بريطانيا تتوجه إلى الحد من الاختلاط حفاظًا على براءة الأطفال
آخر تحديث 01:59:36 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
وزير الخارجية الأميركي يجدد في اتصال بنظيره المصري الدعوة للتهدئة ووقف العنف في الشرق الأوسط الرئيس الأميركي جو بايدن يؤكد سنواصل دفع الفلسطينيين والإسرائيليين نحو الهدوء المستدام قمة بين السيسي والبرهان في باريس تؤكد التمسك بالتوصل لاتفاق القسام تهدد بالتصعيد وتنذر اسرائيل بوقف عدوانها ضد المسجد الاقصى البرلمان الأوروبي يوافق على الاتفاق التجاري مع بريطانيا بعد البريكست السلطات اللبنانية تدعو السعودية لإعادة النظر بقرارها حظر استيراد المنتجات الزراعية اللبنانية أو المرور بأراضيها الكرملين يعلن أن الرئيس السوري بشار الأسد أطلع بوتن على التحضيرات للانتخابات الرئاسية إطلاق قذائف صاروخية من قطاع غزة على جنوبي إسرائيل وسماع انفجارات بعد إطلاق القبة الحديدة صواريخ لاعتراضها الخارجية الإماراتية نؤكد على ضرورة الحفاط على الهوية التاريخية للقدس المحتلة والتهدئة إندونيسيا تعلن العثور على الغواصة المفقودة ووفاة طاقهما المكون من 53 شخصاً
أخر الأخبار

بريطانيا تتوجه إلى الحد من الاختلاط حفاظًا على "براءة" الأطفال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بريطانيا تتوجه إلى الحد من الاختلاط حفاظًا على "براءة" الأطفال

الحد من الاختلاط في المدارس الابتدائية
لندن ـ ماريا طبراني

صرَّح مدير مدرسة "إيتون" البريطانية توني ليتل, بأنَّ الأطفال في حاجة إلى الرسومات الجيدة من أجل التربية الجنسية بداية من سن التاسعة لمكافحة ضغوط العالم الحديث المتزايدة، مشدّدًا على ضرورة الحد من الاختلاط في المدارس الابتدائية حفاظًا على "براءة" الأطفال.

وأوضح السيد ليتل في مؤتمر صحافي، أنَّ "أحد التحديات الحقيقية التي نواجهها كآباء، خصوصًا في المدارس هي التطور الواضح المتزايد للأطفال في سن صغير, فهم في حاجة، حتى في سن التاسعة الآن، لرسومات توضيحية للتربية الجنسية بسبب الضغوط التي  توضع على الفتيات بشكل خاص، بداية من سن 11 فما فوق".

وأضاف ليتل، الذي كان يتحدث في منتدى التعليم والمهارات العالمية الذي نظمته جمعية التعليم الخيرية مؤسسة "فاركي" في دبي، "إنَّ الشيء المحزن أنَّ التربية الجنسية المفضلة تعد ضرورة الآن"، مضيفًا "إنَّ تعليم الجنس الواحد، يسمح للأطفال بالاحتفاظ ببراءتهم لفترة أطول".

واستطرد "إنَّ مدارس الجنس الواحد تعمل على إزالة بعض الضغوط, فهناك طرق للحديث عن التطور العاطفي والحياة الجنسية مع جماعات من الجنس نفسه, ويمكن أن تقودك إلى أبعد من فكرة التعليم المختلط".

وحث وزير التعليم في بريطانيا, نيكي مورغان, الأسبوع الماضي, جميع المدارس لتشمل دروسًا في المناهج الدراسية للمدارس الابتدائية ردًا على إساءة معاملة الأطفال في روتشديل، وروثرهام، وأكسفورد, ومع ذلك، لم تصل إلى حد جعلها جزءًا إلزاميًا من المناهج المدرسية.

وتعهد حزب "العمل" وحزب "الديمقراطيين الليبراليين" على حد سواء بإدخال التربية الجنسية الإلزامية في المدارس الابتدائية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تتوجه إلى الحد من الاختلاط حفاظًا على براءة الأطفال بريطانيا تتوجه إلى الحد من الاختلاط حفاظًا على براءة الأطفال



GMT 22:32 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف
 صوت الإمارات - أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف

GMT 21:08 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates