ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم داعش لاستعادة الرمادي
آخر تحديث 20:25:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قائد عمليّات نينوى يُعلن جاهزية قواته للبدء في عملية تحرير الموصل

ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم "داعش" لاستعادة الرمادي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم "داعش" لاستعادة الرمادي

الجيش العراقي في شوارع الرمادي
بغداد - نجلاء الطائي

أكَد المتحدث باسم قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، العقيد ستيف وارين، والتي تقدم دعمًا جويًا للقوات الحكومية العراقية بأن استعادة السيطرة على مدينة الرمادي العراقية من سيطرة تنظيم "داعش" المتطرف بات قريبًا، مشيرًا إلى أنه لم يتبق سوى عدة أمتار من مجمع المنشآت الحكومية هناك. لافتًا إلى أن تقدَم القوات العراقية أعاقه احتمالية وجود عائلات محاصرة في المنطقة التي تشهد اشتباكات وحشية نتيجة استخدامها كدروع بشرية من قبل تنظيم "داعش".
 
ودخلت القوات العراقية في اشتباكات مع تنظيم "داعش" المتطرف، للدفاع عن مجمع المنشآت الحكومي السابق، والذي يقع في قلب مدينة الرمادي. فبعد شن هجوم كبير الثلاثاء أدى إلى إسقاط دفاعات تنظيم "داعش" المتمركزة حول وسط المدينة، حاول التنظيم المتطرف وقف زحف القوات الحكومية عن طريق الاستعانة بالقنَاصة والشراكة الخداعية، إضافة إلى المتفجرات على جانبي الطريق والمهاجمين الانتحاريين. إلا أن آمال هذه الجماعة في تحقيق انتصار سريع قد تبددت بعدما استطاعت قوات عراقية من النخبة لمكافحة التطرف، وكذلك الجيش في مواصلة التقدَم بثبات وعبور عاصمة الأنبار المنكوبة.
                                                             
وتستمر الاشتباكات منذ أمس السبت، ما بين تنظيم "داعش" المتطرف، والقوات العراقية التي وصلت إلى تقاطع رئيسي في حي هوز، والذي يقع على مقربة من مجمع المنشآت الحكومية والمفتاح الرئيسي نحو استعادة السيطرة بالكامل على مدينة الرمادي.
 
 وأوضح المتحدث باسم القوات العراقية الحكومية صباح النعمان، أن قوات النخبة لمكافحة التطرف، باتت على مقربة من مجمع المنشآت الحكومية في الرمادي. كما أكدت جماعة شبه عسكرية تقاتل "داعش" فضلًا عن الشبكة الإعلامية للحرب العراقية والتي تتحدث نيابة عن وزاراتي "الداخلية" و"الدفاع" بأنه قد تم تغيير الاستراتيجية بعدما كان من المقرر الوصول إلى حي هوز، من دوبات، إلا أن استخدام تنظيم "داعش" أحال دون ذلك مع التقدم من ناحية ضفة النهر.
 
وأسفرت الاشتباكات حول مجمع المنشآت الحكومية ووفقًا لأحد ضباط الشرطة، إلى وفاة ما لا يقل عن إثنين من عناصر قوات الأمن العراقية وإصابة تسعة آخرين بجروح. في حين ذكر مسؤولون محليون كبار بأن اشتباكات الجمعة راح ضحيتها ثلاثة على الأقل.
 
 وتكبدت "داعش" خسائر كبيرة في الأرواح البشرية، حيث خلفت اشتباكات الجمعة فقط ما لا يقل عن 23 قتيلًا. على أن عدد المقاتلين المتواجدين وسط مدينة الرمادي لا يزيد عن 400.
 
أعلن قائد عمليات نينوى اللواء الركن نجم الدين الجبوري، السبت، عن جاهزية قواته للبدء بعملية تحرير الموصل بعد استكمال كافة تدريباتها، وأن القوات التي ستشترك في عملية التحرير ستضم قوة مشتركة من الجيش والحشد والبيشمركة، ولفت إلى أن قتلى "داعش" في تزايد بعد إحباط سلسلة هجمات وتحقيق تقدم سريع على الأرض.
 
وقال الجبوري، خلال مؤتمر صحافي عقده في ناحية القوش في محافظة نينوى، أن "القوات الأمنية جاهزة للبدء في عملية تحرير الموصل وخاصة مع قرب تحرير محافظة الأنبار". مضيفًا " أن "القوات الامنية استكملت جميع تدريباتها واستعدادتها من الناحية اللوجستية والبدنية، وهم بانتظار ساعة الصفر من قبل قائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي".
 
وأفاد قائد عمليات نينوى، بأن "القوات التي ستشارك في عملية تحرير الموصل ستضم قوات الجيش العراقي والحشد والفصائل الاخرى بالاضافة الى قوات البيشمركة من خلال غرفة العمليات المشتركة التي تم تشكيلها".
 
وكشفت خلية الإعلام الحربي، مساء السبت، عن نتائج عمليات القوات العراقية ليوم كامل ضد تنظيم "داعش" في أماكن العمليات كافّة. كما أوضحت الخلية في بيان لها ورد لـ"العرب اليوم" أن "القوات المشتركة في قاطع عمليات الانبار من قتل انتحاريين اثنين يحملان حزامين ناسفين حاولا التقرب الى وحدات الفرقة العاشرة في منطقة البو عيثة، في غضون ذلك شرعت مفرزة معالجة القنابل غير المنفجرة بتنفيذ واجب ضمن محــور التقدم (البو ذياب ـ الجرايشي) وتمكّنت من  تفجير (90) عبوة ناسفة وتطهير (5) منازل وتفجير وكرين مفخخين ونفق يستخدمه العدو".
 
ووُجّهت ضربات بالمدفعية والصواريخ والهاونات على الضفة الجنوبية لنهر الفرات من جسر الجزيرة إلى سدة البو عيثة لتدمير أوكار "داعش" للمناطق أعلاه، وتمكنت قوة من الفوج الاول اللواء الاول الرد السريع من قتل متطرف وتدمير (3) أوكار بالكامل، في منطقة تل حصيبة الشرقية التي تمكن القوات الامنية من قتل (3) متطرفين وتدمير (3) أوكار للعدو وعثر على (3) عبوات ناسفة عبارة عن جليكان مملوء بمادة نترات الأمونيا وواحدة أسطوانيـــــة الشكل وتم تفكيكها" وفق البيان.
 
وأشار بيان الخلية إلى أنه"تمكنت قوة من الفوجين الثاني والثالث باللواء الثاني الرد السريع في منطقة تل حصيبة الشرقية من قتل متطرف والعثور على (6) عبوات ناسفة تمت معالجتها، وباشرت وحدات جهاز مكافحة الإرهاب بالتقدم  فـي منطقة حي الضباط الثانية باتجـاه حي العادل وجسر الحوز شمالاً بعد تطهير المنازل، في حين أستهدف العدو قطعات الجهاز المفتوحـــة فــي منطقة حي الضباط الثانية بعجلتين مفخخة تم تدمير الأولى بضربة جوية من قِبل القوة الجوية العراقية والثانية من قبل طيران التحالف، الى ذلك دخلت  قطعات جهاز مكافحة الارهاب منطقة الحوز وسيطرت عليها بالكامل".
 
وزادت الخلية "من جانبها سيطرت القوات الامنية على سدة الرمادي والمنطقة المحيطة بها، وعلى الطريق من جسر البو فراج إلى نهر الفرات باتجاه السدة بعد تطهيره ضمن المحور الشمالي بالانبار، ونفذ الابطال في طيران الجيش عدة ضربات جوية اسفرت عن قتل ٣ متطرفين وتدمير ملجأ لعناصر "داعش" واحادية، وتفجير مخازن للعتاد في منطقة النعيمية وجسر التفاحة، ووجه طيران الجيش بالتنسيق مع جهاز مكافحة الاٍرهاب ضربة جوية مباشرة أسفرت عن تدمير عجلة مفخخة واخرى مدرعة تابعة لعناصر "داعش" وقتل ٦ منهم في منطقة الحوز ضمن قاطع عمليات الانبار، من جانبها تمكنت القوة الجوية العراقية من توجه ضربة اسفرت عن تدمير تجمعين لعناصر "داعش" وقتلت من فيهما جنوبي الفلوجة، من جهته نفذ طيران التحالف الدولي (32) طلعة اسفرت عن قتل العشرات من المتطرفين وجرح اثنين اخرين ودمر 7 حفارات و16 وكر وآلية للعدو و4 مراكز تجمع معادية وموقعين لسلاح ثقيل وموقعي هاون و 9 مواقع قتالي ومخبأ سلاح وموقع قناص و 5 اوكار مفخخة ومركزي اتصالات وعجلتين مفخختين وعجلتين تحملان رشاشتين أحاديتين".
 
واستطردت الخلية في بيانها "وواصلت قيادة عمليات بغداد- القوات الامنية في عمليات بغداد والفرق المرتبطة بها تقدمها لتحرير مناطق جنوبي الفلوجة، حيث تمكنت من قتل عشرات المتطرفين، وجرح آخر، وتدمير وكرا، وعجلة ناقلة اشخاص وقتل من فيها، وتدمير (3) عجلات تحمل رشاشة أحادية، ومعالجة (85) عبوة ناسفة، (12) منزل مفخخ. فضلاً عن تدمير مرصد ووكر للعدو ، في حين تمكنت قوة من اللواء (24) من قتل متطرف وجرح آخر في منطقة العبادي، وضبط وتفكيك (7) عبوات ناسفة، ومواد متفجرة، في منطقتي السلاميات والبومعيدي غربي بغداد، وتفكيك عبوة ناسفة من قبل اللواء السابع شرطة اتحادية في منطقة السيدية وضبط وتفكيك عبوة ناسفة من قبل اللواء الثالث شرطة اتحادية في منطقة جسر ديالى، فيما تمكنت القوات الأمنية من ضبط مخابئ للأسلحة والمواد المتفجرة ضمن مناطق (السيد عبدالله جنوب بغداد، والجعارة شرقي بغداد)، بالإضافة الى القاء القبض على المطلوبين وفق مواد قانونية مختلفة في مناطق متفرقة من بغداد، خلال الـ (24) ساعة الماضية".
 
ولفتت إلى أنها "ونفذت قيادة عمليات صلاح الدين بإسناد من طائرات طيران الجيش عملية امنية أسفرت عن قتل (10) متطرفين حاولوا التعرض على قطعاتنا الأمنية الموجودة في حقول علاس".
 
وبحسب البيان فإن "لواء المشاة 74 بالفرقة 15 (المقر المسيطر): نفذت عملية امنية مشتركة من قبل مقر لواء المشاة 74 الفرقة 15، مفرزة معالجة القنابل غير المنفلقة المقر العام/الاولى في منطقة (البو شلش) أسفرت عن العثور (27) عبوة ناسفة تم تفجيرها تحت السيطرة".
 
وجاء في البيان "قيادة قوات الشرطة الاتحادية: الفوج الثالث باللواء 19 شرطة اتحادية من إلقاء القبض على مطلوب وفق معلومات إستخباراتية في سيطرة (الحويش/7)".
 
واختتم البيان "وواصل الطيران الحربي اسناد القطعات الارضية، حيث نفذ طيران القوة الجوية 9 طلعات على مختلف قواطع العمليات ، من جانبه نفذ طيران الجيش 32 طلعة على قواطع العمليات كافة ، في حين نفذ طيران التحالف الدولي  (9) طلعات على مناطق ( الموصل – الفلوجة –  البغدادي – الشرقاط ) اسفرت عن قتل 13 متطرفًا وتدمير 5 مواقع قتالية وخندقين للعدو ومعملين للعبوات الناسفة وخط امداد و3 اوكار، ووفقا لمعلومات وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية نفذت طائرات قوات التحالف ضربة جوية استهدفت قرية عين طلاوي في قضاء تلعفر، أسفرت عن تدمير مدفع مقاومة طائرات وقتل (3) متطرفين".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم داعش لاستعادة الرمادي ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم داعش لاستعادة الرمادي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم داعش لاستعادة الرمادي ارتفاع حدة الاشتباكات بين القوات العراقية وتنظيم داعش لاستعادة الرمادي



تألّقت بفستان "لاتيكس" باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضًا : تألُّق بيونسيه بفستان قصير ذي تصميم متداخل الألوان وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 00:32 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
 صوت الإمارات - مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"

GMT 04:56 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

راموس يتعرّض للانتقادات بسب سخريته من كريستيانو رونالدو

GMT 23:34 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

ميسي يفشل في تسجيل هدف على ملعب "أتلتيكو مدريد"

GMT 22:35 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

"نيمار" مُستبعد من مواجهة مانشستر يونايتد

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

استعدْ لمُشاهدة 3 ظواهر سماوية تتشابك لخلق خسوف كلي للقمر

GMT 03:27 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

بليغريني يعتبر خروج وست هام من الكأس يفيد ليفربول

GMT 04:44 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates