هاتفً ذكي برقاقة دماغية لزيادة درجة الأمن لدى الشرطة البريطانية
آخر تحديث 16:35:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يستطيع التعرف على صاحبه ويدمّر نفسه ذاتيًا عند الخطر

هاتفً ذكي برقاقة دماغية لزيادة درجة الأمن لدى الشرطة البريطانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هاتفً ذكي برقاقة دماغية لزيادة درجة الأمن لدى الشرطة البريطانية

هاتفً ذكي برقاقة دماغية
لندن - كاتيا حداد

تعمل وزارة الأمن الداخلي البريطانية مع شركة "بوينغ" لتصنيع هاتف ذكي مدمر لذاته، يحتوى على رقاقة دماغية ويمكنه تعلم سلوك صاحبه، ويستخدم الهاتف أجهزة استشعار الحركة وميكروفونات وجهاز "GPS" لمراقبة أصحابه من خلال تعلم الطريقة التي يتحدثون ويكتبون ويتحركون بها، وفي حالة ملاحظة أي سلوك غير عادى ينبه الهاتف أجهزة الأمن ويمكنه تدمير ذاته.

وأوضح موقع "Nextgov" أن التكنولوجيا المستخدمة في هذا الهاتف يمكنها تحديد أسلوب سير المستخدم، ويقوم الهاتف بتنبيه قوات الأمن إذا لم تتطابق طريقة المشي مع طريقة مالك الهاتف الحقيقي في حالة وقوع الهاتف في الأيدي الخاطئة.

وأشار مدير برنامج أمن الجهاز المحمول "DHS" فينسنت سريتابان، إلى أن النظام السري الذي يعمل به الهاتف يحاكي طريقة التعلم الإنساني، حيث يستعين الهاتف برقائق الكمبيوتر، وتتعاون شركة "بوينغ" ومختبرات "HRL" وهي شركة برمجيات مملوكة لـ"بوينغ" و"جينرال موتورز" في إطار مشروع "DHS" بتكلفة 2.2 مليون دولار لمدة عامين ونصف.

ولفت سريتابان إلى أن الشركات تعمل على الاستفادة من المعلومات المتعلقة بسلوك المستخدم من خلال البيانات التي تجمعها أجهزة الاستشعار الموجودة على الهاتف الذكي للمستخدم، وتشمل أجهزة الاستشعار هذه الميكروفونات والكاميرا ولوحات اللمس، وبيّن أن وزارة الأمن الداخلي استعانت بشركة "بوينغ" لهذه التجربة لأن الشركة تسعى إلى تضمين هذه الرقاقة الجديدة في جهازها الجديد.

وأضاف "يعتبر هذا المشروع ذو خطر وفائدة كبيرة أيضا، وإذا نجح المشروع يمكن استخدام هذه التقنية في أي جهاز، وكل الأجهزة العسكرية مثل وكالات الأمن الفيدرالية".

وأفاد المدير التنفيذي للمعلومات في البنتاغون تيري هالفورسن الاثنين أن البنتاجون يحاول التعلم من القطاع الخاص من خلال نشر الهواتف الذكية السرية في الخريف، لكنه امتنع عن تقديم أي تفاصيل أخرى، مشيرا إلى أن البنتاغون بالفعل أجرى بعض الاختبارات الأولية على الهواتف ويستمر في رؤية نتائج مهمة لهذه الخطوة، وذكر "لا أريد أن يعرف الناس متى سيعيشون مع هذا في الواقع".

 

ويبدو أن العاملين في وزارة الأمن الداخلي يخططون لاستخدام الهاتف الجديد أو يستخدمونه بالفعل، وتم تصميم الهاتف الجديد لتأمين الاتصال بين الجهات الحكومية المختلفة والمتعاقدين معها، ويقوم الهاتف بتدمير نفسه ذاتيا في حالة وقوعه في الأيدي الخاطئة والعبث فيه، وبالتالي يتم تدمير كافة البيانات الموجودة عليه، ومع ذلك يعتبر الهاتف آمن جدا وتقوم "بوينغ" ببيعه إلى المشترين المتفق عليهم.

ووصف معهد "ماساتشوستش" التكنولوجي طريقة الرقاقة الدماغية للإدراك بما يشبه الإدراك الأساسي في الخلايا العصبية في الدماغ البشرية، حيث تحصل الرقاقة على المعلومات المتشابكة عند تعريضها لبيانات جديدة، وتعتمد الرقاقة على التعلم من خلال التجربة، وأكدت شركة "بلاك بيرى" وجود المشروع بالفعل لكنها رفضت الكشف عن أي تفاصيل.

وذكر الرئيس التنفيذي لشركة "بلاك بيري" جون تشين في مكالمة جماعية لمناقشة النتائج الفصلية للمشروع "نحن سعداء للإعلان عن التعاون بين بوينغ وبلاك بيري لتطوير هاتف آمن لأجهزة أندرويد باستخدام BES 12، وهذا كل ما يسمح لي أن أقوله في الوقت الحالي".

ويدمّر الهاتف الجديد ذاته فورًا في حالة العبث به، كما يمكنه تشفير المكالمات لخدمة الجهات الحكومية والجهات الأخرى التي تحتاج أن تبقى اتصالاتها وبياناتها آمنة، ويستخدم الهاتف بطاقة "SIM" لتمكينه من الوصول إلى شبكات الهواتف المتعددة كما يمكنه الاتصال بأجهزة الاستشعار البيولوجية والأقمار الصناعية، وبدأت "بوينغ" بالفعل تقديم الجهاز للعملاء المحتملين.

وأضافت "بوينغ"، "يحتاج عملاء وزارة الدفاع والأمن في الولايات المتحدة إلى وصول آمن للمعلومات من خلال هاتف آمن لإنجاز مهماتهم المختلفة، وعلى الرغم من الابتكار المستمر في تصنيع الهواتف التجارية إلا أنه لم يتم تطوير هاتف ذو مرونة وأمان لتمكين الجهات الهامة من إنجاز مهماتهم ، ولذلك صممت بوينغ هذا الهاتف الذكي للتواصل مع الشبكات المختلفة بشكل آمن".

وجرى الكشف عن الهاتف السري لأول مرة من خلال موقع "myce" وصمم الجهاز خصيصا لتأمين الاتصالات بين الجهات الحكومية المختلفة أما معظم مميزاته الأخرى فتبقى سرية ومحمية، وتوضح التقارير الخاصة بالجهاز الجديد أنه يدعم شبكات "GSM" و"WCDMA" و"LTE" ويستخدم بطاقة "SIM" ميكرو، ويضم الجهاز منفذ "HDMI" بحيث يتم توصيله بجهاز التليفزيون و"USB" وواى فاى وبلوتوث.

وأفادت "بوينغ" بأن "الجهاز سيباع أولا إلى الوكالات الحكومية والشركات المرتبطة بأنشطة مع هذه الوكالات الخاصة بالدفاع والأمن القومي، وتخطط الشركة إلى الاقتصار على بيع الجهاز إلى المشترين المعتمدين فقط، فضلا عن عدم الكشف عن المميزات الفنية والتشغيلية للجهاز للجمهور العام".

ويجب على المشترين المعتمدين توقيع اتفاق ينص على الموافقة على إبقاء بياناتهم بشكل سري، ويقوم الهاتف بحماية مكوناته والبرمجيات التي يحتوى عليها والتطبيقات والوظائف المختلفة، ومن المقرر أن يتم ختم الجهاز عند شرائه مع إخبار المشترى أنه في حال فتحه يقوم الهاتف بتدمير نفسه وحذف كافة البيانات الموجودة عليه، ولا يمكن للمستخدم تبديل أي جزء من أجزاء الهاتف لأن هذا سيعرضه للتدمير، ويحاط الجهاز بغلاف ومجموعة من المسامير التي تمنع محاولة تفكيكها، وأي محاول لكسر هذا الغلاف ستؤدى إلى حذف البيانات والبرامج الموجودة على الهاتف ويصبح الجهاز غير صالح للعمل.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هاتفً ذكي برقاقة دماغية لزيادة درجة الأمن لدى الشرطة البريطانية هاتفً ذكي برقاقة دماغية لزيادة درجة الأمن لدى الشرطة البريطانية



تبدو أنها خضعت لعملية "تكميم معدة" أو اتبعت "حمية غذائية"

أحلام تُفاجئ جمهورها بجلسة تصوير شبابية مرتدية بدلة "كلاسيكية"

دبي - صوت الامارات
فاجأت النجمة الإماراتية أحلام الجمهور بجلسة تصوير شبابية، مساء الأحد، أطلت فيها على هامش مشاركتها في المؤتمر الصحفي الخاص ببرنامج اكتشاف المواهب "ذا فويس"، في جزئه الخامس الذي سينطلق في الـ 21 من أيلول، حيث ظهرت مرتدية بدلة كلاسيكية بطبعة الكاروهات الرمادي والأبيض، وبدت بجسد رشيق، لتنهال عليها التعليقات. وأشار البعض إلى أن الفنانة الإماراتية تبدو وكأنها خضعت لعملية تكميم معدة، أو أنها تتبع حمية غذائية صارمة نتائجها لافتة على جسدها. ومع انشغال طرف من الجمهور بإطلالة أحلام ورشاقة جسدها، ذهب البعض ليتساءل عن سعر ملابسها، فتبين وفقًا لمواقع متخصصة أن قيمة الإطلالة بلغت نحو 6,382 دولارًا، من توقيع علامة "إيرمانو سكيرفينو" Ermano Scervino. اختارت أحلام بنطلونًا بـ 2382 دولارًا، وبليزر بـ 2225 دولارًا، وقميصًا بـ 1775 دولارًا. وخلا...المزيد

GMT 03:12 2019 الأربعاء ,18 أيلول / سبتمبر

أرقام صادمة لأغلى 5 منازل حول العالم يمتلكها مشاهير
 صوت الإمارات - أرقام صادمة لأغلى 5 منازل حول العالم يمتلكها مشاهير

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates