استقبال حافل لدميرطاش المعارض في موسكو يؤجج الخلاف الروسي التركي
آخر تحديث 22:32:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لافروف أبلغه باستعداد بلاده للتعاون مع الأكراد في مقاتلة تنظيم "داعش"

استقبال حافل لدميرطاش المعارض في موسكو يؤجج الخلاف الروسي التركي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - استقبال حافل لدميرطاش المعارض في موسكو يؤجج الخلاف الروسي التركي

دميرطاش الكردي في موسكو
أنقرة - جلال فواز


تأجّج الخلاف الروسي التركي بعدما حظي رئيس "حزب الشعوب الديمقراطي" الكردي المعارض صلاح الدين دميرطاش باستقبال حافل في موسكو الأربعاء، التقى خلاله وزير الخارجية سيرغي لافروف وانتقد اسقاط أنقرة المقاتلة الروسية فوق الحدود السورية ما دفع الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان إلى وصف دميرطاش بأنه ناطق باسم تنظيمات إرهابية.

ودخلت موسكو على خط النزاع التركي – الكردي، إذ قال لافروف لدميرطاش إن روسيا تدعم البرنامج السياسي لحزبه، مضيفاً: "سلوكنا إزاء العمل الذي نفذته الإدارة التركية الراهنة، في ما يتعلق بالمقاتلة الروسية التي كانت تنفذ مهمة ضد الإرهاب، لا ينطبق بأيّ حال على سلوكنا تجاه الشعب التركي".
ولفت إلى أن موسكو "ستضع في اعتبارها تقويمات حزب الشعوب الديموقراطي" في ما يتعلق بالوضع في سورية، مشيراً إلى أن روسيا مستعدة للتعاون مع الأكراد الذين يقاتلون تنظيم "داعش". وتابع: "نعلم أن هناك أكرادًا عراقيين وسوريين، بين مَن يقاومون داعش وجماعات متطرفة أخرى تحمل سلاحًا".
وأبلغ دميرطاش لافروف أن حزبه "انتقد تصرّفات الحكومة، عندما أُسقطت المقاتلة الروسية"، وزاد: "لا ندعم تدهور العلاقات مع روسيا. قد تحدث مشكلات بين الدول، لكن علينا دومًا ترك الأبواب مفتوحة، ومحاولة تسوية المشكلات بأساليب الديموقراطية". وشدد على "وجوب إيجاد حلّ (للأزمة الروسية - التركية)، لئلا تتضرّر شعوبنا".

وكان دميرطاش أعلن عزمه على فتح مكتب تمثيلي لحزبه في موسكو، يشكّل نافذة روسية على أكراد الشرق الأوسط. لكن وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء نقلت عن ديبلوماسي روسي إن القانون لا يسمح لـ "حزب الشعوب الديموقراطي" بفتح مكتب تمثيلي في موسكو، مستدركًا أنه يستطيع أن يتمثل بشخصية معيّنة أو منظمة غير حكومية.
وأثارت زيارة دميرطاش إلى موسكو غضب السلطات في أنقرة، إذ انتقد أردوغان "ساسة ينطقون باسم تنظيمات إرهابية تهدد أمن تركيا وسلامتها". ودعا الى "وقفهم عند حدهم"، وزاد: "كنا نعتقد بأن معارضين في تركيا يقفون إلى جانب الروس، انطلاقاً من توافق أيديولوجي في ما بينهم. لكن إسقاط المقاتلة الروسية أوضح أن تأييد ليبراليين وقوميين ويساريين للروس، ليس نابعاً من توافق أيديولوجي، بل من عدائهم للأمّة والدولة في تركيا".

وكان رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو اعتبر أن دميرطاش "يبحث دومًا عن التعاون مع أعداء تركيا". وسأل: "لماذا يذهبون في هذا الوقت إلى بلد بيننا وبينه أزمة، بسبب انتهاكه المجال الجوي لبلادنا"؟
وفي وقت بدا أن الملف الكردي بدأ يخرج عن السيطرة، ميدانيًا وسياسيًا، تحدث ساسة وصحافيون مقرّبون من أردوغان عن استعدادات لاستئناف المفاوضات مع زعيم "الكردستاني" عبدالله أوجلان. لكن المعارضة اعتبرت أن الحكومة تريد صداماً بين أوجلان والقادة العسكريين في "الكردستاني"، فيما ذكرت مصادر في "حزب الشعوب الديموقراطي" أن الأخير يستعد لطرح مبادرة سياسية جديدة على البرلمان، تتضمن نظام حكم ذاتي للأقاليم في تركيا.

و تفاقم الوضع في جنوب شرقي تركيا، مع تصاعد في أعداد القتلى أثناء معارك بين القوات الحكومية ومسلحي "حزب العمال الكردستاني" الذي أعلن عن مقتل 24 مدنياً في الاشتباكات الدائرة منذ الأسبوع الماضي في جنوب شرقي تركيا، والتي حشدت السلطات لها حوالي 10 آلاف جندي وشرطي، تدعمهم دبابات ومدافع ومروحيات. وأشارت وسائل إعلام رسمية إلى مقتل 168 من مسلحي "الكردستاني" خلال 8 أيام، علمًا بأن الاشتباكات أوقعت دمارًا هائلًا، وسبّبت تهجير حوالي 200 ألف كردي من منازلهم.
وأعلن وزير النقل التركي بن علي يلدريم تضرّر 5 طائرات بانفجار في مطار "صبيحة غوكتشين" في الشطر الآسيوي من إسطنبول، أسفر عن مقتل عاملة نظافة وجرح أخرى. وأشار إلى أن من المبكر تحديد سبب الحادث، مشدداً على أن "لا ضعف في تدابير الأمن".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استقبال حافل لدميرطاش المعارض في موسكو يؤجج الخلاف الروسي التركي استقبال حافل لدميرطاش المعارض في موسكو يؤجج الخلاف الروسي التركي



GMT 04:04 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الدوما يصادق على ضمّ 4 مناطق أوكرانية إلى روسيا

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:56 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الزي المدرسي يعرض التلميذات للتحرش الجنسي في بريطانيا

GMT 20:18 2013 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

"الميادين" تحصد جائزة افضل فيلم اجنبي "بركسات"

GMT 16:12 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

تصميم تقليدي لـ"جيب رانجلر" وطرح نسخ أخف وزنًا

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

دراسة تؤكّد التربية تُحدد مستويات "التستوستيرون"

GMT 23:22 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لا خلافات مع هيفاء واعتذرت عن "حلاوة روح"

GMT 16:48 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصيادون في بيرو يقتلون الدلافين لصيد أسماك القرش

GMT 02:17 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

11 مليون مشترك في خدمة الهاتف المحمول في اليمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates