اشتباكات بين القوات الحكومية وتنظيم داعش في أحياء دير الزور
آخر تحديث 21:13:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بالتزامن مع قصف جوي عنيف على مناطق المواجهات

اشتباكات بين القوات الحكومية وتنظيم "داعش" في أحياء دير الزور

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اشتباكات بين القوات الحكومية وتنظيم "داعش" في أحياء دير الزور

دير الزور
دمشق ـ نور خوام

 نفذ تنظيم "داعش" عملية إعدام جماعي لأربعة رجال يرتدون "اللباس البرتقالي" أمام قلعة الرحبة في الأطراف الجنوبية الغربية لمدينة "الميادين" في الريف الشرقي لمدينة دير الزور، وسط حضور العشرات من عناصر التنظيم، ومنعهم المواطنين من الاقتراب من ساحة الإعدام.

وتولى عناصر من التنظيم تصوير عملية الإعدام بكاميرات عدة. وذبح 4 عناصر من التنظيم الرجال الأربعة بوساطة سكاكين، واستمر تصوير عملية الإعدام ساعة ونصف، ورجحت مصادر أن الذين تم إعدامهم من جنسيات أجنبية، وتم أسرهم في منشآت نفطية بالعراق.

 واستمرت الاشتباكات العنيفة بين مقاتلي وحدات "حماية الشعب" الكردية من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في الريف الشرقي لبلدة سلوك الواقعة في الريف الشمالي لمدينة الرقة، وسط تقدم جديد لمقاتلي الوحدات المدعمة بالفصائل المقاتلة وسيطرتها على قريتين على الأقل في المنطقة، دون معلومات عن حجم الخسائر البشرية.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في بساتين مدينة دوما في غوطة دمشق الشرقية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما تجددت الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل المقاتلة والمتشددة من طرف آخر في محيط مزارع خان الشيخ في غوطة دمشق الغربية، ترافقت مع قصف متبادل بين الطرفين، في حين استمرت الاشتباكات بين "حزب الله" اللبناني مدعمًا بالقوات الحكومية وقوات الدفاع الوطني من جهة، و"جبهة النصرة" (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل متشددة من جهة أخرى، في جرود جراجير بالقلمون، وسط تقدم لحزب الله والقوات الحكومية في المنطقة، وسيطرتها على مناطق جديدة.

وترافقت الاشتباكات مع قصف عنيف للقوات الحكومية على المنطقة، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر البشرية، بينما فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في مزارع بلدة الديرخبية في ريف دمشق الغربي.

ودارت اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في أطراف شارع الثلاثين، جنوب العاصمة قرب مخيم "اليرموك"، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

 وأجرت فرقة مقاتلة في محافظة درعا عملية تبادل مع القوات الحكومية، حيث تم تسليم عشرات الجثث لعناصر من القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، كانوا قد قتلوا في وقت سابق مقابل الإفراج عن 24 معتقلاً بينهم 10 إناث في سجون القوات الحكومية وأفرعه الأمنية.

وتعرضت مناطق في بلدة مسحرة في ريف القنيطرة، لقصف من القوات الحكومية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، وفتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق أم باطنة والحميدية وأوفانيا والصمدانية الغربية وقرب جباتا الخشب في ريف القنيطرة، بالتزامن مع اشتباكات بين الفصائل المقاتلة والمتشددة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر قرب تل كروم جبا وتل بزاق بريف القنيطرة، دون معلومات عن إصابات.

 وفي محافظة حماة؛ قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق في بلدة اللطامنة في الريف الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، فيما قصف ببرميلين متفجرين آخرين مناطق في قرية قسطون، كما تعرضت مناطق في قريتي أبو الغر والحسناوي في الريف الشرقي، لقصف من القوات الحكومية. واستهدف مقاتلو الفصائل المتشددة تمركزات للقوات الحكومية في قرية جورين بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، ولا معلومات عن خسائر بشرية.

 وقتل مواطن جراء إصابته برصاص قناص في حي الوعر في مدينة حمص، الذي يتعرض لاستهداف مستمر ومتجدد من قبل القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها بالقناصات والرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون والمدفعية والأسطوانات المتفجرة، كما قصفت القوات الحكومية أماكن في منطقة الحولة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وتجددت الاشتباكات بين الفصائل المتشددة والمقاتلة من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في منطقة الوحشية في ريف حلب الشمالي، بالتزامن مع قصف متبادل بين الطرفين، دون معلومات عن خسائر بشرية، فيما لقي مقاتلان اثنان من الفصائل مصيرهم خلال اشتباكات مع تنظيم "داعش" في محيط قرية الشيخ ريح في ريف حلب الشمالي، بينما نفذ الطيران الحربي غارات عدة استهدف فيها مناطق في محيط مطار "كويرس" العسكري المحاصر من قبل تنظيم "داعش" في ريف حلب الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وقتل رجل جراء إصابته في قصف جوي ببرميل متفجر على منطقة في حي الشعار وسقوط عدد من الجرحى في القصف ذاته على الشعار في مدينة حلب، كما قصف الطيران المروحي ببرميل متفجر منطقة في حي البياضة في مدينة حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما سقطت قذائف عدة على مناطق سيطرة القوات الحكومية في حيي جمعية الزهراء والنيل في مدينة حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بالتزامن مع اشتباكات قرب جمعية الزهراء بين مقاتلي الفصائل المتشددة والمقاتلة من جهة، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى.

 ونفذ الطيران الحربي 3 غارات استهدفت حيي الحويقة والرشدية ومنطقة الساحة العامة في مدينة دير الزور، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين قصف الطيران الحربي مناطق في ريف دير الزور، عقبها قصف للقوات الحكومية على مناطق في مدينة دير الزور، دون معلومات عن خسائر بشرية، كذلك قصف طائرات حربية مناطق قرب معمل غاز كونيكو في الريف الشرقي لدير الزور، ولم ترد معلومات عن إصابات، في حين دارت اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرفن وتنظيم "داعش" من طرف آخر، في أحياء الجبيلة والحويقة والرشدية بمدينة دير الزور، بالتزامن مع قصف للقوات الحكومية على مناطق الاشتباك ومناطق أخرى في مدينة دير الزور.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات بين القوات الحكومية وتنظيم داعش في أحياء دير الزور اشتباكات بين القوات الحكومية وتنظيم داعش في أحياء دير الزور



سيرين عبد النور تأسر القلوب بجمبسوت أنيق

دبي - صوت الإمارات
لفتت النجمة اللبنانية سيرين عبدالنور الأنظار بإطلالة صيفية مبهرة من خلال مجموعة من الصور التي نشرتها عبر حسابها في تطبيق "إنستغرام" وتألقت خلالها بلونَي الأسود والأبيض. وأطلّت سيرين في الصور بجمبسوت أسود أنيق أبرز رشاقتها مع قَصّة مميزة عند الأكتاف وأعلى الصدر باللون الأبيض، وهو ما أضفى عليها المزيد من الأنوثة والجمال والجرأة. ومن الناحية الجمالية، تركت سيرين شعرها الأسود القصير منسدلاً على كتفيها، وطبّقت مكياجاً دخانياً ناعماً بألوان هادئة مع أحمر شفاه نيود وبدت كعادتها في غاية الجمال. من جهة ثانية، أثارت عبد النور ضجة كبيرة بين متابعيها على موقع "تويتر" بسبب تغريدة تحدثت فيها عن الانفصام في الشخصية، حيث كتبت: "بعض الأشخاص في عالمِنا يُعانون شَكلاً مِنْ أشكال انفصام الشخصية، يَقولون أشياء رائِعة ويَفعلون أ...المزيد

GMT 04:48 2021 الثلاثاء ,14 أيلول / سبتمبر

إطلالات راقية للفنانة نوال الزغبي باللون الأبيض
 صوت الإمارات - إطلالات راقية للفنانة نوال الزغبي باللون الأبيض

GMT 17:53 2021 الإثنين ,13 أيلول / سبتمبر

أفكار في الديكور لتزيين ممرات المنزل المهملة
 صوت الإمارات - أفكار في الديكور لتزيين ممرات المنزل المهملة

GMT 17:44 2021 الإثنين ,13 أيلول / سبتمبر

فساتين زفاف فضية موضة عروس 2022
 صوت الإمارات - فساتين زفاف فضية موضة عروس 2022

GMT 11:17 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

أفكار متنوعة لتجديد ديكور غرف الطعام
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتجديد ديكور غرف الطعام

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 20:52 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة الصحافي جمال خاشقجي المصرية تكشف عن هويتها

GMT 21:40 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

إنفوغراف 2

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 14:41 2016 السبت ,15 تشرين الأول / أكتوبر

صياد كنوز يحظى بخاتم ذهب مرصع بالأحجار الكريمة

GMT 13:56 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"التعاطف" أبرز 5 مجالات رئيسية يشملها الذكاء العاطفي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates