اسباب عدم حصولك على الشريك ذو المواصفات القياسية
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اسباب عدم حصولك على الشريك ذو المواصفات القياسية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اسباب عدم حصولك على الشريك ذو المواصفات القياسية

الشريك ذو المواصفات القياسية
القاهرة - صوت الإمارات

أنتِ تتمتّعين بالذكاء والنجاح، وأنت جميلة وذات شخصية جذّابة، ولكن تجدين صعوبة في العثور على الشريك المناسب. كثير من الناس يعرفون في قرارة أنفسهم كم يصعب عليهم الزواج، بينما يلاحظون سهولة ذلك عند أشخاص آخرين.

لماذا لم أجد حتّى الآن الزوج المناسب؟ أو لماذا لم أنجح حتى الآن في تأسيس أسرتي الصغيرة؟ أسئلة يطرحها مَن لم يعثروا على شريك يُرضيهم ويحملهم إلى علاقة جدّية. يحاول علماء النفس تفسير ميل البعض إلى العزوبية، لإيجاد أجوبة على استفساراتكم الدفينة.

عشق الحرية

يُعتبر طول فترة العزوبية من ضمن الأسباب التي تُصعّب العثور على شريك الحياة المناسب. فالمرأة أو الرجل الذي يعتاد الحياة بمفرده لفترة طويلة، يشعر بخوف طبيعي من الدخول في علاقة كما يصعب عليه تغيير شكل حياته ليتناسب مع طرف آخر.

المواصفات المستحيلة

يتّفق الخبراء على أنّ المبالغة في التوقعات من الأسباب البارزة لعدم العثور على الشريك المناسب، فالمرأة التي تبحث عن طويل القامة، مفتول العضلات، الذكي، والثري الذي يعمل بوظيفة مرموقة... تسجن نفسها في مواصفات معيّنة ولا تعطي فرصة لشخص تنقصه إحدى هذه الصفات حتّى على رغم تمتّعه بصفات أخرى تجعله مناسباً لها. وينطبق الأمر نفسه على الرجل الذي يحصر صورة شريكة الحياة المناسبة في شكل معيّن يجعله غير مستعد لإعطاء نفسه فرصة للتعرّف الى امرأة تختلف مواصفاتها عن هذه الصورة. القناعة كنز لا يفنى يؤكّد مستشار العلاقات العاطفية ميشائيل ماري أنّ هناك أخطاء يرتكبها الرجل أو المرأة تصعّب التزاوج، على رأسها انتظار الشخص "الصحيح" و"شريك الحياة المثالي" الذي يرسمه البعض في خياله كإنسان يجعل الحياة رائعة دائماً ولا يتسبّب في إحباطنا ولا إغضابنا.

ويشير ماري إلى أنّ الحلول الوسط من أهم عوامل إنجاح العلاقات العاطفية.

الخجل الشديد

يرى الخبراء أنّ وصول الرجل أو المرأة الى منتصف الثلاثينات من دون الوقوع في الحب أو الدخول في علاقة طويلة، ربما يشير إلى الحاجة لتغيير بعض الصفات الشخصية، فالخجل الشديد على سبيل المثال ربما يقف عائقاً أمام منح أيّ شخص فرصة اقتحام حياتكم.

العزوبية خيار

وبينما حملت الصور النمطية المجتمعات للنظر إلى النساء أو الرجال العزّاب على أنهم ضحايا، يرفض مستشار العلاقات العاطفية ميشائيل ماري هذه النظرة، ويعتبر أنّ نسبة كبيرة ممَّن لم يجدوا الشريك المناسب، اختاروا هذا الوضع الاجتماعي بأنفسهم.

هل السبب جيني؟

وكان باحثون صينيون خلصوا إلى أنّ أحد الجينات هو المسؤول عن العزوبية. وأكدوا أنّ جين اسمه 5-HT1A، يؤدي دوراً مباشراً في التحكّم بإنتاج هورمون السعادة "السيروتونين". ويظهر هذا الجين بنسختين هما "سي" و "جي".

ويؤدي حمل النسخة "جي" من هذا الجين إلى عرقلة الدخول في علاقة عاطفية، أمّا النسخة "سي" فتحفّز إنتاج هورمون السعادة وتزيد من فرص العثور على الشريك المناسب.

قد يهمك أيضًا  :

اكتشفي عادات تفسد الزواج السعيد وتسبب في الانفصال الدائم

بعض علامات تدل على فشل العلاقة الزوجية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اسباب عدم حصولك على الشريك ذو المواصفات القياسية اسباب عدم حصولك على الشريك ذو المواصفات القياسية



GMT 03:15 2022 الأربعاء ,13 تموز / يوليو

أبرز النصائح الخاصة بأول شهر في الزواج

GMT 06:45 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

حيل لتجاوز الخلافات مع الزوج والتغلب عليها

GMT 00:47 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

عبارات تجعل الرجل يضعف أمام المرأة

GMT 00:38 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

طريقة التعامل مع الزوج البخيل

GMT 00:31 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

نصائح بسيطة تعبر من خلالها لدعمك لشريك حياتك

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 12:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:41 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

باسم سمرة يشارك في بطولة فيلم " أشباح أوروبا"

GMT 01:49 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تعرف على أفضل وقت لممارسة الجنس مع شريك حياتك

GMT 05:11 2015 الثلاثاء ,20 كانون الثاني / يناير

توقيع عدد من الكتب الأدبية في معرض الدوحة للكتاب

GMT 07:54 2013 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

توقف الملاحة البحرية في ميناء صور جنوب لبنان

GMT 16:02 2013 الإثنين ,18 شباط / فبراير

"الإحساس بالنهاية" التاريخ من شقوق الذاكرة

GMT 04:41 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

توصيات بإعدام نصف الغزلان في بريطانيا

GMT 15:48 2013 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"رهائن الخطيئة"معاناة الأكراد وقسوة الواقع

GMT 12:46 2013 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الأوروبي يتعهّد بدعم مصر اقتصاديًا

GMT 15:55 2013 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

أشهبون يحلل'البداية والنهاية في الرواية العربية'
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates