الرئيس الأميركي يصل إلى كوبا في زيارة تاريخية بعد عداء إستمر خمسة عقود
آخر تحديث 19:49:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية مساعد وزير الخارجية الأميركي يعلن "نعتقد أننا سنتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل" التحالف العربي يعلن اعتراض وتدمير طائرة مسيرة ملغومة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية التعاون السعودي يعلن تعاقده مع كارتيرون مدرب الزمالك لمدة عامين
أخر الأخبار

إعتقال عشرات المعارضين في هافانا قبل وصول أوباما

الرئيس الأميركي يصل إلى كوبا في زيارة تاريخية بعد عداء إستمر خمسة عقود

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرئيس الأميركي يصل إلى كوبا في زيارة تاريخية بعد عداء إستمر خمسة عقود

الرئيس الأميركي أوباما
واشنطن ـ رولا عيسى

وصل الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى العاصمة الكوبية, هافانا، مساء اليوم الأحد، في أول زيارة لرئيس أميركي إلى هذا البلد منذ 88 عاما، وبعد قطيعة دامت نصف قرن, وحطت الطائرة الرئاسية الأميركية في مطار خوسيه مارتي الدولي حيث نزل الرئيس الأميركي بصحبة زوجته ميشيل أوباما وإبنتيه, ساشا وماليا، ووفد من المسؤولين في الإدارة الأميركية, واتخذت واشنطن في الأشهر الأخيرة عدة قرارات من أجل تخفيف الحظر الأميركي المفروض على كوبا منذ 1962 والذي يعود أمر رفعه إلى الكونغرس.
ومن المُقرر أن يُوجه الرئيس الأميركي خطابًا, الثلاثاء المُقبل في مسرح هافانا الكبير, و يتوجه بعدها كوبا إلى الأرجنتين.

وغادر الرئيس الأميركي باراك أوباما، بلاده، اليوم الأحد، متجهًا إلى كوبا، استعدادًا لإنهاء القطيعة المستمرة منذ أكثر من 50 عامًا، عقب فرض واشنطن حظرًا على الجزيرة الشيوعية في عام 1962.ويسعى أوباما الذي ترافقه زوجته ميشيل وابنتاهما ماليا وساشا، تحقيق هدفين من الزيارة، أولهما لقاء الشعب الكوبي، وثانيهما ترسيخ التقارب اللافت الذي بدأ أواخر 2014 مع كوبا يتزعمها راوول كاسترو. ويريد الرئيس الأميركي، الذي ينادي بتشجيع الحوار على الصعيد الدبلوماسي، أن يلمع صورة بلاده في اميركا اللاتينية، بعدما شوهتها أعوام من التدخل في حديقتها الخلفية السابقة. ويشير البيت الأبيض إلى أنّ اوباما سيناقش مسألة حقوق الإنسان في كوبا.

ويشكل العدو الكوبي السابق الرمز الرائع لعلاقة جديدة ممتازة مع القارة، ويأمل أوباما الذي يستعد لإنهاء ولايته الثانية، في أن يحرز أكبر تقدم ممكن حول هذا الملف، لمنع أي عودة إلى الوراء، أيًا يكن خلفه في 2017. وهذا هو الهدف الذي حمل البيت الأبيض على أن يعلن في الأشهر الأخيرة تدابير لتخفيف الحصار المفروض على الجزيرة منذ 1962، والذي يعد رفعه بالكامل من اختصاص الكونغرس.

ويُعتبر أوباما عند هبوط طائرته في الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي، على مدرج مطار خوسيه مارتي في هافانا، أول رئيس أميركي يزور الجزيرة أثناء توليه منصبه منذ 88 عامًا،  منذ أيام كالفين كوليدج في 1928.

واعتقلت الشرطة الكوبية، الأحد، عشرات المحتجين المناهضين للحكومة الشيوعية قبل ساعات من موعد وصول الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى هافانا في زيارة تستغرق ثلاثة أيام. ونظم الاحتجاج مجموعة "نساء في الثياب البيضاء" التي اسستها زوجات سجناء سياسيين سابقين. ووضعت الشرطة المعتقلين في العربات أمام كنيسة يحاولون عادة تنظيم تظاهرات أمامها كل يوم أحد.

ورفضت الشرطة أن تصرح للصحافيين عن سبب اعتقالها المحتجين ومن بينهم بيرتا سولر زعيمة مجموعة "نساء في ثياب بيضاء". وسولر من بين مجموعة من قادة المجتمع المدني الذين تمت دعوتهم للقاء أوباما الثلاثاء. وصرحت أنها لم تقرر بعد ما إذا كانت ستقبل، قائلة "يجب على أوباما أن لا يأتي إلى هنا إلا إذا حدث تقدّم في حقوق الإنسان، وهذا لم يحدث".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس الأميركي يصل إلى كوبا في زيارة تاريخية بعد عداء إستمر خمسة عقود الرئيس الأميركي يصل إلى كوبا في زيارة تاريخية بعد عداء إستمر خمسة عقود



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية مِن وحي أشهر عارضات الأزياء

لندن _صوت الامارات
لاحظنا مؤخرا أنّ معظم النساء والفتيات الشابات أصبحن ميالات لاعتماد الأزياء الكاجوال ذات النمط المريح والعملي لا سيما أننا أصبحنا نقضي الكثير من الوقت في المنزل أو في الخروجات البسيطة، ولهذا جمعنا لكِ اليوم إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مستوحاة من كاندل جانير.تعدّ كاندل جانير أحد أشهر عارضات الأزياء وأكثر النجمات الشابات أناقة، واستطاعت من خلال أسلوبها العصري أن تثبت نفسها كأيقونة في عالم الموضة والكثيرات من الصبايا يستلهمن منها أفكار أزياء لمختلف المناسبات اليومية منها والرسمية، ولهذا اخترنا اليوم إطلالات صيفية للشابات مستوحاة من أسلوبها المميز. وتنوّعت هذه الإطلالات بين الفساتين الميدي والقصيرة وبين تنسيقات بين البناطيل القماشية أو بناطيل الجينز ذات طابع الفنتج المفضل لديها مع تي شيرت والقمصان المريحة. وتحرص كاندل ج...المزيد

GMT 12:20 2020 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

تعرف على معالم سريلانكا السياحية في 7 أيام فقط
 صوت الإمارات - تعرف على معالم سريلانكا السياحية في 7 أيام فقط

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 06:48 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

فيرجيل فان دايك يوضح كيتا لاعب من طراز عالمي

GMT 09:58 2013 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

لوحات فنية للديكور الداخلي بالخيط والمسامير

GMT 15:09 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

ريهام عبد الغفور تكشف عن ضيوف الشرف في حياتها

GMT 20:43 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أهرامات "البوسنة" الثلاثة تُعيد رسم تاريخ العالم مِن جديد

GMT 15:42 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أحدث صيحات ديكورات غرف النوم لعام 2018

GMT 20:26 2013 الإثنين ,29 تموز / يوليو

"بحر الأزهار" في جزيرة هوكايدو اليابانية

GMT 13:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلة مميزة من غرف نوم الشباب تناسب ديكورات عام 2020

GMT 05:52 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان عبداللطيف تكشف لـ"صوت الامارات" عن سر تعلقها بالفن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates