متى تبوحين بمشاكل الفراش
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

متى تبوحين بمشاكل الفراش

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - متى تبوحين بمشاكل الفراش

متى تبوحين بمشاكل الفراش
القاهرة - صوت الامارات

من الأمور المتعارف عليها شرعاً وعرفاً ولا تقبل الجدال أن العلاقة الخاصة بين الزوجين وكل ما يجري بينهما على فراش الزوجية سري للغاية بين الزوجين ولا يقبل البوح، ولا يمكن إنكار أهمية تلك السرية في الحفاظ على الحياة الزوجية واستقرارها وخصوصيتها، ولكن هل هناك سبب يستدعي يوماً ما أن تبوح المرأة بمشكلاتها في السرير إلى الأهل أو أن تلجأ إلى مختص لطلب المساعدة والحل؟ وهل هناك مشاكل في الفراش قد تستعصي على الزوجين ويتطلب حلها تدخل طرف ثالث؟ وما هي شروط هذا التدخل وتداعياته؟

هذا ما تجيبنا عليه المستشارة الأسرية أسماء حفظي في السطور التالية:

بداية تقول أسماء: بالطبع لكل قاعدة استثناء وضرورة تبيح استخدام ذلك الممنوع وكشف الستار عن الأحداث التي تدور داخل غرفة النوم أحياناً على سبيل طلب المساعدة، وأخرى للتأكد من عدم وجود قصور، ولكن متى؟ ولمن؟ هذا هو الفيصل.

لنبدأ بـ"متى؟"

إذا شعرتِ بالغربة في حجرة نومك عن زوجك وجب عليك الحديث، كذلك إذا لم تكتفي بالقدر الذي يمنح إليك من المتعة ووجدتِ أنك راغبة في قضاء وقت أطول في ممارستها والتلذذ بها، وإذا استشعرتِ النفور داخلك من العلاقة الحميمة والتهرب منها واختلاق الأعذار سواء لشعورك بالألم أو عدم رؤية الأمر ممتعاً أو عدم تفهمك لبعض الأمور الجوهرية في العلاقة، وإذا رأيتِ أن معلوماتك ضئيلة ورغبتِ في الحصول على المزيد والإبداع دون الوقوع في أخطاء قد تأتي بنتائج عكسية دون عمد أو ربما لديك معلومات ترين أنها خاطئة، وظننتِ أموراً عدة ظهر لكِ عكسها وتكرر الأمر أكثر من مرة، وإن كنت تخافين وقوع محاذير ما أو تشعرين بإخفاق العلاقة دون معرفة السبب أو يتكرر لديك الشعور بالألم، فأنت بحاجة لطلب لمساعدة، لكن السؤال كيف؟ وممن تطلبينها؟

هنا تجيب حفظي: على عكس ما قد يعتقده أغلب الأشخاص ليست الأم هي الملاذ الأفضل في مثل هذا الوقت، فالأم لا تعلم سوى تجربتها وبعض المعلومات من مصادر محدودة، وربما أيضاً تتحكم فيها نزعة الأمومة إذا سمعت من ابنتها شكوى ما، وقد تسيئ ردة الفعل، والعاقبة تأتي بما لا تشتهي السفن، ومما لا شك فيه أن التوجه للصديقات من أسوأ الأمور التي قد تقعين فيها أيضاً، فهن لا يملكن إلا تجاربهن، ولا يمكنك ائتمانهن على أمور بهذه الخصوصية، أما أنسب اتجاه في هذه الحالة فهو للمختص سواء كان استشاري العلاقات الأسرية والعاطفية أو الاستشاري المختص بالعلاقات الجنسية، وهو تخصص قد يجهل الكثيرون وجوده ومدى تأثير اللجوء إليه على تحسن العلاقة وتصحيح المسار في النهاية، فلا يوجد ما هو أهم من السعادة الزوجية لتبذلي الجهد والوقت في سبيل الحصول على قسط أكبر منها، لكن بالطريقة والاتجاه السليم. 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متى تبوحين بمشاكل الفراش متى تبوحين بمشاكل الفراش



GMT 03:15 2022 الأربعاء ,13 تموز / يوليو

أبرز النصائح الخاصة بأول شهر في الزواج

GMT 06:45 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

حيل لتجاوز الخلافات مع الزوج والتغلب عليها

GMT 00:47 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

عبارات تجعل الرجل يضعف أمام المرأة

GMT 00:38 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

طريقة التعامل مع الزوج البخيل

GMT 00:31 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

نصائح بسيطة تعبر من خلالها لدعمك لشريك حياتك

GMT 00:19 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

كيفية فض أي شجار مع شريك الحياة الزوجية

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 12:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:41 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

باسم سمرة يشارك في بطولة فيلم " أشباح أوروبا"

GMT 01:49 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تعرف على أفضل وقت لممارسة الجنس مع شريك حياتك

GMT 05:11 2015 الثلاثاء ,20 كانون الثاني / يناير

توقيع عدد من الكتب الأدبية في معرض الدوحة للكتاب

GMT 07:54 2013 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

توقف الملاحة البحرية في ميناء صور جنوب لبنان

GMT 16:02 2013 الإثنين ,18 شباط / فبراير

"الإحساس بالنهاية" التاريخ من شقوق الذاكرة

GMT 04:41 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

توصيات بإعدام نصف الغزلان في بريطانيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates