الداعشي علي صقر يقتُل أمَّه بدم بارد أمام المئات وسط الرقّة
آخر تحديث 17:33:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وشى بها لقيادة التنظيم بأنها حرّضته على الفرار معها

الداعشي علي صقر يقتُل أمَّه بدم بارد أمام المئات وسط الرقّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الداعشي علي صقر يقتُل أمَّه بدم بارد أمام المئات وسط الرقّة

عناصر داعش
دمشق - نورا خوام

أعدم أحد عناصر «داعش»  والدته أمام جمع من الناس في وسط مدينة الرقّة
معقل التنظيم شمال شرقي سورية، بعدما طلبت منه التخلي عن التنظيم ووشى
هذا االعنصر واسمه علي صقر (20 سنة) بوالدته الخميس لدى التنظيم  «لأنها
حرّضته على ترك داعش والهرب معها خارج الرقة، وحذّرته من أن التحالف
الدولي
سيقتل جميع عناصر التنظيم». فعمد «داعش» إلى اعتقال الأم و
«اتهمها بالردّة»، ثم أعدمها ابنها  «بإطلاق النار عليها أمام مئات من
المواطنين قرب مبنى البريد في مدينة الرقة».

وأوضح «المرصد السوري لحقوق الانسان» أن السيدة واسمها لينا القاسم في
العقد الرابع من العمر، «كانت من سكان مدينة الطبقة على ضفاف نهر الفرات
غرب الرقة، وتعمل في مبنى البريد هناك».

وأفادت شبكة «الرقة تذبح بصمت» الناشطة ضد التنظيم، على صفحتها في
«فايسبوك»: بأن «مَنْ نفّذ حكم الإعدام على لينا القاسم (45 سنة) هو
ابنها علي صقر من مواليد 1995، المنتسب إلى تنظيم داعش، وأعدم والدته
بتهمة الردّة أمام مبنى البريد».

وانتشر على موقع «تويتر» هاشتاغ «داعشي قتل والدته» مع تعليقات تنديد،
ويتحكّم التنظيم المتطرّف منذ سيطرته على الرقة بداية 2014، بمفاصل
الحياة في المنطقة التي تُعتبر أبرز معاقله في سورية، ويغذي الشعور
بالرعب بين الناس من خلال الإعدامات الوحشية والعقوبات التي يطبقها على
كل من يخالف أحكامه أو يعارضه.

وهناك أكثر من أربعين تهمة يستخدمها «داعش» لتبرير الإعدامات ويصنّفها
بين «أخلاقية وشرعية وعسكرية». وتتضمن الاتهامات الأخلاقية على سبيل
المثل الزنا والشذوذ. ومن الاتهامات الشرعية «الردّة والكفر والسحر
والشعوذة، والتحريض على ترك التنظيم».

وبين الاتهامات العسكرية «التخابر مع الصحوات»، ومعاداة «داعش» و «خيانة
المسلمين والقتال مع الوحدات الكردية، حيازة السلاح وعدم تسليمه
للتنظيم».

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الداعشي علي صقر يقتُل أمَّه بدم بارد أمام المئات وسط الرقّة الداعشي علي صقر يقتُل أمَّه بدم بارد أمام المئات وسط الرقّة



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت - صوت الإمارات
تميزت ديانا حداد بإطلالات مميزة تناسبت تماما مع قوامها المثالي ورشاقتها، وتحرص ديانا دائما على ارتداء ملابس بتصميمات عصرية تخطف الأنظار ، بالإضافة إلى تنسيقات مميزة للمكياج والشعر. ارتدت ديانا حداد فستان أنيق ومميز مصنوع من القماش المخملي الناعم، وجاء الفستان بتصميم ضيق ومجسم كشف عن رشاقتها وقوامها المثالي، الفستان كان طويل وبأكمام طويلة، وكان مزود بفتحة حول منطقة الظهر، وتزين الفستان على الأكمام وحول الصدر بتطريزات مميزة، وحمل هذا الفستان توقيع مصممة الأزياء الامارتية شيخة الغيثي. خطفت ديانا حداد الأنظار في واحدة من الحفلات بفستان أنيق مصنوع من الستان الناعم باللون اللبني الفاتح، وتميز تصميم الفستان بأنه مجسم ومحدد تحديدا عن منطقة الخصر. أضافت ديانا على هذه الإطلالة كاب طويل مطرز بطريقة ناعمة وبسيطة مصنوع من الشيفون ...المزيد

GMT 19:50 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تمرّ بيوم من الأحداث المهمة التي تضطرك إلى الصبر

GMT 05:01 2016 الجمعة ,05 شباط / فبراير

لعبة Lego Avengers"" تتصدر المبيعات البريطانية

GMT 19:41 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مهرجان الزيتون في الجوف يخصص ثلاث جوائز للتغطيات الإعلامية

GMT 23:32 2020 الخميس ,10 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الأبراج تكشف عن توقعات برج الأسد لعام 2021

GMT 14:36 2013 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة زويل تستضيف شريف يحيى الفائز بثالث نجوم العلوم

GMT 21:39 2015 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتح باب المشاركة بدورة 2016

GMT 01:32 2013 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

المالديف سحر الطبيعة الذي لا تراه إلا في الأحلام

GMT 07:42 2013 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

معرض في باريس لفن النحت في نهاية القرن الـ 19

GMT 11:27 2013 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

صدور ترجمة كتاب " إلقاء المحاضرة من التقديم إلى التدريس"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates