الحوثيون يطلقون سبيل وزير التعليم ومعلمين سعوديين بعد وساطة ولد الشيخ
آخر تحديث 11:46:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الاشتباكات تعنف في محيط تعز ولحج والجوف ومأرب

الحوثيون يطلقون سبيل وزير التعليم ومعلمين سعوديين بعد وساطة ولد الشيخ

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الحوثيون يطلقون سبيل وزير التعليم ومعلمين سعوديين بعد وساطة ولد الشيخ

المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد
صنعاء - عبد الغني يحيى

أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد الخميس إن الحوثيين أفرجوا عن وزير التعليم الفني والتدريب المهني عبدالرزاق
الأشول، إضافة إلى 4 ناشطين، كما أفرجت الميليشيات عن معلمين سعوديين هما سالم الغامدي وعبدالمرضي الشراري وتم نقلهما إلى جيبوتي.

وأشار ولد الشيخ أحمد إلى أنه تلقى تطمينات في شأن سلامة وزير الدفاع محمود الصبيحي وناصر منصور هادي شقيق الرئيس عبدر ربه منصور هادي وفيصل
رجب قائدِ محور أبين.

وكان المعلمان السعوديان اختطفا أثناء إيفادهما إلى جزر القمر منذ أكثر من ستة أشهر، وتم تسليمهما الى سلطات جيبوتي برفقة السفير السعودي لدى
اليمن محمد آل جابر تمهيداً لوصولهما إلى الرياض.

وكشف ولد الشيخ أن الأمم المتحدة سترسل مسؤولاً إلى محافظة تعز لفك الحصار عنها، لكنه لم يشر إلى التوصل إلى اتفاق مع الانقلابيين في شأن
موعد الجولة الجديدة من محادثات السلام التي كانت المنظمة أعلنت تأجيلها حتى إشعار آخر. وذكرت مصادر يمنية أن ولد الشيخ سيتوجه إلى العاصمة
السعودية اليوم الجمعة.

وفي نيويورك، قال السفير اليمني في الأمم المتحدة خالد اليماني في رسالة الى مجلس الأمن إن الحوثيين تنصلوا من الالتزامات التي تم الاتفاق عليها
في جولة المحادثات السابقة لا سيما لجهة عدم إطلاق المعتقلين، وتسهيل وصول المساعدات الى المناطق المحاصرة لا سيما تعز ووقف استهداف المدنيين.
وشدد على ضرورة تطبيق المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وجدّدت مقاتلات التحالف العربي الخميس غاراتها ضد أهداف يسيطر عليها الحوثيون والمسلحون الموالون للرئيس السابق علي عبدالله صالح في أنحاء
متفرقة من البلاد. وكبدت قوات الجيش اليمني والمقاومة ميليشيات الحوثيين وصالح خسائر فادحة على جبهات متفرقة، في الجوف وتعز ومأرب ولحج وغيرها من
المحافظات.

 وأفاد مصدر عسكري في منطقة العند شمال لحج، أن مقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية شنت غارات على مواقع الحوثيين وقوات صالح في منطقة
الشريجة. وقال إن إحدى الغارات دمرت مخزن أسلحة في جبال الشريجة وأدت الى مقتل عدد من الحوثيين وقوات صالح كانوا يحرسون المخزن.

ويواصل رجال الجيش والمقاومة تقدمهم باتجاه سوق نجد قسيم في تعز. وقال مصدر في المقاومة إن ميليشيا الحوثي وصالح المتمركزة في الكدرة بدمنة
خدير شرقي تعز قصفت قرى صبر بصاروخي «كاتيوشا»، إضافة إلى قصف أحياء ثعبات والدمغة والديم شرق المدينة بـ 12 قذيفة دبابة. كما شن الحوثيون
وقوات صالح هجوماً بمختلف أنواع الأسلحة على مواقع المقاومة والجيش في
جبهة «المسراخ» في الضواحي الجنوبية لتعز.

وفي محافظة مأرب، أحرزت  القوات المشتركة للمقاومة والجيش تقدماً جديداً في جبال «هيلان» في مديرية صرواح، وهي آخر معقل للحوثيين غربي مأرب، كما
شن طيران التحالف غارات على مواقعهم أدت إلى قتل وجرح العشرات وتدمير عدد من مخازن الأسلحة والذخيرة. وسيطرت القوات المشتركة على مواقع جديدة
للحوثيين وقوات صالح في مديرية نهم شمال شرقي صنعاء بالتزامن مع غارات كثيفة لطيران التحالف امتدت إلى جنوب العاصمة ومحافظات صعدة وتعز وعمران.

وطاول قصف التحالف  منزلاً ومزرعة للواء علي صالح الأحمر وهو الأخ غير الشقيق لصالح، في منطقة دار سلم جنوبي صنعاء، وجددت المقاتلات استهداف
معسكر «النهدين» المطل على القصر الرئاسي حيث يرجح أنها دمرت منصات إطلاق صواريخ، كما ضربت موقعاً للحوثيين في منطقة جدر شمال العاصمة وأهدافاً
أخرى في مديرية حوث التابعة لمحافظة عمران.

و تواصل أمس مسلسل الحوادث الأمنية في عدن وأفاد شهود ومصدر أمني بأن مسلحين مجهولين هاجموا دورية للشرطة في منطقة «إنماء السكنية» ما أدى إلى
مقتل جنديين وجرح اثنين آخرين واحتراق الدورية التي تقلهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحوثيون يطلقون سبيل وزير التعليم ومعلمين سعوديين بعد وساطة ولد الشيخ الحوثيون يطلقون سبيل وزير التعليم ومعلمين سعوديين بعد وساطة ولد الشيخ



GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 17:17 2022 الأربعاء ,25 أيار / مايو

7% ارتفاع إشغال فنادق أبوظبي خلال موسم الصيف
 صوت الإمارات - 7% ارتفاع إشغال فنادق أبوظبي خلال موسم الصيف

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:06 2019 الإثنين ,25 شباط / فبراير

بيكيه يرد على سُخرية الريال من "يوم الراحة"

GMT 22:08 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

كيف تعلمين طفلكِ قيمة الاحترام؟

GMT 17:18 2013 الإثنين ,25 شباط / فبراير

كيف تساعد طفلك على التعلم ؟

GMT 02:27 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة اقتصادية تهدد 15 ناديًا في الدوري الإيطالي بالإفلاس

GMT 22:32 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

سعر مبابي يقرب محمد صلاح من ريال مدريد

GMT 08:33 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري في ضيافة "صاحبة السعادة"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates