تقارير تؤكد أن المهارات النحوية لدى الطفل ليست فطرية
آخر تحديث 00:45:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تقارير تؤكد أن المهارات النحوية لدى الطفل ليست فطرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تقارير تؤكد أن المهارات النحوية لدى الطفل ليست فطرية

المهارات النحوية في وقت مبكر للطفل ليست فطرية
القاهرة _صوت الأمارات

كشفت دراسة أن المهارات النحوية في وقت مبكر للطفل ليست فطرية، لكنها مكتسبة بالتعلم، حيرت قدرة الأطفال على فهم القواعد الأساسية في تطور اللغة في وقت مبكر الباحثين لفترة طويلة، الذين كانوا غير متأكدين إذا كانت مهارة فطرية أو مكتسبة بمرور الزمن.

إلا أن الأبحاث التي تنطوي على أنماط تعبير الطفل، كشفت أن تلك المعرفة النحوية علم يزيد تدريجيا مع زيادة في عمر الطفل البالغ 24 شهرا، حيث قال البروفيسور مايكل فرانك، أستاذ علم النفس في جامعة ستانفورد، الذي شارك في تأليف الدراسة أن قدرة البشر على اقتناء واستعمال اللغة مختلفة بشكل كبير بيننا وبين الأنواع الأخرى، وأنها واحدة من أكبر الألغاز العلمية.

وأضاف أن دراسة واكتساب اللغة لدى الأطفال هي طريقة واحدة في محاولة معرفة ما يجعلنا بشرا، وقد أظهرت أبحاث سابقة عن كلام الأطفال أن استخدام أداتي التعريف مثل 'ا' و"ال" في وقت مبكر، تصب في الطريق الصحيح.

لكن البروفيسور فرانك أكد أن من الصعب التحقق ما إذا كان الأطفال يقلدون الكبار أو اذا كانوا يفهمون أن الأداتين ينبغي أن تستخدم قبل الأسماء مثل "الكلب" أو "الحذاء"، وفي محاولة للإجابة على هذا السؤال، إنشاء فريق البحث نموذج إحصائي لقياس التغيرات في استخدام قواعد الطفل مع مرور الوقت.

استخدم الفريق نموذج ما يسمى الاستدلال النظرية الافتراضية - وهو الأسلوب يساعد على تقدير مستويات اليقين في نتائج - كما أنه يأخذ في الاعتبار العلاقة بين ما يقوله الطفل وما اذا كان قد سمعه من البالغين أم لا، استخدم الباحثون هذا النموذج على بيانات الكلام مع 27 طفل، وجدوا أن تلك المعرفة النحوية القائم على حكم في الكلام أكثر حضورا في الأطفال الأكبر سنا.

لكن الباحثين قالوا أنه لا يزال هناك القليل جدا من البيانات، التي تم جمعها لتتبع كلام الأطفال مع مرور الوقت، وقال البروفيسور أن فهم مستوى الأطفال الأولي بشأن استخدام قواعد اللغة، يعتمد بشكل حيوي على التسجيلات التي تبدأ من وقت بدأ الأطفال في الكلام.

وفقا للبروفيسور فرانك، أدى النقص الحالي في البيانات والتحديات التحليلية، أن يقدم الباحثين استخلاص نتائج على طرفي نقيض من النقاش. نشرت دراستين في المجلات المحكمة عام 2013 استخدمت مجموعات بيانات مشابهة، لكن أحداهما خلصت إلي أن المعرفة النحوية لدي الأطفال فطرية في حين خلصت الأخري إلي أن قواعد اللغة مهارة مكتسبة.

قال البروفيسور فرانك أن "الناس لديهم مشاعر قوية جدا حول مسألة الغريزة مقابل التعلم". واضاف أنه لا يستطيع توقع شيء لأن هناك تضارب في هذه التقارير." ويأمل الفريق أن نموذجهم الإحصائي، مع مجموعات البيانات الجديدة، سوف تساعد على تحريك النقاش إلى الأمام وتساعد على زيادة كمية البيانات المتاحة.

فهم يبنون أيضا قاعدة بيانات على الإنترنت تسمى بنك الكلمات، تهدف إلى تحفيز عملية جمع البيانات عن تطور اللغة في وقت مبكر للأطفال وتشجع الباحثين لتبادل البيانات الخاصة بهم. ويتعاون البروفيسور فرانك أيضا على التطبيق الذكي لجمع بيانات المفردات المستخدمة في وقت مبكر من الآباء والأمهات.

قال البروفيسور فرانك انها سوف تأخذ قدرا هائلا من البيانات لدراسة هذه المشكلة وبناء ما يكفي من الأدلة لكيفية تعلم الأطفال اللغة".نحن نعيش على أمل أن أن نستطيع جمع هذه البيانات، كي يمكننا الحصول على صورة أكثر وضوحا للتعليم عند الأطفال في وقت مبكر".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقارير تؤكد أن المهارات النحوية لدى الطفل ليست فطرية تقارير تؤكد أن المهارات النحوية لدى الطفل ليست فطرية



GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 18:30 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 صوت الإمارات - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 18:11 2021 الخميس ,04 شباط / فبراير

توتنهام يواجه تشيلسي في الدوري الإنجليزي

GMT 11:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العذراء الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates