أذرع الضفدع العملاقة تجذب زوّار عالم مدهش
آخر تحديث 03:54:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أذرع الضفدع العملاقة تجذب زوّار "عالم مدهش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أذرع الضفدع العملاقة تجذب زوّار "عالم مدهش"

أذرع الضفدع العملاقة تجذب زوّار "عالم مدهش"
دبي -صوت الإمارات

يقف الضفدع على سطح لعبته "المجنونة" يراقب روّاده وهم يرجونه التوقف عن الحركة أو تخفيفها، منتشياً بضحكاتهم وصرخاتهم وهو يتحرك ويدور إلى الأمام والخلف، بينما ينقسم اللاعبون إلى فريقين، واحد يضحك وتزيد المغامرة من متعته، وواحد يتمنى أن تقف اللعبة بسرعة ويجري بعيداً عنها.

هذه اللعبة، "الضفدع المجنون"، واحدة من أهم الألعاب الموجودة في القاعة رقم (6) ضمن فعاليات عالم مدهش، الذي تنظمه مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، وهي تستقطب محبي الإثارة والمغامرة.

وتمنح اللعبة "أصدقاء الضفدع" جرعة مضاعفة من النشاط بعد دقائق من الطيران في الهواء، والضحك، والمرح، فيما تستضيف على متنها 20 شخصاً في كل مرة، وتفضل العائلات ركوبها للاستمتاع بأجوائها المرحة، حيث يمكن لأي شخص فوق 10 سنوات الصعود عليها.

ويجذب الضفدع المجنون زوّاره في رحلة عجيبة تدور فيها العربات حول المكان دورة كاملة، وبسرعات مختلفة، ولا تتوقف إثارتها إلى أن يكف الضفدع عن الحركة المجنونة يميناً وشمالاً، ويخفف من سرعته في الدوران، ليلتقط روّاد اللعبة أنفاسهم.

وتملك هذه اللعبة محوراً قوياً في الوسط يحمل وزنها الذي يتطلب أن يكون متساوياً عند الدوران، ولها أذرع عملاقة تحمل عربات تشبه تلك المستخدمة في التنقل بين الجبال، تتسع الواحدة منها لشخصين، وعند دورانها يتخذ الضفدع موقفاً طيباً مع أصدقائه، فيخفف من سرعة عرباته لثوانٍ، ثم سرعان ما يطلقها في الهواء ليزيد من إثارة اللعبة، وحماسة الجالسين على كراسيها.

لعبة "الضفدع المجنون" من ألعاب المغامرة والترفيه، التي تجمع بين عناصر الإثارة والتشويق من لحظة انطلاقها إلى حين توقفها تماماً، لذلك تجذب اللعبة كثيراً من الناس لمتابعة اللاعبين على متنها وهم يدورون حول محورها، ما يجذب الناس إليها في رغبة لتجربتها، وتحدي الصمود على كراسيها الطائرة.

وتقدم إدارة عالم مدهش، الوجهة الترفيهية العائلية الصيفية الأشهر في المنطقة، هذه اللعبة لعشاق ألعاب الإثارة والمغامرة، بعد أن تم مطابقتها لشروط السلامة العامة التي تنص عليها تعليمات المشاركة في الفعاليات، حيث تعدّ هذه اللعبة من الألعاب الأكثر أماناً في فئتها.

ويبلغ الشعور بالتوازن قمته لدى مرتادي هذه اللعبة، خصوصاً أن المشرفين عليها لا يقومون بإطلاقها إلا إذا عند بلوغ مجموع وزن المشاركين فيها حدود التوازن المطلوب، كما أن المسافة بين كل ذراع من أذرع اللعبة التي تحمل العربات التي تنقل اللاعبين إلى مراحلها المتنوعة، تزيد من الأمان على متن "الضفدع المجنون".

ويعدّ عدد كبير من المشاركين في لعبة "الضفدع المجنون" أن لحظات الطيران في الهواء، والدوران حول الأرض تعطيهم مزيداً من الإحساس بالحرية والنشاط، وهي لحظات لا تنسى، يكتشف فيها الإنسان خفة وزنه، مقارنة بما يشعر فيه وهو يسير على قدميه.

ويفتح "عالم مدهش" المجال في كل عام لاستقبال العائلات من كل الجنسيات لقضاء وقت مميز، والخروج بذكريات استثنائية، والاستمتاع بما يقدمه لصيف مرح، حيث تمتد فعالياته على مساحة تزيد على 34 ألف متر مربع داخل مركز دبي التجاري العالمي في القاعات (1-8). وتعدّ الوجهة الترفيهية العائلية الأمثل في فصل الصيف، التي تمنح الصغار من جميع الأعمار الفرصة للتعلم ضمن أجواء مريحة وممتعة، وفي بيئة آمنة تقدم تجارب عالمية متفرّدة تثري أوقات الأطفال، وتساعدهم على الانطلاق والمرح.

ويوفر "عالم مدهش" منصة مثالية للترفيه والفائدة، إذ يضم أنشطة فريدة، مثل ألعاب المهارة وألعاب التشويق والمغامرات والألعاب المطاطية، إضافة إلى مجموعة واسعة من خيارات الأطعمة والمشروبات.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أذرع الضفدع العملاقة تجذب زوّار عالم مدهش أذرع الضفدع العملاقة تجذب زوّار عالم مدهش



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - صوت الامارات
خطفت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، بإطلالتها الساحرة، الأنظار لدى وصولها إلى مسرح نويل كوارد Noël Coward Theatre إلى جانب الأمير وليام، حيث حضرا عرضا خاصا بعنوان "عزيزي إيفان هانسن"، الذي يقام في إطار مساعدة المؤسسة الملكية الخيرية. تألقت كيت بفستان طويل وبغاية الأناقة من مجموعة Eponine صُمّم خصيصاً لها، وتميّز بقماش التويد الأسود والأزرار المرصعة بالكريستالات، وقد لاءم الفستان قوام ميدلتون، إذ إن قصته الـA line ناسبت خصرها النحيف. وأكملت الإطلالة بحذاء Romy البراق من مجموعة Jimmy Choo والذي يبلغ ثمنه £525 وسبق لها أن نسّقته مع عدد من إطلالاتها الأنيقة في مناسبات مختلفة، كما حملت حقيبة كلاتش من الماركة نفسها ومرصّعة أيضا بالكريستالات ويبلغ ثمنها £675. دوقة كمبريدج من محبي صيحة قماش التويد، فقد سبق أن رأيناها متألقة في مناسبات عدة بإطل...المزيد

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates