خبراء يزعمون سهولة اختراق فيتبيت ونشر البرامج الضارة
آخر تحديث 10:29:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يمكن توزيعها عبر تقنية "البلوتوث" على بعد أمتار

خبراء يزعمون سهولة اختراق "فيتبيت" ونشر البرامج الضارة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خبراء يزعمون سهولة اختراق "فيتبيت" ونشر البرامج الضارة

جهاز فيتبيت للتتبع
كاليفورينا - رولا عيسى

تواجه الشركة المصنعة لجهاز "فيتبيت" الذي يمكن استخدامه لتعقب معدل ضربات القلب وحساب الخطوات والسعرات الحرارية، الكثير من المزاعم بشأن إمكانية اختراق الجهاز في غضون 10 ثوان.

ويسمح الهجوم للمخترقين بالإضرار بأى جهاز حاسوب متصل بواحد من 20 مليون جهاز "فيتبيت" باعتها الشركة المصنعة في كاليفورنيا، التي نفت المزاعم وشددت على أنه يحظر على أي شخص استخدام أجهزتها لتوزيع البرامج الضارة.

وزعم أحد المحللين في شركة الذى "فورتينيت"، أنه اكتشف الاختراق عن بعد والذي يمكنه السماح للمجرمين بالوصول إلى أجهزة الحاسوب المتزامنة مع جهاز "فيتبيت"، مشيرًا إلى أنها المرة الأولى التي يتم فيها توزيع البرامج الخبيثة على أجهزة اللياقة البندية لكنها لم تستخدم بواسطة المجرمين في العالم حتى الآن.

وبيّنت المتخصصة في "البرامج الخبيثة"، صوفيا أنتيبولس، أنه يمكن استخدام هذا الهجوم لدفع البرامج الضارة إلى الأجهزة المتصلة عبر "البلوتوث" في خلال ثوان لإصابة الجهاز بفيروس "تروجان" على سبيل المثال، ولكن يتطلب الأمر من المخترق أن يتواجد على بعد أمتار من الجهاز المستهدف.

وأضافت "يرسل المهاجم حزمة ضارة إلى جهاز التتبع للياقة البدنية عن قرب من خلال البلوتوث ويحدث بقية الهجوم من تلقاء ذاته دون الحاجة إلى اقتراب المهاجم من الجهاز، وعندما يرغب الضحية في مزامنة بيانات اللياقة البدنية الخاصة به يقوم الخادم الخاص بجهاز فيتبيت بتحديث ملفه الشخصي ويتم الاستجابة للطلب وبالإضافة إلى الرسالة القياسية تحدث الإصابة، ومن هنا يمكن نشر البرامج الضارة لأجهزة الحاسوب أو أجهزة فيتبيت أخرى".

ومن المقرر أن تعرض ما يثبت إمكانية الاختراق في مؤتمر " Lu" في لوكسمبرغ، بعد أن جرى توعية الشركة المصنعة لجهاز "فيتبيت" بالاختراق النظرى في آذار/ مارس، إلا أن الشركة أوضحت أن الاختراق زائف.

وذكر متحدث باسم الشركة "باعتبارنا شركة رائدة في مجال الصحة واللياقة البدنية يركز جهاز فيتبيت على حماية خصوصية المستهلك والحفاظ على بياناته آمنة، ونعتقد أن القضايا الأمنية المثارة غير صحيحة، وأنه لا يمكن استخدام جهاز فيتبيت لنشر البرامج الضارة، وسنستمر في مراقبة هذه المسألة، وتواصلت معنا شركة فورتنيت للمرة الأولى في آذار/ مارس للإبلاغ عن أمر آخر لا علاقة له بالبرامج الضارة، ومنذ ذلك الوقت ونحن نحافظ على تواصلنا مع الشركة".

وأضاف "لم نشاهد أي بيانات تشير إلى إمكانية استخدام الجهاز في توزيع البرامج الضارة، ونحن لدينا تاريخ من العمل بشكل وثيق مع مجتمع الأبحاث الأمنية ونرحب بأفكارهم وردود الفعل دائما، وتعد ثقة عملائنا أمر بالغ الأهمية بالنسبة لنا، ونحن نصمم إجراءات أمنية للمنتجات الجديدة بعناية كبيرة لرصد أي تهديدات جديدة وللاستجابة للقضايا التي جرى تحديدها".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يزعمون سهولة اختراق فيتبيت ونشر البرامج الضارة خبراء يزعمون سهولة اختراق فيتبيت ونشر البرامج الضارة



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 11:59 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 صوت الإمارات - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates