التعاون الاسلامي تدعو للافراج الفوري عن القيق ورفع معاناة 6000 أسير فلسطيني
آخر تحديث 19:25:17 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أشرف على الموت بعد تدهور وضعه الصحي بشكل خطير

"التعاون الاسلامي" تدعو للافراج الفوري عن القيق ورفع معاناة 6000 أسير فلسطيني

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "التعاون الاسلامي" تدعو للافراج الفوري عن القيق ورفع معاناة 6000 أسير فلسطيني

الصحفي محمد القيق
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

أصدرت مجموعة منظمة التعاون الإسلامي لدى الأمم المتحدة في نيويورك على مستوى السفراء، بياناً  الخميس أعربت فيه عن قلقها البالغ إزاء الوضع الصحي للأسير الصحفي محمد القيق، والمضرب عن الطعام منذ 79 يوماً احتجاجاً على اعتقاله الإداري بتهمة "التحريض الإعلامي".

وأكد البيان أنه على غرار المئات من المدنيين الفلسطينيين، فإن الصحفي القيق هو ضحية عقوبة الاعتقال الإداري التعسفية، وتحتجزه "إسرائيل" دون تهمة أو محاكمة بموجب أمر إداري وليس بمرسوم قضائي، وبوصفها السلطة القائمة بالاحتلال، فإن دولة الاحتلال مسؤولة عن سلامة ورفاه القيق، ويجب إرغامها على احترام التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي  دون استثناء.

وشدّد البيان على أن اللجوء إلى الاعتقال الإداري هو انتهاك صارخ للقانون الدولي إذ تقوم دولة الاحتلال باعتقال الآلاف من الفلسطينيين لفترات طويلة دون ابلاغهم بالتهم الموجهة إليهم، وتجدد اعتقالهم بشكل متكرر في حين تمنع المعتقلين ومحاميهم من فحص ما يسمى "الأدلة السرية"  والدفاع عنهم وتعرقل اتخاذهم للإجراءات القانونية اللازمة.وتساءل البيان حول تناقض الاعتقال الإداري مع الأحكام  المنصوص عليها في القانون الدولي لحماية حقوق الأسرى والمعتقلين، بما في ذلك حالات الاحتلال الأجنبي.

وأوضح أنه علاوة على كونهم رهن الاعتقال الإداري دون توجيه تهم لهم، يتعرض المعتقلون الإداريون الفلسطينيون لأنواع أخرى من الانتهاكات ويشمل ذلك جملة أمور منها سوء المعاملة الجسدية والنفسية، بما في ذلك الضرب والاستجواب القسري والإذلال، والحبس الانفرادي والتعذيب، والحبس في ظروف غير صحية والحرمان من الحصول على التعليم والرعاية الطبية والزيارات العائلية ومن المحاكمة القانونية العادلة، كل ذلك في انتهاك خطير لالتزامات دولة الاحتلال بموجب اتفاقية جنيف الرابعة وأحكام معاهدات حقوق
الإنسان ذات الصلة.

واختتم سفراء الدول الأعضاء في  منظمة التعاون الإسلامي بيانهم بمناشدة الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس الجمعية العامة وجميع الدول الأعضاء في مجلس الأمن لمطالبة دولة الاحتلال بشكل عاجل  أن تفرج فوراً عن الصحفي القيق،  والكف عن جميع انتهاكات حقوق الإنسان بحق أكثر من 6000 أسير ومعتقل فلسطيني في السجون الإسرائيلية، بما في ذلك النساء والأطفال.

وأكدوا على أنه تقع على المجتمع الدولي التزامات واضحة في هذا الصدد وفقا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ولا يمكن للمجتمع الدولي  أن يبقى صامتا إزاء هذا الوضع الخطير.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التعاون الاسلامي تدعو للافراج الفوري عن القيق ورفع معاناة 6000 أسير فلسطيني التعاون الاسلامي تدعو للافراج الفوري عن القيق ورفع معاناة 6000 أسير فلسطيني



GMT 04:27 2022 الخميس ,23 حزيران / يونيو

نصائح في الديكور لحمّام الضيوف
 صوت الإمارات - نصائح في الديكور لحمّام الضيوف

GMT 04:17 2022 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

الطراز الإنكليزي في الديكور يُحقق الراحة والدفء
 صوت الإمارات - الطراز الإنكليزي في الديكور يُحقق الراحة والدفء

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 06:00 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

البروفيسور «فهلو» ملهم المصريين

GMT 02:44 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

الفاشينيستا جمال النجادة ملهمة إطلالتك في رمضان

GMT 17:31 2017 الثلاثاء ,11 إبريل / نيسان

حسين ناصري يسترجع ذكريات دقيقة للأحداث في عام 2003

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 18:08 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

"لامبورغيني" تكشف عن أول سيارة رباعية رياضية بطراز "أوروس"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates