المدفعيَّة السوريَّة والطائرات الحربية  تقتل العشرات من عناصر داعش في حمص ودير الزور
آخر تحديث 07:43:13 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"جيش الفتح" يسيطر على "العيس" الاستراتيجيَّة بعد معارك عنيفة مع القوات الحكوميَّة

المدفعيَّة السوريَّة والطائرات الحربية تقتل العشرات من عناصر "داعش" في حمص ودير الزور

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المدفعيَّة السوريَّة والطائرات الحربية  تقتل العشرات من عناصر "داعش" في حمص ودير الزور

القوات الحكومية السورية
دمشق – خليل حسين

سيطر "جيش الفتح" على بلدة العيس بعد اشتباكات متواصلة مع القوات الحكومية السورية استمرت لأكثر من ثلاثة ايام .وقالت مصادر ميدانية معارضة " إن مقاتلي "جيش الفتح"، ومن أبرز فصائله حركة "أحرار الشام الإسلامية" وجبهة "النصرة" و"الجبهة الشامية"، سيطروا على بلدة العيس "الاستراتيجية" التي تشرف على اوتستراد دمشق - حلب الدولي، وقريتي أم رويل والخالدية وسوق الغنم قرب بلدة الحاضر الخاضعة لسيطرة القوت النظامية، إضافة إلى عدة تلال أخرى في المنطقة.

وأضاف المصادر أن قوات المعارضة فجرت ثلاث عربات مفخخة داخل نقاط للقوات الحكومية يقودها عناصر من جبهة النصرة ، إضافة لتمهيد ناري "كثيف" بالأسلحة الثقيلة، لتدور على إثرها اشتباكات، أدت إلى انسحاب القوات الحكومية والمسحلين الموالين لها إلى بلدة الحاضر شرقي العيس، إضافة إلى مقتل أكثر من 50 عنصرا من القوات الحكومية ، في حين قتل أكثر من 15 مقاتلا من المعارضة وإصابة العشرات بجروج .

وشنت الطائرات الحربية السورية أن أكثر من 30 غارة وقصفت بالصواريخ الفراغية على نقاط المعارضة في محاور الاشتباك. ونقلت مصادر اعلامية معارضة ان مسلحي المعارضة " نفذوا كميناً للقوات الحكومية المنسحبة من بلدة العيس وزرع عدد كبير من العبوات الناسفة والألغام على الطريق الواصل بين بلدتي الحاضر والعيس، ما أدى إلى انفجار خمس سيارات عسكرية ".

وعلى اثر سقوط مدينة العبس ردت الطائرات السورية الحربية والمروحية بقصف قرى وبلدات الخالدية وأبو رويل وحرش خان طومان والزربة والزيارة بعشرات الصواريخ الفراغية والبراميل المتفجرة ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من مقاتلي فصائل  المعارضة ..

من جانبه اعلن مصدر عسكري سورية أن وحدات من الجيش السوري وبالتعاون مع القوى المؤازرة سيطرت على "ثنية حمص" وقضت على مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” تسللت إلى جبل الجبيل والنقطة 861 في محيط مدينة "القريتين" في ريف حمص.

 

وأوضح المصدر أن الطيران الحربي السوري دمر مقرات وتجمعات وآليات لتنظيم “داعش” في المريعية في دير الزور ومطار الطبقة في ريف الرقة، وغرب بلدة السخنة ومحطة آرك النفطية بريف تدمر وجنى العلباوي وعقيربات والرهجان في ريف حماة الشرقي.

واضاف المصدر العسكري  أن وحدة من الجيش وجهت استنادا لمعلومات استخباراتية دقيقة رمايات مكثفة على مقر لإرهابيي تنظيم “داعش” في قرية الحسينية على الأطراف الشمالية لمدينة دير الزور، أسفرت عن “تدمير المقر ومقتل 40 إرهابيا من تنظيم “داعش” معظمهم من جنسيات أجنبية من بينهم 18 إرهابيا مما يسميه التنظيم “أشبال الخلافة”. دون 16 عاما في معسكرات تدريب تسمى “دورات الأشبال” .

كما قتل الليلة الماضية 30 إرهابيا من تنظيم "داعش" على الأقل جراء اشتباكات في ما بينهم في مدينة موحسن بعد الانهيار المعنوي في صفوف التنظيم جراء الخسائر الكبيرة التي تكبدها خلال عمليات الجيش والمقاومة الشعبية على أوكاره في مناطق مختلفة من مدينة دير الزور وريفها.

إلى ذلك قتل 13 إرهابيا من تنظيم “داعش” مساء أمس نتيجة انفجار عربة أثناء قيامهم بتفخيخها في قرية البوعمر شرق مدينة دير الزور بنحو 12 كم.

 

ولا يزال حرس الحدود التركي يستهدف المواطنين، أثناء محاولتهم العبور نحو الأراضي التركية، حيث أصيب شخص على الأقل خلال الـ 48 ساعة الفائتة برصاص حرس الحدود التركي خلال محاولته اجتياز الشريط الحدودي بين سورية وتركيا، إلا أنه أصيب بطلقات نارية أطلقها حراس الحدود الأتراك بريف حلب الشمالي، تسببت له بجراح بليغة.

 كما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد 16 مواطناً سورياً من ضمنهم طفلان اثنان وفتى و3 مواطنات، قضوا خلال أشهر كانون الثاني / شباط / آذار، من العام الجاري 2016، جراء إصابتهم برصاص حرس الحدود التركي خلال محاولات العبور من الأراضي السورية إلى الجانب التركي، في محافظات الحسكة والرقة وحلب.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المدفعيَّة السوريَّة والطائرات الحربية  تقتل العشرات من عناصر داعش في حمص ودير الزور المدفعيَّة السوريَّة والطائرات الحربية  تقتل العشرات من عناصر داعش في حمص ودير الزور



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أبرز إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة - صوت الإمارات
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:39 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
 صوت الإمارات - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 03:47 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

"فيفا" يعلن إصابة رئيسه جياني إنفانتينو بفيروس "كورونا"

GMT 13:01 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ساسولو يقفز لوصافة الدوري الإيطالي بعد تخطّي نابولي

GMT 06:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

بايرن ميونخ يتفوق على لوكوموتيف موسكو 1-0 في الشوط الأول

GMT 03:39 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

فريق باتشوكا يتعادل مع بوماس في الدوري المكسيكي

GMT 06:06 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

المواجهة الأوروبية رقم 50 للملكي ضد الألمان

GMT 05:56 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

لوكاكو ولاوتارو يقودان هجوم النيراتزوري ضد شاختار

GMT 06:02 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يستعد لمغادرة ملعب تدريباته لأول مرة بعد 70 عامًا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates