القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي
آخر تحديث 10:12:08 بتوقيت أبوظبي

اعتبر التجهيل الممنهج للشعب من قِبل الأنظمة السابقة سبب تأخّره

القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي

جانب من لقاء المرشح المشير عبدالفتاح السيسي مع المثقفين
القاهرة ـ محمد الدوي

أكّد الروائيّ والكاتب الكبير يوسف القعيد، أنه يُرحّب بلقاء المرشح لرئاسة الجمهوريّة حمدين صباحي، ومناقشته في برنامجه الانتخابيّ، كما تم في لقاء المثقفين والأدباء بالمرشح المنافس المشير عبدالفتاح السيسي، فيما حمّل الإعلاميّين الذين أجروا اللقاءات مع المشير في عدم سؤاله عن رؤيته من الثقافة وحرية الابداع.
وأشار القعيد، إلى أنه قال إلى السيسي في لقائه مع المثقفين والأدباء "غابت الثقافة عن لسانك في أحاديثك كافة"، مضيفًا أنه يرفض التفتيش في نوايا من التقوا السيسي، وأنه تم الاقتراح على المشير بطرح نقاط جوهريّة من برنامجه الانتخابيّ وليس برنامجه التفصيليّ للقضايا كافة التي تواجه مصر وسُبل حلها، والتي قال عنها المرشح "إنه برنامج كبير وضخم"، وأن السيسي وعد الأدباء والمثقفين بدمج توصياتهم التي طرحوها خلال اللقاء معه على مدار 4 ساعات ضمن برنامجه الانتخابيّ، ووعدهم بتنفيذها في حال فوزه في انتخابات الرئاسة، وأن الاجتماع ركّز على مسألة غياب الحركة الثقافيّة في مصر، نتيجة ضعف التعليم وانتشار الأمية، مؤكدين على أن الجهل كان بسبب سياسة الأنظمة السابقة في التجهيل الممنهج للشعب المصري.
وأفاد الروائيّ الكبير، في تصريحات إعلاميّة، أن الثقافة التي يقصدها نمط حياة وسلوك شعب، ونظرة أمة للقيم والعادات والتقاليد، وارتباط مواطن بوطنه وإحساسه به ثم التعبير عن كل هذا من خلال أعمال أدبية جميلة، ومن دون الاهتمام بالثقافة لن نتمكن من استعادة مكانه مصر بين دول العالم، وأن الأدباء طرحوا الكثير من المشاكل والقضايا المهمة، ومنها أزمة موازنة وزارة الثقافة وصناعة السينما، وتجديد الخطاب الدينيّ والحريات والديمقراطية، واحترام الرأي والرأي الآخر، واستعادة العقل المصري، وأن المثقفين طالبوا السيسي بألا يشهد عهده أي نوع من أنواع القمع في حال فوزه بمنصب رئاسة الجمهورية، مشيرين في هذا السياق إلى قضية الشاعر عمر حاذق والكاتب كرم صابر المحبوسين، وأن ذلك مُخالف للدستور الجديد .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي القعيد ينتقد غياب الثقافة عن أحاديث السيسي ويُرحّب بلقاء صباحي



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة

ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates