البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا
آخر تحديث 12:55:37 بتوقيت أبوظبي

دعا إلى تحقيق أمن واستقرار البلاد خلال زيارته الأولى للإمارات

البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا

الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا
القاهرة – أكرم علي

أكّد بابا الإسكندريّة، وبطريرك الكرازة المرقسيّة، البابا تواضروس الثاني، الذي يزور الإمارات في الوقت الراهن، أنَّ الكنيسة لا تلعب دورًا سياسيًا في مصر، مبيّنًا أنَّ موقف الكنيسة من عزل الرئيس السابق محمد مرسي كان موقفًا معبّرًا عن نبض الشارع.
واعتبر البابا تواضروس، في تصريح إعلامي، أنَّ "العام الذي حكم فيه تنظيم الإخوان المسلمين شهد جمع المصريين في بوتقة واحدة، خوفًا من محاولات سرقة الوطن"، على حد قوله.
وعن موقف الكنيسة من مرشحي الرئاسة، أشار البابا تواضروس إلى أنَّ "كل مرشح يريد معالجة مشكلات مصر بطريقة مختلفة، لكن الشعب هو من سيختار الأنسب من المرشحين".
وشدّد البابا على "ضرورة تحقّق الأمن والاستقرار، كمدخل لتعافي الدولة المصرية".
وكان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان قد استقبل، الاثنين، البابا تواضروس الثاني، حيث عبّر الأخير عن تقديره للرعاية الكريمة التي تحظى بها الجالية المصرية في الإمارات، لاسيما الأقباط منهم، مشيدًا بما لمسه من تسامح ديني كبير، كرّسته دولة الإمارات قيادة وشعبا، ما يرفع من مقام الإنسان في هذا البلد، ويسهم في مدِّ جسور من المحبة والألفة، والحوار السامي بين الأديان.
وتبادل الجانبان الأحاديث الوديّة، التي تعكس العلاقات المتميزة بين الدولتين، ومستوى التعاون الرفيع الذي يجمعهما في مختلف المجالات السياسيّة، والاجتماعيّة والاقتصاديّة، لاسيما ما يسهم منها في استقرار وتطوّر مصر، ويحقق تطلعات شعبها.
وأكّد الشيخ محمد بن زايد أنَّ "دولة الإمارات العربيّة المتّحدة تقف مع أبناء مصر كافة، دون تميّيز، وتدعم تطلعاتهم الوطنية في بناء مصر الجديدة، مصر المتسامحة، البعيدة عن التطرف والغلو والإرهاب، لتتجاوز التحديات الراهنة، وتواصل طريقها نحو البناء والتقدم والتنمية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا البابا تواضروس الثاني يبيّن أنَّ الكنيسة المصريّة لا تلعب دورًا سياسيًا



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة

ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates