ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى داعش
آخر تحديث 03:42:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
صائب عريقات يؤكد أن هناك بالإقليم من يحاول خدمة فلسطين وآخرين يستخدموا ضد فلسطين. ترامب يدع سوريا والأسد يوفران الحماية للأكراد ويواجهان تركيا من أجل أرضهما روحاني يؤكد أن طهران لديها تسجيل مصور للهجوم على ناقلة النفط الإيرانية في البحر الأحمر الجمعة الماضية التلفزيون السوري يعلن أن الجيش السوري يدخل مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي باريس قد تسحب قواتها من التحالف الدولي بسوريا بعد قرار ترامب سحب قوات بلاده الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تعلن فوز المرشح قيس سعيد برئاسة تونس بنسبة 72.71% بدء مناورات مفاجئة في مقر وزارة الدفاع "الكرياه" في تل أبيب ستنتهي ظهر غدا الثلاثاء وفاة شابين "في العشرينيات من العمر" بحادث سير في الطريق المؤدي إلى واد النار قرب بلدة العيزرية شرق القدس أردوغان " مخاطبا الجامعة العربية" لم تقدموا قرشا واحدا من أجل الأخوة العرب السوريين الهاربين من البراميل المتفجرة أردوغان يؤكد ان نحو 700 قذيفة سقطت على الأراضي التركية من قبل التنظيمات الإرهابية
أخر الأخبار

اتهامات تتعرض لها حملة "بوتين" بإسقاطها العديد من المدنيين

ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى "داعش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى "داعش"

الطيران الروسي
لندن - سليم كرم

كشفت صحيفة بريطانية واسعة الانتشار عن مزاعم بعض النشطاء بشأن التقارير الصادرة عن المرصد السوري لحقوق الإنسان، حول الغارات الجوية الروسية التي تستهدف المدنيين، بأنها أكثر من المقاتلين التابعين لتنظيم "داعش" المتطرَف، وذلك خلال الحملة التي يقودها الكرملين منذ أواخر العام الماضي في سورية وبالتحديد في 30 من أيلول/سبتمبر من أجل دعم حليفه المحاصربشار الأسد في مواجهة المعارضين.   

وتعرَضت الحملة للاتهامات منذ بدئها بكونها تنال من قوات المعارضة المعتدلة وتقتل المدنيين بشكل غير مقصود، مع إعلان المرصد الحقوقي في سورية عن مقتل 893. وبعد مزاعم موسكو بأنها نفذت ما يزيد عن ستة آلاف غارة جوية في كافة أرجاء البلاد التي دمرتها الحرب، فقد خرجت المؤسسة لترجح بأن إجمالي القتلي نتيجة قصف للطيران الروسي بلغ نحو ثلاثة آلاف شخص.

ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى داعش

وبدأت كل من الحكومة السورية والمعارضة إجراء محادثات في جنيف، الإثنين، من أجل تمهيد الطريق للتوصل إلى تسوية سياسية مع وضع دستور جديد وإجراء انتخابات في غضون عام ونصف. وفشل المفاوضون الدوليون بما فيهم الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها من جهة والرئيس السوري وداعميه روسيا وإيران من جهة أخرى في التوصل إلى اتفاق يتيح للجماعات السورية المسلحة بأن تكون جزءًا من المحادثات السياسية، وهو ما دعا الى عقد اجتماع، الأربعاء، ما بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ونظيره الأميركي جون كيري، للتباحث بشأن الخلافات والاتفاق على من هو مؤهل للانضمام الى محادثات السلام بوساطة من الأمم المتحدة.

وأعلنت وكالات الأخبار الروسية الأربعاء، نقلاً عن المتحدث الإعلامي للجيش الروسي إيغور كوناشنكوف بأن العمليات العسكرية لم يتم تنفيذها سوى في مدينتي اللاذقية، ودير الزور، التي كانت تعاني حصارًا من قبل تنظيم "داعش، وذلك بسبب الظروف المناخية الغير مواتية ولتجنب تعرض المدنيين لمخاطر جراء القصف.

ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى داعش

 وأضاف كوناشنكوف، أن الطائرات الحربية الروسية استهدفت 57 موقعًا داخل هاتين المدينتين وذلك في 16 مهمة قتالية، كما أشار المتحدث الإعلامي إلى أن روسيا عملت على توصيل 50 طنًا من المساعدات الإنسانية إلى مدينة دير الزور المحاصرة في 15 من كانون الثاني/يناير والتي تأتي استكمالًا للمساعدات الإنسانية التي وصلت في وقت سابق هذا الاسبوع إلى المدينة السورية المحاصرة وبلغت أكثر من 40 طنًا.

 ويسيطر متطرفو "داعش" في الوقت الحالي على 60 بالمائة من مدينة دير الزور مع قيامهم بتشديد الحصار والذي تسبب في معاناة نحو 200 ألف شخصًا ممن لا يزالوا يقيمون في المدينة. وبحسب تقرير صادر عن الأمم المتحدة، فإن حوالي 70 بالمائة مما تبقى من السكان هم من الأطفال والنساء.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى داعش ارتفاع قتلى المدنيين في سورية بفعل الغارات الروسية يطغى على قتلى داعش



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الساحر

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 21:21 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 صوت الإمارات - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 12:10 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم
 صوت الإمارات - "الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم

GMT 19:11 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة
 صوت الإمارات - دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بمرور 4 أعوام على تعيين كلوب مدرباً للريدز

GMT 16:33 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

أشهر 10 قصور ملكية ساحرة على مستوى العالم

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 15:21 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

هدى بيوتي تستعد لإطلاق أحدث مستحضرات التجميل

GMT 07:50 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مدرب أرسنال يكشف عن سبب رفضه للتدريب في الدوري الممتاز

GMT 01:52 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تخريج 360 طالباً وطالبة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates