البرلمانية تطالب بالتنسيق بين الدول لحماية الشعوب ومكافحة التطرف
آخر تحديث 11:13:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط أزمات سياسية وأمنية عالمية تهدد استقرار الشعوب

"البرلمانية" تطالب بالتنسيق بين الدول لحماية الشعوب ومكافحة التطرف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "البرلمانية" تطالب بالتنسيق بين الدول لحماية الشعوب ومكافحة التطرف

التنسيق بين الدول لحماية الشعوب ومكافحة التطرف
أبوظبي - جواد الريسي

أكد رئيس المجلس الوطني الاتحادي، رئيس الشعبة البرلمانية الإماراتية محمد أحمد المر، أن ما يشهده عالم اليوم من أزمات يدعو إلى المزيد من التفاهم والتعاون والتنسيق والحوار الفعال بين برلمانات دول العالم؛ لاستكشاف السبل والوسائل الكفيلة لحماية الشعوب ومكافحة التطرف الفكري، الذي انتشر في كثير من مناطق العالم.

جاء ذلك في تصريح له عقب وصوله، مساء الجمعة، مطار هانوي على رأس وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية للمشاركة في اجتماعات الجمعية الـ132 للاتحاد البرلماني الدولي والدورة الـ196 للمجلس الحاكم للاتحاد البرلماني الدولي واللجنة التنفيذية واللجان والأجهزة التابعة للاتحاد، التي بدأت أعمال اجتماعاتها في 25 آذار/ مارس وتستمر حتى الأول من نيسان/ أبريل المقبل في العاصمة الفيتنامية هانوي.

وكان في استقباله والوفد المرافق له النائب الأول لرئيس البرلمان الفيتنامي بام دين تون وسفير الدولة لدى جمهورية فيتنام خالد إبراهيم عبدالعزيز شهيل وأعضاء السفارة.

وأشار المر إلى أهمية اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي من أجل إرساء السلام والأمن والتعاون الدولي، مشيرًا إلى أن اجتماعات اللجان والجمعية التي ستعقد بمشاركة أكثر من 700 ممثل للمؤسسات البرلمانية من مختلف دول العالم، ستشهد طرح مواضيع مهمة لإبداء وجهة نظر البرلمانات بشأنها، لاسيما ما يتعلق منها بالتنمية ومكافحة التطرف.

وذكر أن اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي تعقد وسط أزمات سياسية وأمنية عالمية خطيرة تهدد أمن واستقرار الشعوب؛ إذ أن التنمية والاستقرار باتت مهددة بفعل الكثير من الأزمات والتوترات الدولية والإقليمية والتغيرات السريعة والمتلاحقة على الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجية.

وأوضح أن من بين المواضيع المطروحة على أجندة الاجتماعات مناقشة مواضيع الأهداف الإنمائية المستدامة " تحويل الأقوال إلى أفعال"، وموضوع "تشكيل نظام جديد لإدارة المياه بتعزيز العمل البرلماني على المياه"، ومناقشة ما حققته اتفاقية حقوق الطفل بعد مرور 25 عامًا على إقرارها وحول تنفيذ قرار الاتحاد البرلماني الدولي العام 2012 بشأن الوصول إلى الصحة كحق أساسي، ودور البرلمانات في مواجهة التحديات الرئيسية لضمان صحة النساء والأطفال، إضافة إلى موضوع القرار المستقبلي للديمقراطية في العصر الرقمي وتهديد الخصوصية وحريات الفرد.

وأضاف المر أن الشعبة البرلمانية ستشارك في الاجتماعات التنسيقية الجيوسياسية الخليجية والعربية والإسلامية الهادفة إلى تنسيق المواقف بشأن مختلف القضايا المطروحة للمناقشة وتقريب وجهات النظر حيالها واتخاذ موقف موحد بشأنها.

وأوضح أن الشعبة ستقعد أيضًا على هامش المشاركة اجتماعات لتفعيل اتفاقيات التعاون والشراكة، التي وقعتها خلال المشاركات الماضية مع الاتحاد البرلماني الدولي ومجموعة أميركا اللاتينية والاتحاد الكاريبي الذي يضم نحو 21 دولة لكون هذه الاتفاقات مكسب للطرفين، ولابد من وضع آليات عمل واضحة للاستفادة منها وتفعيلها، لاسيما وأن المجلس الوطني الاتحادي وأمانته العامة لديهما تجربة وخبرة برلمانية أثبتت نجاحها على مستوى المنطقة الخليجية والعربية، ارتكزت على الجودة والخبرة الفنية والمناهج العلمية البحثية الحديثة سواء كانت على المستوى التشريعي أو الرقابي أو السياسي.

كما ستسعى الشعبة البرلمانية خلال مشاركتها في اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي إلى عقد الاجتماعات واللقاءات الثنائية مع ممثلي البرلمانات الشقيقة والصديقة؛ لتعزيز علاقاتها البرلمانية الخارجية وتبادل وجهات النظر حيال مختلف المواضيع التي تهم الجانبين والبلدين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمانية تطالب بالتنسيق بين الدول لحماية الشعوب ومكافحة التطرف البرلمانية تطالب بالتنسيق بين الدول لحماية الشعوب ومكافحة التطرف



GMT 18:33 2022 السبت ,28 أيار / مايو

دبي الوجهة الشاطئية الأفضل في العالم
 صوت الإمارات - دبي الوجهة الشاطئية الأفضل في العالم
 صوت الإمارات - فلورنسا أجمل وجهة سياحية إيطالية في صيف 2022

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 21:01 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار السجائر في الإمارات بعد تطبيق الضريبة الانتقائية

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 19:17 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 06:45 2013 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

عارضة أزياء ملابس داخلية لا تجد عملاً

GMT 12:29 2012 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

تجار بورسعيد يدعون إلى عصيان مدني احتجاجًا على تجاهل مشاكلهم

GMT 07:27 2017 الأحد ,22 كانون الثاني / يناير

حاكم الشارقة يشهد حفل زفاف خالد بن فيصل القاسمي

GMT 11:01 2013 الأربعاء ,09 كانون الثاني / يناير

ركوب الخيل لعلاج إدمان المراهقين للإنترنت

GMT 11:28 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

"أجمل شتاء في العالم" دعوة مفتوحة لتعزيز روابط الأسرة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates