الإمارات تدين عمليات تجنيد المقاتلين الأجانب وتطالب بمكافحتها
آخر تحديث 14:36:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

داعيةً المجتمع الدولي لانتهاج استراتيجية موحدة للتعاون

الإمارات تدين عمليات تجنيد المقاتلين الأجانب وتطالب بمكافحتها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإمارات تدين عمليات تجنيد المقاتلين الأجانب وتطالب بمكافحتها

تجنيد المقاتلين الأجانب
أبوظبي- صوت الإمارات

أعربت دولة الإمارات العربية المتحدة عن إدانتها القوية لكافة عمليات تجنيد المقاتلين الأجانب وتمويلها باعتبارها تشكل واحدة من أخطر روافد التطرف الدولي، ودعت المجتمع الدولي لانتهاج استراتيجية موحدة للتعاون الدولي تكفل مكافحة هذه الظاهرة المهددة للأمن والسلم الدوليين.

جاء ذلك في البيان الذي أدلى به نيابة عن وزير الخارجية عبدالله بن زايد آل نهيان، مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية أحمد عبدالرحمن الجرمن أمام قمة مجلس الأمن الدولي التي ترأسها الرئيس الأميركي باراك أوباما أمس حول مسألة المقاتلين المتطرفيين الأجانب.

واستعرض البيان موقف الإمارات من ظاهرة تفاقم تدفق المقاتلين الأجانب من مختلف أنحاء العالم للانضمام إلى التنظيمات المتطرفة المسلحة وخص بالذكر تنظيم "داعش" الذي بات يسيطر أخيرًا على مساحات واسعة من المدن والقرى في العراق وسوريا ويشارك بشكل مباشر في تأجيج الصراعات وارتكاب الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان بما فيها أعمال القتل والخطف والتهجير والعنف الجنسي ضد النساء بالدرجة الأولى، مؤكدًا على أن أبعاد خطورة هذه المسألة لا تقتصر فقط على المناطق التي يشوبها الصراعات وإنما أيضًا المناطق الآمنة التي يتم تجنيد المقاتلين منها.

وأعلن عن ترحيب دولة الإمارات بالقرار الحاسم الذي اعتمده المجلس بشأن هذه المسألة، مؤكدًا أن التصدي لظاهرة تدفق المقاتلين الأجانب لا يمكن أن تتم من خلال الوسائل والإجراءات الأمنية والعسكرية فحسب وإنما يتطلب الأمر انتهاج المجتمع الدولي لاستراتيجية شاملة موحدة تضمن منع تجنيد العناصر المتطرفة عبر أربع محاور رئيسية وهي: تعزيز التعاون الدولي وخاصة في مجال تبادل المعلومات المتعلقة بحملات تجنيد الشباب كمقاتلين أجانب، وتشديد وسائل المراقبة بما في ذلك شبكات التواصل الاجتماعي التي يتم استغلالها لجذب عدد أكبر من المُغرر بهم كاشفًا بهذا الخصوص عن الدراسة التي تقوم بها دولة الإمارات حاليًا حول آليات منع التنظيمات المتطرفة من استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لغرض التجنيد، وتطوير التشريعات والقوانين الوطنية الكفيلة بملاحقة وتجريم الضالعين.

وأشار إلى أن الدولة اعتمدت أخيرًا قانونًا اتحاديًا صارمًا لمعاقبة من تثبت إدانتهم بالتحريض على التطرف أو القيام بأعمال متطرفة وأخيرًا تعزيز الجهود الرامية لمكافحة كافة عمليات نشر التطرف العنيف ولا سيما بين صفوف الشباب العاطلين عن العمل لتحصينهم ضد حملات التحريض والتجنيد التي تستهدفهم من قبل الجماعات المتطرفة.

وجدد البيان التزام دولة الإمارات بمكافحة التطرف العنيف بما في ذلك جهود التنسيق التي تبذلها مع شركائها في إطار عضويتها في المنتدى العالمي لمكافحة التطرف لضمان عدم استخدام أراضيها لخدمة ونشر الأعمال المتطرفة والجرائم الأخرى المرتبطة بها وكذلك أيضًا من خلال استضافتها لمركز "هداية".

وتعهد البيان بأن تعمل دولة الامارات على تعزيز السياسات الوقائية من خلال إنشاء مراكز لتأهيل المتأثرين بالفكر المتطرف.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات تدين عمليات تجنيد المقاتلين الأجانب وتطالب بمكافحتها الإمارات تدين عمليات تجنيد المقاتلين الأجانب وتطالب بمكافحتها



GMT 09:39 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

تشكيل لجنة التحكيم لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح

GMT 09:18 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

شرطة دبي تنفذ 458 مهمة وتتعامل مع 26 حادث بحري خلال 2019

اختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية وقلادة من الألماس

باريس هيلتون تخطف الأنظار بفستان أرجواني مُماثل لسيارتها الفاخرة في كاليفورنيا

واشنطن - صوت الامارات
ظهرت عارضة الأزياء والنجمة العالمية باريس هيلتون، نجمة تليفزيون الواقع، فى لوس أنجلوس بكاليفورنيا، وهى تتجول فى ثوب أرجوانى أنيق، واتضح أن الفستان يطابق تماما سيارتها الفاخرة التى تحمل نفس اللون، واختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية مطابقة وقلادة من الألماس، وذلك وفقًا لما نشره موقع "insider". اختارت باريس هيلتون حقيبة يدها باللون الأرجوانى أيضًا، وكذلك أزياء كلبها الصغير الذى كان يرتدى ما يشبه الفستان باللون وردى، وكانت عارضة الأزياء الشهيرة قد تحدثت مؤخرًا عن سيارتها ثلاثية الأبعاد فى مقطع فيديو على YouTube فى ديسمبر 2019، ووصفتها بأنها "مضيئة"، لكنها أوضحت أنها بحاجة إلى أن تكون "باريسية". وقالت باريس عن السيارة، "هذا يعنى أننا بحاجة إلى تغيير هذا اللون وجعله فريدًا من نوعه"، مشيرة إلى أن اللون المجس...المزيد

GMT 01:46 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

أيندهوفن يسقط في فخ التعادل أمام فينلو في الدوري الهولندي

GMT 07:08 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

كيفين فوجت مدافع بريمن يعاني من ارتجاج في المخ

GMT 02:05 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

جوزتبه يقسو على أنطاليا سبور بثلاثية في الدوري التركي

GMT 08:57 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

رونالدو يتألق بثنائية ويمنح يوفنتوس الصدارة

GMT 10:13 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

ليفاندوفسكي وكومان يغيبان عن معسكر بايرن في الدوحة

GMT 01:46 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

«بيركلي للموسيقى» تفتتح مركزاً لها في أبوظبي

GMT 01:20 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

3000 موقع أثري توثقها متاحف رأس الخيمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates