السِّيسي يؤكِّد استعداد الجيش المصريّ لصدّ العدوان على أيّ دولة عربيّة
آخر تحديث 01:39:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رأى أنّ سياسات حركة "حماس" أفقدتها تعاطف الشَّعب المصريّ

السِّيسي يؤكِّد استعداد الجيش المصريّ لصدّ العدوان على أيّ دولة عربيّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - السِّيسي يؤكِّد استعداد الجيش المصريّ لصدّ العدوان على أيّ دولة عربيّة

المرشح للرئاسة المصرية عبد الفتاح السيسي
القاهرة – أكرم علي

أكَّد المرشَّح للرِّئاسة المصريّة عبد الفتَّاح السِّيسي أنّ مصر حريصة على تحقيق السَّلام في المنطقة من خلال وجود دولة فلسطينيَّة عاصمتها القدس الشرقيَّة.
واعتبر السِّيسي خلال حوار متلفز مع قناة "سكاي نيوز عربيَّة" مساء الاثنين، أنّ مواقف حماس أفقدتها التّعاطف من جانب الشَّعب المصريّ، مشيرًا إلى أنّ "حماس" بسياساتها ومحاولة تحميل مصر أزمة حصار قطاع غزَّة، وبناء الأنفاق التي استغلت في القيام بعمليات إرهابيّة ضد مصر، أوصل التعاطف مع القضية الفلسطينية لأدنى مستوى لها في الشارع المصريّ.
ولفت السِّيسي إلى أن دعم مصر للقضية الفلسطينية سيتواصل وسيستمر من خلال دعم السلطة الفلسطينية، مشيرًا إلى أن هناك فرصة حقيقية لتحقيق السَّلام في المنطقة وأن تعيش إسرائيل بشكل طبيعي في المنطقة من خلال قبولها بالمبادرة العربية.
وأشار السِّيسي إلى أن قوة الدول الأخرى في منطقة الشرق الأوسط ترجع لضعف الدول العربية، مشيرًا إلى أن قوة العرب في وحدتهم وهذا ما يسعى إليه وما تحقق جزء منه من خلال جعل القوى العربية في خدمة بعضها ولحماية الأمن القومي العربي.
وردًّا على سؤال عمَّا ستفعله مصر "في حالة حدوث اعتداء على أيّ دولة عربيّة؟" أكَّد السِّيسي أن الجيش المصريّ أينما وقع التهديد فإنه سيسرع إلى مواجهته، أو على حدّ قوله بالعاميَّة المصريّة: "مَسَافَة السِّكَّة" وسيكون الجيش المصريّ هناك، حسب وصفه، وأنه لا توجد دولة عربية يتم تهديدها والجيش المصريّ متواجد.
 ودعا المرشّح للرئاسة المصريّة أن لا تكون علاقة مصر بالأمريكان على حساب الروس أو العكس، وأشار إلى أن هناك تطورًا فى العلاقات المصريّة الدولية ولا بد أن تحافظ مصر على علاقتها دون أن يكون ذلك على حساب الآخرين.
وأوضح السِّيسي أن العلاقات مع إثيوبيا يجب أن تكون طيبة، وأيضًا مع بقيّة دول أفريقيا، وأنه يجب أن تكون العلاقة بين مصر وأفريقيا والعرب قائمة على المصلحة والتصالح، مشيرًا إلى أن مصر تتفهم ما تريده إثيوبيا من تطور ورخاء لشعبهم، ولكن على أثيوبيا أن تعلم أيضًا أن الاقتراب من المياه في مصر مسألة حياة أو موت، مؤكِّدًا أن مشروع سدّ النهضة يحتاج لمزيد من الدراسة، لمعرفة مدى نفعه وضرره على مصر والسودان.
وعن العلاقات المصريّة العربيّة أشار السّيسي إلى أن مصر تحترم دولة الجزائر شعبًا وحكومةً، مشيرًا إلى أنه لم يهدّد بضرب الجزائر، كما أوضح أن مصر متفهمة للاضطرابات في ليبيا، وأنّ الجيش يقوم بعمليات التأمين على مساحة 1200 كيلو متر، موضحًا أن الدول العربية يجب أن تكون يدًا واحدة.
كما أكّد أن العلاقات مع ليبيا والسودان عادية، ولا مشاكل فيها، مشيرًا إلى أنه لا مشكلة بشأن مدينة حلايب وشلاتين، مؤكّدًا أنهما مصريّتان.
وشدّد السِّيسي على أن الضمانة الحقيقية لتحقيق الأمن القومي العربي أن نحفظ ونحمي بعضنا البعض وقدرتنا المجمعة تستطيع تحقيق ذلك، وأن مصر عادت لأشقائها، وأنها أصبحت جاذبة للاستثمار العربي والأجنبي، مشيرًا إلى أن مصر تحتاج إلى جهد كبير.
وكشف أنه لن يبادر لتسوية الخلاف مع قطر، لأن مصر لم تبدأ الخلاف مع أي دولة، وأن الآخرين يجب ألا يسعوا لأي خلاف مع مصر، مؤكدًا أنه لن يستطيع أحد أن يتدخل في شؤون مصر مرة أخرى.
وعن العلاقات مع تركيا أشار السيسي إلى أن مصر علاقتها مع الشَّعب التركي جيدة، وأن الحكومة التركية عليها الاعتراف بإرادة الشّعب المصريّ، وأن الجيش تحرك لحماية الشَّعب المصريّ، وأن الجانب التركي هو الذي عليه أن يعمل على إصلاح العلاقات مع مصر.
كما أكّد على أنه يجب إيجاد حل سلمي للأزمة السورية، لأنها أصبحت بؤرة جاذبة للإرهاب، مشدِّدًا أن يكون المخرج ليس على حساب وحدة سوريا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السِّيسي يؤكِّد استعداد الجيش المصريّ لصدّ العدوان على أيّ دولة عربيّة السِّيسي يؤكِّد استعداد الجيش المصريّ لصدّ العدوان على أيّ دولة عربيّة



GMT 00:20 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

صقر غباش يعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس النواب البحريني

GMT 00:14 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات تؤكد أهمية التعايش السلمي والتسامح من أجل السلام

منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 14:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 06:59 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أوكرانيا الوجهة المثالية لقضاء أجمل شهر عسل

GMT 22:18 2020 الأربعاء ,22 إبريل / نيسان

محمد رمضان يشارك في السخرية من "البرنس"

GMT 19:07 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تتألق بإطلالة كاجوال في جلسة تصوير جديدة

GMT 18:42 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الشكوك تحوم حول مشاركة محمد صلاح أمام "مانشستر يونايتد"

GMT 17:38 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

السورية نسرين طافش بإطلالة مثيرة وجرئيه عبر "انستغرام"

GMT 05:39 2019 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

27.4 % تراجع الهجمات الإلكترونية بالإمارات

GMT 06:47 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الشيخ راشد النعيمي يشيد بفوز "عجمان" التاريخي

GMT 11:12 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

مظهر ميغان ماركل يُثير استياء العائلة المالكة البريطانية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates