إيران تطالب أبو مرزوق بالاعتذار عن تسريبات سابقة للسماح له بزيارتها
آخر تحديث 04:32:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نفى فيها تصاريح إيرانية عن دعم المقاومة الفلسطينية

إيران تطالب أبو مرزوق بالاعتذار عن تسريبات سابقة للسماح له بزيارتها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إيران تطالب أبو مرزوق بالاعتذار عن تسريبات سابقة للسماح له بزيارتها

حركة حماس
غزة – علياء بدر

ذكرت مصادر فلسطينية رسمية اليوم أن إيران طلبت من نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق الاعتذار عن تسريبات سابقة للسماح له بزيارتها، ونقلت وسائل إعلام عن تلك المصادر قولها "إن وفد حماس الذي التقى المخابرات المصرية الشهر الماضي في القاهرة، ومكث في قطر زهاء أسبوعين، كان يخطط لزيارة إيران، إضافة إلى دول أخرى، لكن طهران وضعت شرطًًُا لوفد حماس قبل زيارتها، هو أن يعتذر رئيس الوفد موسى أبومرزوق عن تصاريح سابقة اتهم فيها طهران بـ"الكذب" فيما يخص دعم المقاومة، ومقايضة ذلك بطلبات أخرى.
 
وأكدت المصادر أن أبومرزوق رفض هذا الطرح لأنه لا يريد التطرق إلى المكالمة المسربة بأي شكل من الأشكال. وكان يخشى من تسليط الضوء أكثر على المكالمة والموقف من إيران، وهو الأمر الذي من شأنه تخريب خطط حماس لاستعادة علاقاتها مع إيران نفسها ومع دول عربية أخرى، كما أنه لم يقتنع بطلب الاعتذار نفسه.
وكانت مصادر إعلامية نشرت نهاية كانون الثاني/ يناير الماضي تفاصيل مكالمة صوتية مسربة نسبت لنائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبومرزوق، يهاجم فيها إيران بشدة، وينفي تصاريح إيرانية بأنها تقدم الدعم للمقاومة الفلسطينية خصوصا منذ عام 2009.

وأثار هذا التسريب غضب إيران وحزب الله اللبناني وأفسد ترتيبات سابقة للحزب لعقد لقاءات في الشهر اللاحق بين أبومرزوق ومسؤولين إيرانيين في لبنان، فقد وصل أبومرزوق فعلا إلى لبنان لكن أي مسؤول إيراني لم يستقبله.

وقالت المصادر إن " حماس أرسلت وفدا إلى إيران حاول تلطيف الأجواء، ومكث هناك 8 أيام قبل أن تعلن الحركة أنها تتطلع إلى صفحة جديدة من التعاون مع إيران، في اعتراف ضمني بالخلافات القائمة بينهم بشأن مواضيع شتى."

وكانت إيران اختلفت مع حماس بسبب الأزمة السورية، ثم زاد الخلاف بسبب طلب إيران من حماس الاصطفاف معها في خلافها مع المملكة السعودية، وحاولت حماس زيارة السعودية خلال رحلتها إضافة إلى تركيا، لكن لم يعرف لماذا لم تتم الزيارتان.

وأفادت المصادر قولها إن "قطر كانت تتوسط من أجل زيارة وفد حماس إلى السعودية وتركيا، لكن تلك الوساطة لم تكتمل. وتأمل حماس في فتح الأبواب لها في المملكة السعودية."

وقال القيادي في الحركة أحمد يوسف أمس عن زيارة العاهل السعودي لمصر "لقد أسعدتنا تلك الزيارة التي تأتي في سياق تهدئة الأوضاع العربية في المنطقة، واستعادة أهم قطبين عربيين أواصر الصداقة والتحالف والتضامن بينهما، وهي بالتأكيد محاولة مشكورة من خادم الحرمين لكسب استقرار الأوضاع المتوترة بين الكثير من دول أمتنا، وخطوة في اتجاه إعادة ترتيب البيت العربي". وأضاف "نحن نأمل في أن ينعكس ذلك أيضا على علاقات مصر وتركيا، ويكون لقاء القمة الإسلامية المقبل في إسطنبول فاتحة خير لعودة العلاقات المصرية التركية. مؤكدا: في الحقيقة، إن أي تقارب بين شعوب أمتنا العربية والإسلامية كسب وإنجاز يخدم قضيتنا الفلسطينية، ندعو الله أن يتحقق اجتماع شمل العرب والفلسطينيين، ونشهد ما يريح أبناء شعبنا المعذبين".

وكان موسى أبو مرزوق أكد أن مساعدات إيران لحماس وغزة ما زالت متوقفة، والعلاقة بين طهران والحركة ما زالت على جمودها، وأوضح في حوار أجرته معه قناة الجزيرة القطرية، أن حماس تسعى إلى تقوية علاقتها مع ايران، و"عدم تحول المنطقة إلى تدافع طائفي أو إقليمي بين دولها"، لكنه يشدد - في المقابل - على أن "العلاقات تقوم عادة بين طرفين، ولا بد أن تكون وجهة العلاقة مشتركة حتى تتحسن".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيران تطالب أبو مرزوق بالاعتذار عن تسريبات سابقة للسماح له بزيارتها إيران تطالب أبو مرزوق بالاعتذار عن تسريبات سابقة للسماح له بزيارتها



GMT 07:07 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

حاكم الشارقة يفتتح مجلس خورفكان الأدبي وبيت الشعر

GMT 03:54 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الوزراء الإماراتي يُصادق على معاهدة السلام مع إسرائيل

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

أفكار لتنسيق "الزهري" في الملابس مستوحاة من جيجي حديد

واشنطن - صوت الإمارات
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 12:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" الروسية
 صوت الإمارات - تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" الروسية

GMT 11:21 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على ديكورات المنزل بأثاثا مودرن مع جدران كلاسيكية
 صوت الإمارات - تعرفي على ديكورات المنزل بأثاثا مودرن مع جدران كلاسيكية

GMT 02:25 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

قلاع إيطالية تحوّلت إلى فنادق سياحية للاستمتاع بعطلة ملكية
 صوت الإمارات - قلاع إيطالية تحوّلت إلى فنادق سياحية للاستمتاع بعطلة ملكية

GMT 04:31 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الإيطالي يفرض العزل على منتخب الشباب تحت 21 عامًا

GMT 05:07 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يعلن ضم الحارس البرازيلي الشاب مارسيلو بيتالوجا

GMT 04:49 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

كورتوا يُتوَّج بجائزة أفضل لاعبي ريال مدريد خلال أيلول

GMT 04:57 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

إيقاف مدافع بارنسلي عامين بسبب خرق قواعد مكافحة المنشطات

GMT 02:24 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

لوف منزعج من التعادل مع تركيا ومتفائل بالمعترك القاري

GMT 00:53 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تقسو على أوكرانيا وديا بسباعية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates