الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي
آخر تحديث 19:12:51 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مقتل 11 جنديا ليبيا واصابة 52 بجراح

الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي

القوات المسلحة العربية الليبية
طرابلس - فاطمة السعداوي

فرضت القوات المسلحة العربية الليبية، سيطرتها على مصنع الإسمنت وكل المناطق المحيط به بعد معارك عنيفة مع الجماعات المتطرفة في بنغازي. وتجري عمليات التمشيط وإزالة الألغام ومخلفات الحرب من قبل الهندسة العسكرية، ليكتمل طوق الحصار على المتطرفيين في منطقة "القوارشة

 قتل 11 جنديًا ليبيًا, وأُصيب 52 آخرون خلال الإشتباكات مع قوات مجلس شورى ثوار بنغازي، وأنصار الشريعة وتنظيم "داعش" بمحاور القتال المختلفة في بنغازي في ليبيا خلال الأسبوع الماضي. وكشفت مسؤولة الإعلام في مستشفى الجلاء للجراحة فادية البرغثي، في تصريح مساء السبت، أن المستشفى إستقبل جثامين 11 جنديًا من قوات الجيش و52 جريحًا خلال الأسبوع الماضي جراء الإشتباكات في محاور القتال في بنغازي. وأكدت البرغثي أن الجثامين عرضت على الطب الشرعي الذى صرح بدفنها، لافتةً إلى أن الجرحى إصاباتهم بين الخفيفة والمتوسطة والحرجة, و قدمت لهم الإسعافات الأولية وهناك حالتان تحت الرعاية الطبية في المستشفى. وأشارت إلى أن أغلب ضحايا الإشتباكات الذين إستقبلهم المستشفى خلال الأسبوع قضوا بسبب الألغام الأرضية والعبوات الناسفة. واندلعت إشتباكات عنيفة بين الجيش الليبي وعناصر تنظيم داعش، والتشكيلات المسلحة الموالية له، السبت، في محيط إدارة التسويق في مصنع الإسمنت، آخر معاقل داعش في منطقة الهوارى في مدينة بنغازي في ليبيا.

 وأعلن قائد التحريات في القوات الخاصة "الصاعقة" رئيس عرفاء فضل الحاسي، عن تدمير آليات تابعة إلى تنظيم "داعش"، مؤكدًا على أن الجيش كبّد التنظيم خسائر فادحة في الأرواح، في وقت أصيب عنصران من القوات الخاصة "الصاعقة" خلال المواجهات التي وصفها الحاسي بالأعنف.

وكشف وزير الخارجية في حكومة طرابلس, علي أبو زعكوك ، أن حكومته لا تقبل مطلقا أي تدخل عسكري في ليبيا وتحت أي حجة أو ذريعة .وأكد أبو زعكوك ، في تصريحات متلفزة السبت أنه لم يصرّح إلى وسائل إعلام إيطالية بخصوص دور إيطالي في قيادة عمليات القوات الدولية ضد من ينسبون أنفسهم لما يسمى "داعش" في ليبيا. وأضاف وزير الخارجية أنه لم يدعوا إيطاليا إلى قيادة تلك العمليات ، قائلًا "نحن قادرون على محاربة تلك المجموعات وإذا أرادوا مساعدتنا فعليهم التنسيق معنا مسبقًا ونحن لا نريد أي قوات أجنبية على أرضنا".

وأكد رئيس وزراء إيطاليا ماثيو رينزي، أن بلاده لن تندفع إلى تقديم خطط عسكرية بشأن ليبيا، رافضًا ما تردد من تكهنات عقب مقتل إثنين من الرهائن الإيطاليين مؤخرًا في صبراتة، فيما أعلن وزير الصحة الليبي في الحكومة المؤقتة أن الوضع الصحي في بلاده "مأساوي"، مطالبًا المجتمع الدولي بالإفراج عن أموال بلاده المجمدة في الخارج لتوفير الدواء لليبيين، وكتب رينزي  يقول: "إن وسائل الإعلام سارعت بالتكهن بسيناريوهات عن حرب إيطالية في ليبيا وهو أمر بعيد عن الواقع، وفى الحقيقة، فإن الوضع في ليبيا يتسم دائماً بالتعقيد"، وأضاف أن الفصائل المتناحرة في ليبيا تحتاج في البداية إلى الإتفاق على حكومة وحدة وطنية بواسطة الأمم المتحدة، والتي يتعين عليها بعد ذلك طلب المساعدة الدولية لمحاربة تنظيم "داعش", المتطرف وعندئذ، فقط، وبعد إجراء تصويت برلماني، يمكن أن تتدخل روما. وحذر رئيس وزراء إيطاليا قائلاً: "إن هذا الوقت ليس وقت المقامرات، بل هو وقت يتطلب التدبر والحكم على الأمور بصورة صائبة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي الجيش الليبي يسيطر على اخر معقل للمتطرفين في معمل الاسمنت في بنغازي



ارتدت فستانًا قصيرًا ساتان باللون الأحمر الفاقع

كرويس أنيقة خلال حفل توزيع جوائز "أبوت يو"

برلين ـ جورج كرم
تبدو دائما عارضة الأزياء الهولندية، دوتزين كرويس، 34 عاما، رائعة سواء أكانت على منصات عروض الأزياء أو على السجادة الحمراء، وجذبت الانتباه مرة أخرى في حفل توزيع جوائز "أبوت يو" في استوديوهات بافاريا، في موينخ، ألمانيا، الخميس، وتألقت كرويس في فستان قصير ساتان باللون الأحمر الفاقع. ويحتفل "أبوت يو" بالنجوم الذين يحدثون تأثيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في الأشهر الأخيرة، ولدى دوتزين عبر موقع "إنستغرام" نحو 6 ملايين متابع، لذا كانت في قلب المناسبة. وكشف الفستان القصير عن ساقيها الممشوقتين، واستعرضت العارضة جسدها المثير على السجادة الصفراء، وكان الفستان به ربطة على الخصر، وفتحة على شكل حرف "في" من على الصدر، وارتدت حذاء باللون الأسود بكعب عالٍ لتكمل الإطلالة الأنيقة، ووضعت مكياجا بسيطا أبرز جمال عيناها الزرقاوتين، أرفقته بأحمر شفاه باللون الأحمر، وتركت شعرها الطويل الأشقر منسدلا تتخلله موجات واسعة. إقرأ أيضًا  "Victoria secret" تكشف عن إطلالاتها الجديدة

GMT 15:47 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

أفضل المواقع للتصوير عبر "إنستغرام" خلال 2019
 صوت الإمارات - أفضل المواقع للتصوير عبر "إنستغرام" خلال 2019

GMT 16:15 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة
 صوت الإمارات - رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة

GMT 04:32 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

جوميز يتسبب في إحراج لشاكيري داخل ليفربول

GMT 04:37 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

بعثة برشلونة تحط رحالها في مانشستر

GMT 04:44 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

كريس سمولينج ينتظر الاستمتاع بمواجهة ميسي

GMT 03:33 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

أوجسبورج يعلن إقالة باوم ومساعده ليمان

GMT 04:51 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

نقل بيليه إلى المستشفى فور وصوله البرازيل
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates