هل تكتفي الزوجات بكلمة آسف حبيبتي
آخر تحديث 23:10:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

هل تكتفي الزوجات بكلمة آسف حبيبتي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هل تكتفي الزوجات بكلمة آسف حبيبتي

هل تكتفي الزوجات بكلمة آسف حبيبتي
لندن ـ صوت الإمارات

تشتكي معظم الزوجات أن زوجها دائم الخطأ، ولكنه أيضاً دائم الاعتذار، ولكنها ملت من كثرة الخطأ والاعتذارات المتكررة، لدرجة أنها كرهت كلمة 'أسف'، وأصبحت بلا جدوى وبلا معنى لديها، من كثرة سماعها وتكرارها من قبل الزوج طوال الوقت.

والحقيقة أن ثقافة الاعتذار ثقافة قليلاً من يعرفها في بلادنا، ولذا من حسن الحظ أن نجد هذا الزوج الذي يعتذر إن أخطأ، ولكن لابد أن ندرك أيضاً أن كلمة 'آسف' لا تمحو الجرح دائماً، ولهذا يجب أن نعرف أن أي اعتذار لابد أن يقابله استعداد من الطرف الآخر لتقبل هذا الاعتذار، وهنا تكمن المشكلة.

في بعض المواقف لا يمكن لكلمة 'أسف' أن تلقى القبول لدى الطرف الآخر، خاصة إذا كان الجرح عميقاً أو الخطأ فادح، ولا يمكن أن نتصور أن كلمة 'أسف' يمكن أن تجعل الزوج أو الزوجة يتغاضون عن أصل المشكلة، فالأمر حتماً ليس بهذه السهولة، ربما تلطف كلمة الأسف جو التشاحن بين الزوجين، لكنها أبداً لن تمحو الخطأ، والشئ الوحيد الذي يمحو الأخطاء هو الاعتراف بها أولاً ومحاولة إصلاحها ثانياً ..

ولهذا لابد أن نتعلم 5 طرق للاعتذار.

1- ادراك الخطأ:

يجب أن تعبر كلمة 'أسف' عن الاعتراف بالخطأ، وتناشد العواطف لدى الطرف الآخر، فنحن سببنا لهذا الشخص نوع من الألم، ولابد أن يناسب الاعتذار حجم الألم الذي سببناه للغير.

 2- تحمل المسؤولية:

أي خطأ لابد أن يقابله نوع من تحمل المسؤولية، فعلى المخطئ أن يتحمل مسؤولية خطأه، وعليه أن يصلح ما أفسده من جراح أو أخطاء مع الطرف الآخر.

3- المقابل:

كل خطأ يجب أن يكون أمامه مقابل، ولا نقصد هنا مقابل مادي، ولكن على المخطئ أن يدفع ثمن أخطائه ويتكبدها كاملة، ولهذا يجب أن يعوض خطأه باللغة التي يفهمها الطرف الآخر، وأساليب المصالحة والرد كثيرة كلاً حسب طباعه وطباع شريكه.

 4- الرغبة الحقيقية في التغيير:

لابد أن يلزم الاعتذار رغبة حقيقية في التغيير، ورغبة أكبر في عدم تكرار الخطأ مع الشريك، ولذا فإن الذي يفقد أعصابه مرة يجب عليه أن يصر على عدم تكرار هذا الخطأ مرة أخرى، ويدرب نفسه مراراً وتكراراً حتى لا يُحدث نفس الخطأ مرة أخرى.

5- الغفران:

يجب أن تنبع كلمة الأسف من داخل الشخص، ويجب أن يكون مُصراً بداخله على طلب العفو والغفران من الشريك، فكلمة أسف التي يصحبها الندم وطلب العفو والسماح، ليست ككلمة أسف التي تقال لتأدية واجب أو لفض مشاحنة ما، الموضوع يتعلق بالشعور ومدى اعتراف الطرف الآخر بخطأه وإصراره على عفو الشريك وغفرانه.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هل تكتفي الزوجات بكلمة آسف حبيبتي هل تكتفي الزوجات بكلمة آسف حبيبتي



GMT 01:20 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي علامات تشير إلى أنكِ على وشك الطلاق

GMT 01:18 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي علي أشياء لا تفعليها أبدًا بعد الخلافات الزوجية

GMT 14:13 2016 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أصدقاء لابد من تودعيهم قبل بدء حياتك الزوجية

GMT 21:34 2016 السبت ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

البخل أكثر ما يدمر الحياة الزوجية

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 19:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدًا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 12:50 2013 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

طبيب سويدي رفض علاج سيدة لعدم مصافحته

GMT 10:35 2013 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"فايبر" تطلق تطبيقها لنظام "لينوكس"

GMT 06:11 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبوظبي تضع ضوابط جديدة بشأن الإقامة في الفنادق

GMT 00:28 2021 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

"بنات كوباني" كتاب أميركي عن هزيمة "داعش"

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 20:16 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

هيثم شاكر يتألق في حفل نادي الزهور

GMT 16:51 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أعشاب لها مفعول السحر في ترميم الجلد وعلاج الحروق

GMT 20:18 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ديكور لاختيار ورق الجدران للمساحات الصغيرة

GMT 17:26 2018 السبت ,08 أيلول / سبتمبر

تعرفي على أبرز الديكورات للفصل بين غرف منزلك

GMT 09:10 2018 السبت ,14 تموز / يوليو

هزة أرضية تضرب ولاية بليدة شمالي الجزائر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates