الجيش السوريّ الحُرّ يطالب بدعم الجّبهات الشماليّة والشرقيّة ضد داعش
آخر تحديث 03:44:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
عون: سنسعى لتكون الحكومة المقبلة منتجة وسنواجه من لا يريد العمل الرئيس عون: نعمل ليلا نهارا لتخطي الوضع واذا اكمل الحراك في الشارع سنقع في نكبة الرئيس عون: بعد تشكيل الحكومة يجب عودة المواطنين الى منازلهم لتعود دور الحياة الطبيعية وتأخذ الحكومة مسؤوليتها وتعمل على ضوء وليس في الظلمة والا سنفقد جميعا الثقة ببعضنا الرئيس عون: النازحون السوريون ليسوا لاجئين سياسيين لينتظروا الحل السياسي للعودة الى بلادهم واوروبا تبحث في كيفية دمجهم في المجتمع اللبناني ولا تواصل مباشر مع الرئيس السوري الرئيس عون: حاكم مصرف لبنان يعبر عن مسؤوليته وأنا أصدّقه لأنه لا يجوز التشكيك بكل صاحب مسؤولية ونريد مساعدة اللبنانيين من خلال عدم التهافت على سحب الأموال والدولار ليس مفقودا الا أن سحبه من الودائع الى البيوت هو المشكلة الطيران الحربي الاسرائيلي يقصف أرضًا زراعية شرق رفح حقيقة الفوطة المسحورة في مباراة مصر وغانا رزاق سيسيه يتحدث عن أسباب رحيله من الزمالك أول تعليق من حمدى فتحى نجم منتخب مصر بعد إصابته بقطع في غضروف الركبة الصحة 3 شهداء و 18 اصابة منذ بدء التصعيد على قطاع غزة فجر اليوم الثلاثاء
أخر الأخبار

استنكر زعيم التنظيم بيان "القاعدة" داعيًا الظواهري إلى التراجع

"الجيش السوريّ الحُرّ" يطالب بدعم الجّبهات الشماليّة والشرقيّة ضد "داعش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الجيش السوريّ الحُرّ" يطالب بدعم الجّبهات الشماليّة والشرقيّة ضد "داعش"

عناصر من الجيش السوري الحر
دمشق – ريم الجمال

دعا أمين سر "الجيش السوري الحرّ" النقيب عمار الواوي الفصائل المعارضة إلى دعم جبهات دير الزور والرقة وحلب، بغية إفشال مخطّط النظام لتحطيم الثورة، مشيرًا إلى أنَّ المعارك في الشمال والشرق السوريين تشهد تقدّمًا لتنظيم "داعش"، المدعّم بطائرات القوات الحكوميّة.
وأوضح الواوي أنّه "بعد مواجهات دامت أسابيع مع جبهة النصرة وفصائل معارضة أخرى، وسّع تنظيم داعش مناطق نفوذ سيطرته على أجزاء من دير الزور، حيث سيطر على المدخل الشمال شرقي للمدينة، من جهة الحسكة، ودخل إلى المدينة الصناعية، وفرض سيطرته على منطقة المعامل، وصوامع الحبوب".
وأشار إلى أنَّ "قوّات التنظيم تقدمت بعدها نحو قرى مراط، ومظلوم، وخشام، وأقامت حواجز بين دير الزور والحسكة، بينما تحاصر القوات الحكومية الأجزاء الجنوبية والغربية من المدينة، وتنفذ غارات جويّة بغية تغطية تقدم داعش"، حسب تعبيره.
وأكّد عضو المجلس العسكري في دير الزور الرائد عمر طراد أنَّ "الحكومة تساند داعش، عبر القصف الجوي"، كاشفًا عن أنَّ "قرى الريف الغربي باتت تحت سيطرة التنظيم".
وبيّن ناشطون أنَّ "التنظيم يحاول ربط محافظة الرقة مع دير الزور، بغية تأمين خطوط إمداده، أما في الريف الشرقي فتتواصل الاشتباكات بين الطرفين من جهة بلدة جديد عكيدات، والتي أسفرت، فجر الاثنين عن مقتل 4 من عناصر التنظيم"
وسيطرت الكتائب المعارضة، مساء الأحد، على كلية الزراعة، وقرية الحسينية في ريف دير الزور، بعد اشتباكات عنيفة مع مقاتلي "داعش"، بالأسلحة الثقيلة، في حين أعدم تنظيم "الدولة الإسلاميّة" شابًّا سوريًّا لم يتجاوز عمره الـ 15 عامًا، وزعم أنَّ تهمة الشاب هي اغتصاب امرأة.
ونشر ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة يظهر فيها الشاب، وقد قام التنظيم بتقييده على شجرة، وصلبه، قبل أن يتم إعدامه، في مدينة منبج الواقعة في ريف حلب.
وكشفت مصادر إعلامية عن أنَّ "الشاب الذي أعدمه التنظيم يدعى يوسف محمد المحمد، وهو مقاتل في كتيبة سيوف الحق، التي تقاتل التنظيم".
يأتي هذا فيما هاجم المتحدث باسم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"  أبومحمد العدناني زعيم تنظيم "القاعدة" أيمن الظواهري، موجهًا له انتقادات لاذعة بشأن بيانه الأخير.
وأكّد العدناني، في تسجيل مصوّر، أنَّ "الدولة ليست فرعًا تابعًا للقاعدة، ولم تكن يومًا كذلك"، وأردف مخاطبًا الظواهري "لقد وضعت نفسك وقاعدتك اليوم أمام خيارين لا مناص عنها، إما أن تستمر على خطئك، ويستمر الاقتتال بين المجاهدين في العالم، وإما أن تعترف بخطئك، وتصحح وتستدرك، وها نحن نمد لك أيدينا من جديد، لتكون خير خلف لخير سلف، فقد جمع الشيخ أسامة المجاهدين على كلمة واحدة، ونمد لك أيدينا من جديد، وندعوك إلى التراجع عن خطئك القاتل".
وبشأن إيران، أشار العدناني إلى أنَّ "الدولة لم توجه أيّة ضربات للروافض، بطلب وتوجيهات من القاعدة، وكذلك في السعودية ومصر وليبيا وتونس، بغية ضمان وحدة الصف، وعدم كسر كلمة القاعدة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش السوريّ الحُرّ يطالب بدعم الجّبهات الشماليّة والشرقيّة ضد داعش الجيش السوريّ الحُرّ يطالب بدعم الجّبهات الشماليّة والشرقيّة ضد داعش



GMT 04:39 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

خروج أول تظاهرة عسكرية مؤيدة لمطالب الحراك الشعبي في كربلاء

خلال افتتاح الدورة الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان

الملكة رانيا تعكس الأناقة الراقية بموضة البنفسجي

عمان ـ خالد الشاهين
بالرغم من أنها ليست المرة الاولى التي ترتدي فيه الملكة رانيا هذا الفستان البنفسجي إلا أنها بدت في غاية التألق والجاذبية لدى وصولها لافتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان. فأبهرت الحضور بأنوثتها المعهودة. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته الملكة رانيا لتطلعي على التصميم الذي جعل أناقتها استثنائية. بلمسات ساحرة ومريحة لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق الذي يتخطى حدود الركبة مع الخطوط المضلعة الرفيعة التي رافقت كامل التصميم. فهذا الفستان البنفسجي الذي أتى بتوقيع دار Ellery تميّز بقصة الاكمام الواسعة والمتطايرة من الخلف مع الياقة الدائرية التي تمنح المدى الملفت للملكة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالتين ساحرتين واللافت ان ...المزيد

GMT 14:47 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب
 صوت الإمارات - 8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب

GMT 15:29 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - "جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020

GMT 06:20 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة الشباب والرياضة التونسية تشارك في مؤتمر الإبداع الدولي
 صوت الإمارات - وزيرة الشباب والرياضة التونسية تشارك في مؤتمر الإبداع الدولي
 صوت الإمارات - منى العراقى تؤكد أنه لا يوجد تشابه بينها وبين برنامج ريهام سعيد

GMT 19:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض
 صوت الإمارات - أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض

GMT 14:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"
 صوت الإمارات - استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"

GMT 14:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 صوت الإمارات - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:08 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة يحقق أسوأ بداية خارج كامب نو في الليجا منذ 12 عاما

GMT 04:28 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ماني يشعل حرب كلوب وجوارديولا قبل قمة ليفربول ضد مان سيتي

GMT 02:59 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سترلينج يهدد انتقال محمد صلاح لصفوف ريال مدريد

GMT 05:48 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سلافيا براج في جولة داخل متجر برشلونة قبل موقعة دوري الأبطال

GMT 01:23 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ليجانيس الإسباني يعلن تعاقده مع خافيير اجيري رسميًا

GMT 02:56 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أرسنال يكشف حقيقة تعاقده مع مورينيو

GMT 22:09 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

بوردو يضمد جراحه ويعمق كبوة نانت في الدوري الفرنسي

GMT 22:21 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

فاردي يثني على نتائج ليستر الرائعة في الدوري الإنجليزي

GMT 17:24 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يفسد انتقال بونوتشي إلى "باريس سان جيرمان" الصيف الماضي

GMT 06:29 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

جينيراسيون يودع الكونفدرالية على يد إيساي البنيني

GMT 04:44 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الدقيقة 76 خروج وليد أزارو مصابًا ونزول كريم نيدفيد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates