البنتاغون يؤكّد أنّ روسيا تخطط لإنشاء قاعدة للعمليات في سورية
آخر تحديث 05:04:37 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الرئيس الفرنسي يدعو إلى شن هجمات جوية ضد "داعش"

"البنتاغون" يؤكّد أنّ روسيا تخطط لإنشاء قاعدة للعمليات في سورية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "البنتاغون" يؤكّد أنّ روسيا تخطط لإنشاء قاعدة للعمليات في سورية

عناصر من تنظيم داعش
واشنطن - رولا عيسى

أعلن مسؤول أميركي أن روسيا أرسلت مدفعية وسبع دبابات إلى قاعدة جوية في سورية كجزء من تعزيزاتها العسكرية في هذا البلد الذي تمزقه الحرب.
وتثير التعزيزات الروسية في سورية المخاوف في الغرب بشأن الآثار المترتبة على مساعدة موسكو عسكريا حليفها الرئيس بشار الأسد.

وأضاف المسؤول الذي لم يشأ كشف اسمه أن الدبابات السبع من طراز "تي 90" وصلت في الأيام الاخيرة ولكن لم يتم نشرها خارج القاعدة الجوية قرب اللاذقية، على ساحل البحر المتوسط.

ويبدو أن المدفعية التي وصلت الأسبوع المنصرم، جرى إرسالها إلى هناك لحماية القاعدة وليس ما يدل على أن روسيا أرسلت طائرات مقاتلة أو مروحيات إلى سورية.
وتابع المسؤول "يبدو، وجميع المؤشرات تؤكد ذلك، أن المدفعية مخصصة لحماية المطار".

ومن شأن المساعدة الروسية للأسد أن تشكل تعقيدات خطرة محتملة للضربات الجوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" في سورية.

وأكّد المتحدث باسم "البنتاغون" جيف ديفيس، في مؤتمر صحافي، أنّ روسيا تشيد على ما يبدو قاعدة للعمليات الجوية في اللاذقية. وأضاف "كان وصول المعدات مستمرًا لمدة عشرة أيام".
وتابع ديفيس "نرحب بالمساهمات الروسية في الجهد العالمي الشامل ضد تنظيم (داعش) لكن المساعدات التي تدعم نظام الأسد، وخصوصا العسكرية، لا تشكل عاملا مساعدًا ومن شانها أن تزيد عدم الاستقرار في وضع غير مستقر".

ونفت روسيا، الخميس، تعزيز تواجدها العسكري في سورية ردًا على اتهامات الولايات المتحدة التي أشارت إلى نشر معدات وجنود في الآونة الأخيرة في اللاذقية.
لكنها أقرت بأن رحلاتها إلى سورية تنقل تجهيزات عسكرية وليس فقط مساعدات إنسانية.
وأوضح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن "الطائرات التي أرسلتها روسيا
إلى سورية تنقل تجهيزات عسكرية بموجب عقود قائمة (موقعة مع دمشق) ومساعدة
إنسانية".

واعتبر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، الاثنين، أنه يتعين على فرنسا أن تشن ضربات جوية ضد تنظيم "داعش" المتطرف في سورية.
وأضاف خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس النيجيري محمد بخاري في باريس "أعلنا عن طلعات استطلاعية تسمح بالتفكير في شن ضربات إذا كان ذلك ضروريا، وسيكون ذلك في سورية".

وأمر الرئيس الفرنسي الجيش بتنفيذ عمليات جوية استخباراتية فوق سورية على غرار ما يقوم به منذ عام في العراق. وأضاف "بحسب المعلومات التي نجمعها سنكون جاهزين لشن ضربات ضد تنظيم "داعش" من دون أي تدخل بري.
وجرت طلعات استطلاع أولى، الثلاثاء والأربعاء الفائتين.
وسيناقش البرلمان الفرنسي، الثلاثاء، هذا التحرك العسكري في سورية ولكن من دون تصويت.

وقارن هولاند بين تنظيم "داعش" وجماعة "بوكو حرام" المتطرفة في شمال شرق نيجيريا والدول المجاورة، وأوضح "نعلم بأن بوكو حرام مرتبطة بداعش وتتلقى مساعدات ودعما من هذا التنظيم. إن التصدي لبوكو حرام هو التصدي لداعش. ولا يمكننا بعد اليوم تمييز التطرف وفق المناطق، إنه التطرف نفسه مستلهما من أيديولوجيا الموت نفسها".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البنتاغون يؤكّد أنّ روسيا تخطط لإنشاء قاعدة للعمليات في سورية البنتاغون يؤكّد أنّ روسيا تخطط لإنشاء قاعدة للعمليات في سورية



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 13:01 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 صوت الإمارات - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 07:27 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية
 صوت الإمارات - دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية

GMT 08:26 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

عيسى السبوسي يستلهم اسم "ذرب" من أشعار الشيخ زايد آل نهيان

GMT 07:40 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

السويدي إبراهيموفيتش يعلن عودته للدوري الإيطالي

GMT 07:32 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

نيمار يقود باريس سان جيرمان ضد نانت في الدوري الفرنسي

GMT 07:35 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

فيدال يحسم مصيره مع برشلونة قبل عطلة الكريسماس

GMT 04:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يحصد نصيب الأسد فى جوائز حفل الكرة الذهبية 2019

GMT 06:14 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يتربّع على عرش الكرة وفان دايك وصيفًا ورونالدو ثالثًا

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يخضع لعملية جراحية في الركبة

GMT 04:27 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب الإسباني يواجه هولندا وديًا تمهيدًا لـ"يورو 2020"

GMT 07:36 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أليسون بيكر يُوضِّح سبب تغيّر صلاح للأفضل مع ليفربول
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates