السلطات التركية تضع يدها على مصرف مقرب من غولن
آخر تحديث 03:49:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

السلطات التركية تضع يدها على مصرف مقرب من غولن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - السلطات التركية تضع يدها على مصرف مقرب من غولن

بنك آسيا
أسطنبول - ا. ف. ب

أعلنت السلطات التركية مساء الجمعة انها وضعت يدها على "بنك آسيا"، عاشر اكبر مصرف في البلاد، وذلك في حلقة جديدة من الصراع المحتدم بين الرئيس رجب طيب اردوغان وعدوه اللدود الإمام فتح الله غولن.

وقالت "هيئة الرقابة والاشراف على المصارف" في بيان على موقعها الالكتروني انها وضعت المصرف الاسلامي بالكامل تحت ادارة "صندوق تأمين وضمان الودائع" الحكومي، وذلك قبل ثمانية ايام من الانتخابات التشريعية المقررة في 7 حزيران/يونيو.

وبررت الهيئة قرارها بان "المشاكل المترتبة على انشطة المصرف من جراء هيكليته المالية وشراكاته وتشكيلة مجلس ادارته تشكل خطرا (..) على الثقة في النظام المالي (التركي) واستقراره".

وبدأت الحكومة هجومها على بنك آسيا في شباط/فبراير حين وضعت مجلس ادارته تحت اشراف "صندوق تأمين وضمان الودائع" في خطوة بررتها يومها ب"نقص الشفافية" في ادارة المصرف.

ويومها نددت ادارة المصرف بقرار الهيئة معتبرة اياه "غير قانوني"، في حين اعتبرته المعارضة قرارا دوافعه "سياسية".

وبنك آسيا تأسس في 1996 ومعروف عنه قربه من حركة فتح الله غولن، الإمام التركي الذي يقيم في الولايات المتحدة ويدير من هناك شبكة واسعة من المدارس والجمعيات الخيرية والمؤسسات الاخرى داخل تركيا وحول العالم.

ويوظف المصرف حوالى خمسة آلاف موظف ولديه 300 فرع وحوالى 4,5 مليون عميل.

وكان غولن حليفا وثيقا لاردوغان منذ وصل الاخير الى السلطة في 2002 الا انه ما لبث ان اصبح عدوه اللدود اثر فضيحة الفساد التي طالت حكومته في نهاية 2013.

ومذاك اعلنها اردوغان حربا شعواء على غولن وشن حملة تطهير في جهازي الشرطة والقضاء استهدفت اشخاصا يشتبه بولائهم لغولن.

وتنظم تركيا في 7 حزيران/يونيو انتخابات تشريعية يتوقع ان يحقق فيه حزب اردوغان الحاكم منذ 13 عاما فوزا ولكن ليس كبيرا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطات التركية تضع يدها على مصرف مقرب من غولن السلطات التركية تضع يدها على مصرف مقرب من غولن



GMT 05:19 2024 الأحد ,14 إبريل / نيسان

موضة المزهريات الدارجة في عام 2024
 صوت الإمارات - موضة المزهريات الدارجة في عام 2024

GMT 11:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 11:57 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج السرطان الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 21:16 2013 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

ملياري يورو لصناعة كمبيوترات لوحية شبيه بالمخ البشري

GMT 17:49 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

الكويت تتسلم قيادة قوة "الواجب 81" الخليجية من السعودية

GMT 05:18 2013 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

22 طبيبًا في المنيا يحصلون على دبلوم إدارة المستشفيات

GMT 14:16 2013 الثلاثاء ,09 إبريل / نيسان

أنثى نمر تصطاد ظبيًا بالتودد إليه

GMT 00:35 2013 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مطعم في تل أبيب يقدم لحم الخيل لزبائنه دون علمهم

GMT 02:49 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق "برشلونة" يهزم مضيفه "أتلتيك بيلباو" بهدفين نظيفين

GMT 04:42 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حارس "وست هام" يؤكد أن جوميز برع أمام منتخب البرازيل

GMT 01:45 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

باجاني تطرح سيارة فائقة القوة بقوة 827 حصانًا

GMT 17:44 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على طرق تنسيق "اللون المرجاني" في إطلالتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates