القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة
آخر تحديث 10:08:18 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المدنيون أقروا باستخدام داعش إياهم دروعا بشرية وبدء نفاد الطعام

القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة

القوات العراقية
بغداد - نجلاء الطائي

أكد مسؤولون عراقيون أن القوات العراقية حققت مكاسب جديدة، وزادت من الضغط على مقاتلي داعش في المعركة الأخيرة في المجمع الحكومي السابق وسط الرمادي، مع تفوق عددي لصالح قوات مكافحة "الإرهاب" العراقية وقوات الجيش، ودعم الغارات العراقية الأمريكية المشركة، رغم صعوبة التقدم على جبهات القتال نظرا لمئات الكمائن والعبوات الناسفة والهجمات الانتحارية التي يشنها التنظيم لاستعادة السيطرة على المدينة.

وتبعد الرمادي نحو 60 ميلا غرب بغداد، وهي عاصمة محافظة الأنبار، وأكبر مقاطعة تتشارك في الحدود العراقية مع سورية والأردن والسعودية، ويعزز الانتصار في المعركة صمود الجيش العراقي، الذي انهار بعد سيطرة داعش على أجزاء واسعة من البلاد في تموز/يونيو 2014.

وأبلغ عضو مجلس محافظة الأنبار رجا بركات بـ"وصول القوات إلى أبواب المجمع بعد السيطرة على ثلاثة مباني مجاورة له"، كما أكد مسؤول كبير في الوحدة الثامنة في الجيش العراقي "خلفت المعارك الأخيرة حول المجمع الحكومي العديد من القتلى بين صفوف داعش، وجرح سبعة من قواتنا في هذا الاشتباكات، نتيجة انفجار الألغام".

وقتل على الأقل خمسة عناصر في القوات الأمن منذ يوم الجمعة، وعلى الرغم من عدم كشف الحكومة عن حصيلة الضحايا في الرمادي، فإن التقديرات تقول إن 400 مقاتل من داعش مازالوا في الرمادي، وقتل الكثير منهم منذ بدء العملية، فيما ذكرت القوات العراقية أن نحو 50 من مقاتلي داعش قتلوا في الساعات الـ 48 الماضية وحدها.

وتعرضت الدفعة الأولى للقوات العراقية إلى مقاومة محدودة في الرمادي، لكن مقاتلي داعش عززوا دفاعاتهم حول المجمع الحكومي، وزرعت كل الطرق والمواقف المهجورة بالمتفرجات، ما تطلب وجود طاقم ضخم من خبراء الذخائر، وهذا ما ساهم في بطء التقدم العسكري، وقال ضابط في الجيش إن 260 عبوة ناسفة فككت على الجهة الشمالية في الرمادي في نهاية هذا الأسبوع وحده.

وساهم استمرار وجود المدنيين في مناطق القتال في الرمادي بتأخير القوات العراقية، واستخدم داعش الكثير منهم كدروع بشرية، ونقل المدنيون الفارون بعد أن قامت قوات الجيش بنقلهم لمخيمات شرق الرمادي، أن القليل من الطعام متوافر للذين بقوا في المدينة، وأقروا باستخدام مقاتلي داعش لهم كدروع بشرية لمغادرة المدينة.

وبيّن مسؤول من منطقة الخالدية المجاورة، ويدعى على داوود، "تمكن 250 شخصا من الرمادي من مغادرة المدينة منذ بداية العمليات العسكرية يوم الثلاثاء، ونقلوا إلى معسكرات النازحين في محافظة الأنبار، في حين توجه آخرون إلى بغداد أو منطقة الحكم الذاتي الكردية في الشمال".

ووفقا لمنظمة الهجرة الدولية، فإن 3.2 مليون شخص من الأنبار أجبروا على ترك ديارهم منذ يناير/كانون الثاني 2014، ولم تقم القوات العراقية بالكثير عند سيطرة المقاتلين على كامل المدينة، وكانت صحوة الدفاع عن المدينة متعثرة بسبب الخلافات السياسية، لكن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي صرح بأن القوات العراقية استعادت نصف الأراضي التي سيطر عليها داعش العام الماضي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة القوات العراقية تصل إلى أبواب مجمع الرمادي الحكومي بعد السيطرة على 3 مباني مجاورة



ارتدت إكسسوارت من الفضة وصندلًا أسود بكعب عال

بيلا حديد تخطف الأنظار بفستان أنيق في حفلة عشاء"بولغاري"

ميلان ـ ريتا مهنا
ظهرت عارضة الأزياء بيلا حديد، مرات عدة على منصات عرض الأزياء، في أسبوع الموضة في ميلان إيطاليا، يوم الثلاثاء الماضي. وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أنه بحلول ليلة الجمعة، ظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 22 عاما، في حفلة عشاء بولغاري، في المدينة المضيفة. أقرأ أيضًا : بيلا حديد بإطلالة مُبهرة خلال حملة دار "فيرساتشي" وأظهرت بيلا منحنيات جسدها البسيطة على فستان طويل أنيق باللون الأسود من دون أكمام، برباط من على الرقبة، وأكملت الإطلالة بارتداء سلسلة إكسسوار بسيط من الفضة، وارتدت صندلًا أسود بكعب عال، وحملت حقيبة صغيرة باللون الفضي، ورفعت شعرها الأسود إلى الخلف بتسريحة ذيل حصان. و التحق رئيس مجلس إدارة "بولغاري"، كريستوف بابين، ببيلا على السجادة الحمراء؛ لالتقاط الصور. و احتفلت العلامة التجارية أيضًا بملكة جمال الكون عارضة الأزياء أوليفيا كولبو، والتي تألفت في بدلة باللون الأبيض، من دون ارتداء قميص تحت سترة البدلة، وارتدت

GMT 23:07 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

جيانلويجي بوفون يثمّن دور ثلاثي نجوم "يوفنتوس"

GMT 04:33 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

شبح الماضي يقلق مدرب روما قبل مواجهة بورتو

GMT 03:02 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مارادونا يستمر في رئاسة دينامو بريست البيلاروسي

GMT 23:27 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

"مان سيتي" يعود لصدارة الدوري بعد "سداسية" تشيلسي

GMT 09:25 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

البرازيل تخفق في التأّهل لكأس العالم تحت 20 عامًا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates