مناقشة رسالة ماجستير للطالب حسن أبو العيلة في جامعة القدس
آخر تحديث 06:22:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مناقشة رسالة ماجستير للطالب حسن أبو العيلة في جامعة القدس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مناقشة رسالة ماجستير للطالب حسن أبو العيلة في جامعة القدس

رام الله - وكالات

منحت جامعة القدس- أبو ديس، مؤخراً، الطالب حسن أبو العيلة  درجة الماجستير في تخصص التنمية البشرية وبناء المؤسسات، وذلك عن أطروحته بعنوان «دور ديوان الموظفين العام في إدارة الموارد البشرية من وجهة نظر المدراء العامين للشؤون الادارية والمالية في الضفة الغربية، وأفاق تعزيزه <<. وتألفت لجنة المناقشة من كلٍّ من: الدكتور مجيد منصور  مشرفاً ورئيساً للجنة، والدكتور حسين الأعرج رئيس ديوان الرئيس ممتحناً خارجيا، والدكتور اياد خليفة – استاذ إدارة الأعمال في جامعة القدس ممتحناً داخلياً. وقد هدفت الدراسة للتعرف الى دور ديوان الموظفين العام في إدارة الموارد البشرية من وجهة نظر المدراء العامين ، فيما تنبع أهميتها من أنها الدراسة الأولى في فلسطين التي بحثت دور مؤسسة متخصصة أوكل إليها  وفق القانون الأساسي مهمة الإرتقاء بالإدارة العامة وتطويرها وهي ديوان الموظفين العام . وقد لاقت هذه الدراسة الترحيب الواسع من قبل المناقشين ورئاسة ديوان الموظفين العام والوزارات، لأنها ستكون مرجعاً للقرارات السياساتية والتخطيطية على المستويات العليا. وقد توصلت الدراسة إلى العديد من النتائج المهمة التي كان أبزها أن لديوان الموظفين العام دور بارز في إدارة الموارد البشرية حسب وظائفها، كما أظهرت النتائج أن الديوان وضع مسودة نهائية لقانون الخدمة المدنية المعدل لدى مجلس الوزراء والذي من شأنه معالجة العديد من القضايا والإشكاليات الخاصة بادارة الموارد البشرية، كما أنه ماض في وضع معايير واسس اعداد  ورسم الهياكل التنظيمية على مستوى دولة فلسطين، كذلك يعمل على ايجاد شبكة موارد بشرية محوسبة في فلسطين من خلال ديوان الموظفين العام ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وجاري العمل على انجاز بطاقات الوصف الموحدة، وتصنيف الوظائف وفق لجنة مشكلة من جميع الوزارات، كذلك يعمل على تطوير خطة إستراتيجية وطنية لتدريب الموظفين في المؤسسات الحكومية، ويعمل على الإطلاع على تجارب الدول الأخرى في إدارة الموارد البشرية للموظفين العموميين و التطوير الإداري، والحشد والتأييد والدعم من قبل الرأي العام لتبني الإصلاح الإداري. وأوصى الباحث مجموعة من التوصيات كان منها تعزيز دور الديوان في إدارة الموارد البشرية تبعاً لوظائفها ، كذلك جعل إدارة الموارد البشرية إدارة عامة، والتعامل معها كمهنة ولها علاوة خاصة ، والتنسيق مع الجامعات ووزارة التخطيط والتربية والتعليم العالي  لإستحداث تخصص في الجامعات يمنح الدرجة الجامعية الأولى في إدارة الموارد البشرية ، وكذلك التنسيق مع الدول الصديقة لإعارة موظفين للعمل لديها للاستفادة من خبراتهم ولضمان السير قدما في جدول التشكيلات الوظيفية  . كذلك أوصى الباحث  الباحثين الجدد إعداد دراسات بدور الديوان في إدارة الموارد البشرية كما يلي: -مدى مساهمة  ديوان الموظفين العام في الخطط الاستراتيجية للمؤسسات التعليمية وفق الاحتياجات المطلوبة في سوق العمل الفلسطيني. - مدى قدرة ديوان الموظفين العام في إجراء عمليات التنبؤ الوظيفي في مؤسسات دولة فلسطين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مناقشة رسالة ماجستير للطالب حسن أبو العيلة في جامعة القدس مناقشة رسالة ماجستير للطالب حسن أبو العيلة في جامعة القدس



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

إطلالات غريس كيلي الساحرة تُعيدك إلى "العصر الذهبي"

القاهرة - صوت الإمارات
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

الإمارات تتحرى هلال شوال الجمعة المقبل

GMT 17:52 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

العسيلي ومصطفى حجاج يتألقان في حفل تخرج "فنون جميلة"

GMT 17:26 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

يوم واحد وتنتهي يسرا اللوزي من تصوير " طاقة حب"

GMT 09:13 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

كيف تدركي أن طفلك يعاني من صعوبات التعلم ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates