الدفاع المدني العماني يواصل البحث عن الشقيقين الإماراتيين المفقودين في سواحل مرباط
آخر تحديث 15:32:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

صديق الغريقين يروي تفاصيل الحادث إثر سوء الأحوال الجوية

الدفاع المدني العماني يواصل البحث عن الشقيقين الإماراتيين المفقودين في سواحل مرباط

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الدفاع المدني العماني يواصل البحث عن الشقيقين الإماراتيين المفقودين في سواحل مرباط

غرق الأخوين منصور وعبدالله الظاهري
أبوظبي - فيصل المنهالي

أعلنت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف العماني عن استمرارية البحث عن الشقيقين الإماراتيين اللذين غرقا في سواحل ولاية مرباط العمانية التابعة لمحافظة ظفار، موضحة أنه لم  يتم العثور على أي منهما. وأفادت الهيئة العامة العمانية أن دوريات راجلة بالقرب من الصخور تجري عملية البحث عن المفقودين في ولاية مرباط.

وروى سعيد جمعة علي اليحيائي صديق الغريقين منصور وعبدالله الظاهري الذي رافقهما في رحلة استجمام خلال عطلة عيد الفطر إلى ولاية مرباط العمانية التي تقع على الشريط الساحلي لمحافظة ظفار شرق مدينة صلالة، تفاصيل غرق الأخوين منصور وعبدالله الظاهري ليلة الخميس 23 تموز/ يوليو الجاري، في مياه البحر بسبب هيجان البحر وسوء الأحوال الجوية.

وأوضح اليحيائي أنَّ الرحلة بدأت لحظة وصول الشباب إلى صلالة برًا ليلة الأربعاء الماضية، وقضينا الليلة في إتمام إجراءات حجز الفندق والسكن وغيرها، ومع بداية اليوم التالي يوم الخميس قررنا التنزه في المسطحات الخضراء، وإعداد طعام الغداء، ثم توجهنا للشاطئ للسباحة وممارسة الرياضة.

وأضاف اليحيائي: نزل الشبان الأربعة إلى البحر من بينهم عبدالله ومنصور، ولم يرق لي نزول البحر وفضلت ممارسة الرياضة، ولم تمر حظات حتى ارتفعت أصوات الشباب، بسبب هيجان البحر وارتفاع الموج، على الرغم من دراية الجميع بالسباحة إلا أنَّ الموج كان قويًا جدًا، وتمكن ثلاثة شبان من الخروج من البحر خلال 20 دقيقة من بينهم عبدالله الظاهري، وبقي أخوه منصور الظاهري عالقًا في دوامة تسحبه إلى الداخل.

وتابع اليحيائي: رفض عبدالله أن يترك أخاه في البحر، فبعد تمكنه من الخروج من البحر سالمًا فضل مجابهة البحر مرة أخرى لينقذ أخاه ونزل إلى البحر إلا أن دوامة البحر جرت الشقيقين إلى الداخل، حيث اختفى رأس منصور عن الأنظار خلال 30 دقيقة، فيما اختفى رأس عبدالله خلال ساعة كاملة، مضيفًا: بعد ساعة من اختفاء الشقيقين وصلت فرق الإنقاذ وخفر السواحل وطائرات الهليكوبتر إلا أن كافة محاولات العثور عن الغريقين في نفس الليلة باءت بالفشل وما زالت محاولات العثور على الغريقين مستمرة حتى اللحظة.

واستطرد اليحيائي: فضلنا عدم إبلاغ ذوي الغريقين في نفس الليلة، فنحن لم نكن نعلم بعد ما مصيرهما، وفي صباح يوم الجمعة أبلغنا عائلتهما، وحضر عم الغريقين إلى مرباط عبر مطار صلالة ليلة أمس ورفض البقاء في الفندق وفضل مشاركة المتطوعين عمليات البحث طوال ليلة أمس بأمل العثور عليهما.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدفاع المدني العماني يواصل البحث عن الشقيقين الإماراتيين المفقودين في سواحل مرباط الدفاع المدني العماني يواصل البحث عن الشقيقين الإماراتيين المفقودين في سواحل مرباط



ارتدت قناع الوجه لأول مرّة خلال انخراطها في حدث عام

دوقة كورنوال كاميلا تتأنّق في فستان بالأزرق في زيارة للمعرض الوطني

واشنطن - صوت الإمارات
ارتدت كاميلا، دوقة كورنوال قناع للوجه لأول مرة، خلا انخراطها فى حدث عام، وفتحت الباب لأفراد العائلة المالكة لارتداء أقنعة وجه خلال المناسبات الرسمية، إذ كانوا يمتنعون عن ارتدائها لسبب غير معلوم. ونسقت كاميلا قناع وجه برسمة الطاووس، أنيق ومتسق مع اللون الأزرق لفستانها، أثناء زيارة المعرض الوطني في لندن، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية. ولم يرتد أفراد العائلة المالكة البريطانية، بما في ذلك الأمير تشارلز، 71 عامًا، وكاميلا، 72 عامًا، أقنعة أثناء المناسبات الملكية في الأسابيع القليلة الماضية. وقد يكون قرار عدم ارتداء الأقنعة في الارتباطات العامة مفاجأة للبعض لأن الزوجين الملكيين سيكونان أكثر عرضة للخطر من الأعضاء الأصغر سنًا في العائلة المالكة، لكن كاميلا اختارت هذه المرة قناع أنيق لتغطية وجهها، والذى تميز بطباعة الطاووس ...المزيد

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 09:45 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

العراق يستعيد قطعة أثرية عمرها 7000 سنة

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 02:54 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

الحبيب الجفري يرد على تصريحات أسما شريف منير عن الشعراوي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates