القرية التراثية تستقطب أعدادًا غفيرة لمشاهدة الحرف التقليدية
آخر تحديث 20:46:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

القرية التراثية تستقطب أعدادًا غفيرة لمشاهدة الحرف التقليدية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القرية التراثية تستقطب أعدادًا غفيرة لمشاهدة الحرف التقليدية

مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث
دبي - صوت الإمارات

نجحت القرية التراثية، المتواجدة ضمن القرية العالمية والتي يشرف عليها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، في استقطاب أعداد كبيرة من الزوار الإماراتيين - سواء من جيل الكبار الذي يجد فيها منفذاً إلى الذكريات الجميلة؛ أو من جيل الشباب الذي يدفعهم الفضول وحب الاطلاع لمعرفة تفاصيل حياة من سبقوهم من آبائهم وأجدادهم، وغير الإماراتيين الذين وجدوا فيها نافذة تطل على تراث الماضي العريض لجوانب الحياة المختلفة خلال العقود المنصرمة .
وتضم القرية التراثية بين جنباتها أركانا متنوعة، كما تحتوي على العديد من وجهات الجذب منها ركن صناعة الفخار وبيوت الطين والعريش وركن الأدوية الشعبية وخيام الشعر وركن تحضير القهوة والركن البحري .
 كما تضم بيوت الشتاء والصيف التي تتميز بتصاميمها المتنوعة، وبيت الصفة المصمم من الحجر دون الاستعانة بأي مواد ليتيح لقاطنيه مزيداً من التهوية، ومنزل الشتاء وهو الخيمة الميرده أو الكرين وتعرف بكونها المنزل الذي كان يقطنه أهل الساحل خلال الشتاء وبيت الشعر المصنوع من صوف الخراف ويعد المكان الذي يلجأ إليه البدوي ليرتاح من عناء حياته القاسية، والبخار الذي عرف قديما في المستودع أو المخزن المخصص لحفظ الأمتعة وأحياناً كان يستخدم للسكن .
وحرص القائمون على القرية على أن تكون بعيدة كل البعد عن عرض تراث الإمارات بطريقة مجردة، إذ استضافوا عدداً من أصحاب الحرف، مثل الغواص وفالج المحار ومروّب الليخ (صانع شبكة الصيد) وصانع الجراجير (صناعة السلال الخاصة بجمع المحار) يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع وتم عرض أهم الحرف البحرية القديمة والأدوات المختلفة التي كانوا يستعملونها قديماً في رحلاتهم الطويلة سواء لصيد الأسماك أو تجارة اللؤلؤ أو الغوص، مبرزين حياة أهل الساحل على سجيتها .

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القرية التراثية تستقطب أعدادًا غفيرة لمشاهدة الحرف التقليدية القرية التراثية تستقطب أعدادًا غفيرة لمشاهدة الحرف التقليدية



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 00:45 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

رحيل كلينسمان عن هيرتا برلين فرصة لنوري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates