التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة
آخر تحديث 22:24:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضحت أن انسحاب العضوات الممثلات تم برغبتهن ولم يتم طردهن

التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة

مواطنة تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية
القاهرة ـ هبة محمد

أعلّنت رئيس المجلس القومي للمرأة السفيرة ميرفت التلاوي، أنّ تقرير الاتحاد الأوروبي عن الانتخابات الرئاسية سواء عن جهل أو عمد يؤكّد عدم اعترافهم بالثورة الشعبية في "30 حزيران/يونيو"، مشيرة إلى أنها لم تقم بطرد أي من الحضور من ممثلي الاتحاد، وأن انسحاب عضوات وفد الاتحاد الأوروبي برغبتهن ولم يتم طردهن، مؤكدة تنافي التقرير مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسية.
وبينت التلاوي، أنها فوجئت أن التقرير يتضمن أمورًا متعلقة بالمعتقلين في مصر والسجون وأحكام الإعدام والمحاكمات، منوهة أن التقرير لا يتحدث في سياق الانتخابات الرئاسية ويعد تدخلاً في شؤون مصر الداخلية، وأن ذلك يعد تجاوزًا من وفد الاتحاد الأوروبي المفترض أن يراقب الانتخابات وفقًا لقواعد الديمقراطية، مؤكدة أن ما أقدم عليه وفد الاتحاد يعد استمرارًا لسياسة العداء تجاه مصر، وأن هذا المشهد أثار حفيظة الحاضرين وبالتالي انصرفت سيدات الوفد الأوروبي بعد شعورهن بحالة الغضب، على حد قولها.
وأشارت التلاوي إلى، أن هذه الأكاذيب تقلل من دور الاتحاد الأوروبي وقيمته كمراقب للانتخابات في أي مكان وليس في مصر فقط، معربة عن أسفها من استمرار العداء الذي يكنه الاتحاد الأوروبي لمصر، ومحاولته التأكيد على اعتباره ثورة "30 يونيو" التي قام بها الشعب المصري هي "انقلاب" وليست ثورة، على الرغم من الجموع التي خرجت في الانتخابات الرئاسية وفى الاستفتاء على الدستور، وأن الاتحاد يحاول أن يقف أمام تحقيق "خارطة الطريق" وأمام فرحة الشعب المصري، على حد وصفها.
ولفتت التلاوي إلى، أنّ الدستور الجديد أقر حقوقًا عديدة للمرأة ربما لم يحتوها دستور سابق، وأن نصوص هذا الدستور مازال حتى الآن قيد الأوراق، موضحة أنه "إذا أردنا أن نرى وطناً عادلاً يستطيع أبناؤه أن يشاركوا في صناعة القرار فلا يجوز أن تعامل المرأة المصرية باعتبارها من الفئات المهمشة، لأنها تعد إهانة للمرأة المصرية لن نقبلها، لذلك نشدد على أن يكون مشروع القانون الجديد لمجلس النواب أن يترجم المعنى الرئيسي في الدستور المصري في المادة 11 ومساواة المرأة بالرجل في كل الميادين".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة التلاوي تؤكّد أنّ تقرير الاتحاد الأوربي يتنافى مع حقيقة ما حدث في الانتخابات الرئاسيّة



ارتدت تصميمًا بوهيميًا مميّزًا من "غابريلا هيرست"

الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالتين ساحرتين

عمان - صوت الامارات
ظهرت الملكة رانيا العبد الله بإطلالتين ساحرتين وراقيتين خلال المناسبات التي أطلّت من خلالها في الأردن. فأبهرتنا بجمالها وأناقتها المتنوعة التي اعتدنا عليها من خلال سحر الألوان والقصّات الفاخرة التي تليق بقامتها الممشوقة.   أقرأ أيضا :  الملكة رانيا العبد الله تخطف الأنظار بالقفطان الأردني  موضة الترانش الكارو والبيح بلمسات بوهيمية لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا خلال استقبالها السيدة الأولى لجمهورية بلغاريا ديسيسلافا راديفا في قصر "الحسينية" معطفًا أنيقًا وساحرًا حمل توقيع علامة "غابريلا هيرست" Gabriela Hearst. فتمّيز هذا التصميم الذي يأتي بأسلوب "الترانش" من الجهة العليا بأقمشة الكارو الساحرة والخطوط الرفيع مع اللون البنفسجي الفاتح الأحب على قلبها. أما الجهة السفلى للتصميم، فتميّزت باللون البيج الفاتح مع القصة الواسعة التي تتخطى حدود الركبة، إلى جانب الجيوب الجانبية البارزة. ولم تتخلى الملكة رانيا عن القفازات الجلدية باللون الرمادي لتضفي أنوثة على إطلالاتها.  معطف مرجاني وضخم وفي إطلالتها

GMT 16:51 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني على أحد الشواطئ
 صوت الإمارات - غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني على أحد الشواطئ

GMT 03:45 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند
 صوت الإمارات - افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند

GMT 22:49 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين التّحف والحرف اليدوية العالمية
 صوت الإمارات - منزل بريستون شرودر يجمع بين التّحف والحرف اليدوية العالمية

GMT 15:00 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليلى علي علمي تؤكد أنها ستواجه حملة العداء ضدَّ المهاجرين
 صوت الإمارات - ليلى علي علمي تؤكد أنها ستواجه حملة العداء ضدَّ المهاجرين

GMT 15:18 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

إيناس عبدالله تُعبِّر عن سعادتها بنجاح قناة "نايل دراما"
 صوت الإمارات - إيناس عبدالله تُعبِّر عن سعادتها بنجاح قناة "نايل دراما"

GMT 15:12 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية
 صوت الإمارات - أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية

GMT 07:01 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

جوزيه مورينيو يعلن أن إصابة أليكسيس سانشيز خطيرة

GMT 22:00 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

إيسكو يقترب من معاقبة ريال مدريد الإسباني بضربة مزدوجة

GMT 21:10 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

صحف إيطاليا تنشغل بريمونتادا إنتر ميلان وخسارة ديبالا

GMT 02:59 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

تأهل الفريق الإيطالي إلى دور الـ16 مِن الشامبيونزليغ

GMT 08:42 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

الغموض يُحيط بمستقبل ديفيد دي خيا مع مانشستر يونايتد

GMT 00:02 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

"برشلونة" يبحث عن بديل مناسب لتعويض غياب صامويل أومتيتي

GMT 09:42 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

هوليباس يقود دفاع "واتفورد" أمام "ليستر سيتي"

GMT 21:44 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

بيبي رينا يتوقع فوز "يوفنتوس" بالدوري الإيطالي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates