرين هذا الفستان حيث تمت جلسة التصوير في منتجع kalani resort ونسّقت معه حقيبة بيج مزدانة بالمسامير التي ارتبطت بهوية الدار الإيطالية، فيما اختار المصمم تنسيق حقيبة ممائلة ولكن باللون الزهري الباستيل. تم التصوير بعدسة المبدع الياس أبكر وتولّت الخبيرة مايا يمين مكياج سيرين وصفّف شعرها المزين جورج مندلق. واهتم بتنسيق اللوك خبير المظهر سيدريك حداد الذي يرافق سيرين في غالبية إطلالاتها خصوصاً في برنامج the masked singer. وقد نشر سيدريك بدوره رسالة عايد فيها سيرين لمنسبة ميلا...المزيد

GMT 09:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار ألوان دهانات حوائط باللون الفيروزى لرونق خاص في منزلك

GMT 17:16 2016 الخميس ,22 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يؤكدون فوائد ممارسة العادة السرية للرجال والنساء

GMT 19:42 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 10:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

سلاف فواخرجي غجرية ساحرة في جلسة تصوير جديدة

GMT 23:21 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

وكالة "ناسا" تعثر على كوكب جديد يشبه الكرة الأرضية

GMT 23:30 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

اسباب التهاب اللسان عديدة منها نقص الحديد والحساسية

GMT 14:45 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

أكاديمية شرطة دبي تكرّم المشاركين بإطلاق الهوية المؤسسية

GMT 15:19 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تقييــم رؤســاء الجامعــات؟!

GMT 20:40 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التظاهرات تتجدد في وسط بغداد وسط تأهب أمني وقطع عدد من الطرق

GMT 00:33 2019 الأحد ,08 أيلول / سبتمبر

المطرب الشعبي حكيم يتعرض إلى حادث سير

GMT 19:36 2019 الخميس ,04 تموز / يوليو

عطور فخمة من وحي النجمات العربيّات

GMT 06:58 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

رقم سري من أجل توفير إنترنت أسرع

GMT 22:48 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

النجم دانيال براين يفاجيء جماهير wwe بهذا التصريح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates