الداخلية اللبنانية تؤكد توقيف الشبكة المسؤولة عن تفجير برج البراجنة
آخر تحديث 16:36:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الوزير نهاد المشنوق يتوقع تنفيذ هجمات متطرفة أخرى

"الداخلية" اللبنانية تؤكد توقيف الشبكة المسؤولة عن تفجير برج البراجنة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الداخلية" اللبنانية تؤكد توقيف الشبكة المسؤولة عن تفجير برج البراجنة

وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق
بيروت ـ فادي سماحة

أعلن وزير الداخلية اللبناني، نهاد المشنوق، الأحد، توقيف الشبكة المسؤولة عن تفجير برج البراجنة في الضاحية الجنوبية لبيروت خلال الساعات الـ 48 الماضية.

واستهدف تفجيران، تبناهما تنظيم "داعش" الخميس الماضي، شارعًا ضيقًا في منطقة برج البراجنة في الضاحية الجنوبية في بيروت، معقل "حزب الله"، وأسفرا عن مقتل 44 شخصًا.
وصرح المشنوق، خلال مؤتمر صحافي، أنه تم "تفكيك كامل الشبكة الانتحارية والمعاونين لها خلال 48 ساعة من وقوع الانفجار في برج البراجنة"، فيما وصفه بـ"إنجاز استثنائي" لقوى الأمن.

وأوضح أنه "حتى الآن هناك 7 سوريين موقوفين ولبنانيين اثنين، أحدهما انتحاري والآخر مهرِّب تولى تهريبهم عبر الحدود اللبنانية السورية، ومن الواضح أن هناك قرارًا كبيرًا في التفجير".
وتابع بقوله: أظهر التحقيق أن المخطط كان إرسال 5 انتحاريين على أن تُنفذ العملية في مستشفى الرسول الأعظم (في الضاحية الجنوبية)، إلا أن الإجراءات الأمنية المحيطة بالمستشفى جعلتهم يغيرون الهدف، ليتوجهوا لمنطقة مكتظة بالسكان

وتمت عمليات توقيف السوريين في مخيم برج البراجنة وشقة في الأشرفية (شرق بيروت) تستخدم لتحضير الأحزمة الناسفة، بحسب قوله.

وأكد المشنوق أنه رُغم التهديدات لن تتوقف قوات الأمن اللبنانية عن "ملاحقة التطرف والمتطرفين من أيّة جهة قدموا ولأي سبب من الأسباب"، محذرًا من أن "هذه العملية لن تصبح الأخيرة" لأن التخطيط للاعتداءات من هذا النوع ليس الأخير.

وتوجه للمسؤولين اللبنانيين بالقول: لنهتم بالداخل اللبناني ونجد الحلول ليس لأنه لا أحد يهتم بنا، لبنان ليس على الخريطة الدولية بل اليمن وسورية فقط، يجب أن نعي لهذا الواقع ونتصرف على أساسه؛ لحماية اللبنانيين من هؤلاء المتطرفين المجرمين.. فهي ليست العملية الأولى ولن تصبح الأخيرة، ولنا ثقة بكل القوى الأمنية... الاستقرار السياسي هو السبيل الوحيد لتحقيق الأمن في البلد.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الداخلية اللبنانية تؤكد توقيف الشبكة المسؤولة عن تفجير برج البراجنة الداخلية اللبنانية تؤكد توقيف الشبكة المسؤولة عن تفجير برج البراجنة



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 13:01 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 صوت الإمارات - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 07:27 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية
 صوت الإمارات - دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية

GMT 06:56 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

مورينيو يؤكد أن مصلحة توتنهام أهم من اللاعبين

GMT 07:01 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

ساديو ماني يقتنص جائزة لاعب الشهر في ليفربول

GMT 06:47 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيتر كراوتش يهاجم صلاح ويصفه بـ "الأناني"

GMT 04:04 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض نسخة مصغرة من "جدارية عام زايد» في "وير هاوس 48"

GMT 07:45 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

دي ليخت يتوج بجائزة «كوبا» لافضل لاعب تحت 21 عاما

GMT 01:20 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

متحف أميركي يدعى امتلاكه أقدم صورة معروفة تصور العبيد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates