اشتباكات متقطعة بين داعش والأكراد والهدوء سيّد الموقف في عين العرب
آخر تحديث 14:42:40 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مقتل 8 من مسلحي "جبهة النصرة" في اشتباكات الشيخ مسكين

اشتباكات متقطعة بين "داعش" والأكراد والهدوء سيّد الموقف في "عين العرب"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اشتباكات متقطعة بين "داعش" والأكراد والهدوء سيّد الموقف في "عين العرب"

تنظيم "داعش"
دمشق ـ نور خوّام

تشهد مدينة عين العرب "كوباني"، الخميس، هدوءًا نسبيًا تتخلله أصوات إطلاق نار متبادل بين وحدات حماية الشعب الكردي وتنظيم "داعش" يتحول إلى إطلاق نار كثيف في بعض الأحيان، فيما ارتفع عدد قتلى الكتائب الإسلامية إلى 6 مقاتلين في الاشتباكات المستمرة في بلدة الشيخ مسكين في محافظة درعا.

وأكد مصادر مطلعة أنَّ اشتباكات متقطعة تدور في مدينة عين العرب "كوباني" بين المقاتلين الأكراد ومتطرفي "داعش"، في عدة محاور من المدينة، في الوقت الذي سقطت 8 قذائف "هاون" على الأقل أطلقها تنظيم "داعش" على مناطق في المدينة، دون معلومات عن وجود خسائر بشرية حتى اللحظة.

فيما قصف الطيران الحربي مناطق في قريتي أبوحبيلات وحمادة عمر في ريف حماة الشرقي ولم ترِد أنباء عن إصابات حتى اللحظة، في حين تعرضت مناطق في بلدة عطشان في ريف حماة الشرقي  لقصف من قِبل القوات الحكومية، دون أنباء عن خسائر بشرية.

واعتقلت القوات الحكوميّة عددًا من المواطنين على حاجزي القصور والصناعة في مدينة حماه، واقتادتهم إلى جهة مجهولة، فيما قُتل رجل من حي القصور في حماة، متأثرًا بإصابته برصاص قناص على الطريق الواصل بين مدينة سلمية- حماة الأربعاء الماضي.

وفي درعا، ألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين على مناطق في بلدة طفس، بينما قُتِل طفل جراء قصف القوات الحكوميّة مناطق في بلدة داعل، كما قُتل 6 مقاتلين من الكتائب الإسلامية في الاشتباكات المستمرة مع القوات الحكوميّة والمسلحين الموالين لها في بلدة الشيخ مسكين في محافظة درعا.

كما جدّد الطيران المروحي قصفه بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة ابطع، عقبه قصف للقوات الحكوميّة على مناطق في البلدة، وتنفيذ الطيران الحربي لأربع غارات على مناطق في إبطع، ولم ترِد أنباء عن إصابات حتى الآن، بينما تعرضت مناطق في بلدة بصر الحرير لقصف من قِبل القوات الحكوميّة، في حين قُتل رجل من مدينة بصرى الشام جراء سقوط عدة قذائف على مناطق تسيطر عليها القوات في المدينة.

وفي محافظة ريف دمشق، قصفت القوات الحكوميّة مناطق في مدينة دوما في الغوطة الشرقية، ما أدى إلى مقتل رجل وسقوط جرحى، في حين قُتل رجل من بلدة الديرخبية جراء إصابته برصاص قناص، كما قتلت مواطنة وأصيب اثنان من أطفالها على الأقل، ومعلومات عن إصابة طفل آخر ورجل، جراء سقوط قذيفة هاون على منطقة في مخيم الوافدين.

 

وقصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي، ولم ترِد أنباء عن خسائر بشرية، بينما قصفت القوات الحكوميّة مناطق في بلدة معرتمصرين دون أنباء عن إصابات حتى اللحظ، كما قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة ارمناز، ما أدى إلى استشهاد طفلة على الأقل ومعلومات عن سقوط عدد من الجرحى.

كما قصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة الطيبة، وسقط صاروخ يُعتقد أنَّه من نوع أرض أرض على مناطق في بلدة بالا في الغوطة الشرقية، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

وأشارت مصادر محلية، إلى سماع دوي انفجارين في بلدة عين الفيجة دون معلومات عن طبيعة وسبب الانفجارين، عقبه قصف من قبل القوات الحكومية على أماكن في منطقة عين الفيجة، كما نفذت القوات الحكومية مداهمات في منطقة الكعامات في الكسوة في الريف الغربي، طالت عددًا من المواطنين، بينما قصفت القوات الحكومية مناطق في جرود القلمون، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

وفي محافظة دمشق ارتفع عدد قتلى الكتائب الإسلامية إثر اشتباكات مع القوات الحكوميّة والمسلحين الموالين لها في حي جوبر، إلى شخصين.

ونفّذ الطيران الحربي غارتين على مناطق في بلدة دارة عزة في ريف حلب الغربي، وأنباء عن قتلى وجرحى من بينهم أطفال، كما قصفت القوات الحكومية بـ8 قذائف مناطق في بلدة بابيص في ريف حلب الغربي، ولم ترِد معلومات عن خسائر بشرية.

في حين دارت اشتباكات بعد منتصف ليل الخميس بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة "تنظيم القاعدة في بلاد الشام" من جهة، والقوات الحكوميّة مدعّمة بقوات الدفاع الوطني من جهة أخرى، على أطراف حي كرم الطراب قرب مطار النيرب العسكري شرق حلب، ترافق مع قصف بعدة قذائف من قِبل القوات الحكوميّة على مناطق الاشتباكات

وألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين على أماكن في منطقة المواصلات القديمة في حي الشعار شرق حلب، ما أدَّى إلى سقوط شهداء وعدد من الجرحى بينهم أطفال ومواطنات، كما استهدفت حركة إسلامية بقذائف محلية الصنع تمركزات للقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في حي العامرية جنوب حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، في حين استهدف مقاتلو "جيش الإسلام" بصاروخ تمركزًا للقوات الحكومية في منطقة مناشر البريج في المدخل الشمالي الشرقي لمدينة حلب، ومعلومات عن مقتل عنصرين من القوات الحكومية وجرح آخرين.

وفي محافظة اللاذقية، سُمعت أصوات إطلاق نار في منطقتي الرمل والغراف في مدينة اللاذقية، ناجمة عن اشتباكات بين القوات الحكومية وقوات الدفاع الوطني الموالية لها من طرف، ومسلحين من طرف آخر في منطقة الغراف ، حيث لا تزال الاشتباكات مستمرة بين الطرفين، وسط معلومات عن خسائر بشرية في صفوفهما، كما استهدفت الكتائب الإسلامية بقذائف الهاون والمدفعية أماكن في منطقة كفرية في ريف اللاذقية، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

وفتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على أماكن في الجهة الشمالية من منطقة الحولة في ريف حمص، ولا معلومات إلى اللحظة عن خسائر بشرية، فيما استشهدت سيدة ومعلومات عن إصابة طفلة، جراء قصف بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي على أماكن في منطقة تل حميس في الريف الجنوبي لمدينة القامشلي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات متقطعة بين داعش والأكراد والهدوء سيّد الموقف في عين العرب اشتباكات متقطعة بين داعش والأكراد والهدوء سيّد الموقف في عين العرب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات متقطعة بين داعش والأكراد والهدوء سيّد الموقف في عين العرب اشتباكات متقطعة بين داعش والأكراد والهدوء سيّد الموقف في عين العرب



ارتدت بلوزة باللون الكريمي وتنورة مخملية أنيقة

الملكة ليتيزيا في إطلالة ساحرة خلال حفل الاستقبال

مدريد ـ لينا العاصي
تشتهر الملكة ليتيزيا ملكة إسبانيا ، البالغة من العمر 46 عامًا ، بإطلالتها المميزة ، إذ وصلت إلى حفل استقبال السلك الدبلوماسي الثلاثاء في إطلالة رائعة ،ووصلت الملكة الأنيقة إلى غرفة ثرون لاستقبال الضيوف المميزين. و انضمت الملكة إلى زوجها الملك فيليبي السادس ملك إسبانيا البالغ 50 عامًا في الحدث السنوي في القصر الملكي ، وارتدت الملكة  بلوزة باللون الكريمي برقبة عالية وتنورة رائعة. واحتوت التنورة المخملية ذات اللون العنابي ، على أزرار من الجانب مع فتحة ملتفة طولية، مما سمح للملكة بالمشي والحركة بحرية ،وارتدت مع التنورة زوجًا من الأحذية المخملية العالية , والتي جاءت مطابقة للون التنورة . وصففت الملكة شعرها في كعكة أنيقة، و أضافت زوجًا من الأقراط المرصعة بالماس إلى إطلالتها مع أحمر شفاة بلون التوت الأحمر وظل جفون عنابي. والتقت الملكة ليتيزيا وزوجها الملك فيليب في حفل الاستقبال مع رئيس الوزراء الإسباني بيدرو

GMT 15:39 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية
 صوت الإمارات - فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية

GMT 20:42 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فنادق شاطئية مميزة يمكنك زيارتها خلال عطلتك في دبي
 صوت الإمارات - فنادق شاطئية مميزة يمكنك زيارتها خلال عطلتك في دبي

GMT 13:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

الحسيني يؤكّد الأحجار على الحوائط أحدث صيحات الديكور
 صوت الإمارات - الحسيني يؤكّد الأحجار على الحوائط أحدث صيحات الديكور

GMT 18:29 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ترامب يلقى عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة
 صوت الإمارات - ترامب يلقى عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة

GMT 15:07 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة
 صوت الإمارات - خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة

GMT 14:02 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

إياكونتي تظهر بـ"البكيني" خلال جلسة تصوير في المكسيك
 صوت الإمارات - إياكونتي تظهر بـ"البكيني" خلال جلسة تصوير  في المكسيك

GMT 14:12 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

مُحرر يروي كواليس رحلته المثيرة في شلالات فيكتوريا
 صوت الإمارات - مُحرر يروي كواليس رحلته المثيرة في شلالات فيكتوريا

GMT 05:06 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

جولة ساحرة داخل أحد المنازل العصرية والأنيقة في الصين
 صوت الإمارات - جولة ساحرة داخل أحد المنازل العصرية والأنيقة في الصين

GMT 22:15 2019 الأربعاء ,09 كانون الثاني / يناير

"ريال مدريد" يسعى للثأر أمام "ليغانيس" في مسابقة كأس إسبانيا

GMT 07:03 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

أوبلاك يُلمّح إلى إمكانية اللعب في الدوري الإنجليزي

GMT 08:21 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

"لاتسيو" يرفض التخلي عن الصربي سيرغي ميلينكوفيتش سافيتش

GMT 23:32 2019 الأربعاء ,09 كانون الثاني / يناير

جوارديولا يحسم الجدل حول بقاء كومباني من عدمه

GMT 20:45 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

"آرسنال "يسعى لتجاوز أحزان خماسية "ليفربول" أمام " فولهام"

GMT 08:15 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يكشف طبيعة إصابة حارسه البلجيكي كورتوا

GMT 21:02 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

بنزيما ينصح إيسكو بالانتقال إلى "باريس سان جيرمان"

GMT 22:42 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

انقسام في باريس سان جيرمان حول صفقة نجم ريال مدريد إيسكو

GMT 01:33 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

أربعة أندية أوروبية لم يتلق لاعبوها بطاقات حمراء في حصاد 2018

GMT 23:06 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

إحصائية سلبية للأرجنتيني ليونيل ميسي تدعم رأي بيليه

GMT 01:32 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

شاكيري يؤكّد ضرورة تحقيق الفوز على "مانشستر سيتي" الخميس

GMT 22:01 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

قائد "ليفربول" يكشف سبب دفاعه عن صلاح

GMT 23:45 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

بايرن ميونخ ينافس ريال مدريد على ضم لوكاس دس فيغا

GMT 21:12 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

روبرتسون يؤكد صعوبة انتهاء الموسم دون تلقي هزائم

GMT 18:45 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المعلومات والمحطات في حياة اللبنانية أمل حمادة
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates