المرصد السوري لحقوق الإنسان يوثّق مقتل 216 شخصًا الأحد
آخر تحديث 16:04:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيّن أنَّ من بينهم 93 من الكتائب المعارضة إثر اشتباكات متفرقة

المرصد السوري لحقوق الإنسان يوثّق مقتل 216 شخصًا الأحد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المرصد السوري لحقوق الإنسان يوثّق مقتل 216 شخصًا الأحد

المرصد السوري لحقوق الإنسان
دمشق ـ ريم الجمال

أكّد المرصد السوري لحقوق الإنسان أنَّ عدد القتلى، الذين قضوا الأحد، خلال الاشتباكات الدائرة في مختلف المناطق، تجاوزالـ 216، بينهم 79 من القوّات الحكومية، وقوّات الدفاع الوطني الموالية لها، و93 من الكتائب المدنيّة والإسلاميّة المعارضة، و"جبهة النصرة" و"الدولة الإسلامية في العراق والشام".
وأوضح المرصد أنّه "في ريف دمشق (جنوب سورية) قتل 17 مواطناً، بينهم 12 مقاتلاً من الكتائب الإسلاميّة والمدنية المعارضة، إثر اشتباكات مع القوات الحكوميّة، والمسلحين الموالين لها، في المليحة، والغوطة الشرقية، ومناطق أخرى، و5 مواطنين، هم رجل ومواطنة جراء إصابتهما برصاص قناص في مخيم الوافدين، ورجل قضى متأثراً بإصابته في قصف للقوات الحكومية على مناطق في حرستا، ورجلان من مدينة النبك، قتلا داخل المعتقلات الأمنية السورية".
وفي درعا قتل 14 مواطناً، هم سيدة و5 رجال إثر قصف جوي على مناطق في درعا البلد، وطفلة قتلت جراء إصابتها في قصف جوي على مناطق في بلدة سحم الجولان، ورجل وطفل قتلا في قصف جوي بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة إنخل، وطفل استشهد في قصف للقوات الحكوميّة على مناطق في مدينة بصرى الشام، ورجلان قضيا في قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة صيدا، ورجلان، أحدهما من كمونة والآخر من إبطع، قتلا داخل المعتقلات الأمنية السورية.
وشهدت محافظة القنيطرة استشهاد مقاتل من الكتائب الإسلاميّة، وإعلامي في لواء إسلامي معارض، خلال قصف واشتباكات مع القوات الحكوميّة في ريف القنيطرة.
وقضى في دمشق 5 مواطنين، بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلاميّة، خلال اشتباكات مع القوات الحكومية في حي جوبر، و3 مواطنين هم رجل من حي جوبر قتل في ظروف مجهولة، واتّهم نشطاء القوّات الحكوميّة بقتله، وآخر قضى متأثراً بإصابته قبل أيام جراء سقوط قذائف "هاون" على مناطق في العباسيين، وسط العاصمة، ورجل جراء إصابته برصاص قناص في حي التضامن.
وقتل في دير الزور (شرق سوريّة) 4 مواطنين، هم رجلان اثنان من بلدة عياش استشهدا على طريق حمص - دير الزور، واتّهم نشطاء قوّات الحكومة بإعدامهما، عند أحد الحواجز، ورجل استشهد داخل المعتقلات الأمنية السورية، وطبيب اغتيل على يد مسلحين مجهولين، في بلدة بقرص، في ريف دير الزور الشرقي، بتهمة " مناصرته للدولة الإسلامية في العراق والشام".
وفي محافظة الحسكة استشهد رجل في مدينة الحسكة، خلال إطلاق نار من طرف عناصر القوات الأمنية السورية، حيث تضاربت المعلومات بشأن حدوث عراك بين مواطنين وعناصر من قوات الدفاع الوطني، أمام دائرة الامتحانات، في حي المطار، في حين قالت مصادر أخرى أنّ العراك حدث بين مواطنين.
واستشهد في الرقة رجل جراء إصابته في غارة للطيران الحربي على المنطقة الشرقية في ريف الرقة، قرب جزرة البوحميد.
وفي إدلب (شمال سوريّة) قتل 11 مواطناً، بينهم 5 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والمدنيّة المعارضة، خلال اشتباكات مع القوّات الحكوميّة والمسلحين الموالين لها في محيط معسكر وادي الضيف، وقرب أريحا وجبل الأربعين، و6 مواطنين، هم 3 رجال قتلوا داخل المعتقلات الأمنية السوريّة، أحدهم طبيب من حاس، والآخر طالب جامعي من دير شرقي، والثالث من كورين، ورجل قتل في قصف لقوات الحكومة على مناطق في مدينة بنّش، ورجلان من مدينة بنّش قتلا جراء إصابتهما في غارة للطيران الحربي على مناطق في الطريق المؤدية إلى بنّش.
واستشهد في حلب 11 مواطناً، بينهم 6 مقاتلين من الكتائب، في قصف واشتباكات مع القوات الحكومية في مدينة حلب ومحيطها، و5 مواطنين، هم طفلان اثنان استشهدا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة حيان، ورجل وابنه قتلا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في الطريق الواصل بين بلدتي عين دقنة ومنغ، ورجل قضى جراء انفجار قنبلة به، لم تكن قد انفجرت في وقت سابق، في ريف حلب.
وأسفرت الاشتباكات في اللاذقية عن مقتل 10 مواطنين، بينهم 9 مقاتلين، أحدهم قائد كتيبة إسلامية، وقيادي في كتيبة إسلامية، وناشط إعلامي، ومواطن قتل إثر إصابته في انفجار لغم أرضي، عند أطراف منطقة تشالما، في ريف اللاذقية الشمالي.
وقضى في حماة 3 مواطنين، بينهم إعلامي في كتيبة إسلامية، استشهد خلال اشتباكات بين الكتائب الإسلامية و"جبهة النصرة" من طرف، والقوّات الحكومية في ريف اللاذقية الشمالي، ومواطنان اثنان، هما رجل من ناحية عقيربات، قتل داخل المعتقلات الأمنية السورية، ورجل آخر قضى في ريف حمص الشرقي، واتّهم نشطاء القوات الحكوميّة بقتله.
وقتل في محافظة حمص مواطنان اثنان، هما رجل قتل إثر انفجار لغم به، في حي الخالدية، وفتى في الـ 18 من عمره، من مدينة تلبيسة، استشهد داخل المعتقلات الأمنية السورية.
وأشار المرصد في تقريره اليومي إلى أنَّ "الدولة الإسلامية في العراق والشام" أعدمت رجلاً في مدينة الشدادي جنوب الحسكة، عبر إطلاق النار عليه، مدّعية أنّه " تنفيذ حد القصاص في مسلم قتل نفساً، بعد رفض أولياء الدم العفو عن القاتل".
ولقي مقاتل من "جبهة النصرة"، يحمل الجنسية الأردنية، مصرعه، إثر اشتباكات عنيفة مع القوات الحكومية في ريف القنيطرة، فيما قتل 3 مقاتلين من "داعش"، في كمين من طرف وحدات "حماية الشعب الكردي، واستهداف تمركزاتهم ومقارهم في الريف الغربي لمدينة رأس العين (سري كانيه) في محافظة الحسكة.
وقتل 9 مقاتلين من الكتائب الإسلاميّة والمدنيّة المعارضة، و"جبهة النصرة"، ومسلحيين موالين لها، أثناء اشتباكات مع الدولة الإسلامية في العراق والشام، في محافظتي الرقة ودير الزور، أحدهم قائد كتيبة إسلامية، فضلأً عن 6 مقاتلين من "داعش".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرصد السوري لحقوق الإنسان يوثّق مقتل 216 شخصًا الأحد المرصد السوري لحقوق الإنسان يوثّق مقتل 216 شخصًا الأحد



الشيخة موزة بإطلالات شرقية راقية في مونديال قطر 2022

الدوحة ـ صوت الإمارات
الشيخة موزة تواصل جهودها ودعمها على هامش فعاليات كأس العالم مونديال قطر 2022، وذلك بإطلالاتها الشرقية الراقية التي تعكس مدى التناسق والتناغم من خلال روح الإطلالة المناسبة لكل حدث وظهور، في لفتة أنيقة توحي بالذكاء في اختيار الإطلالة. تألقت الشيخة موزة بإطلالة جديدة على هامش فعاليات بطولة كأس العالم التي تستضيفها دولة قطر في عام 2022، وذلك خلال حضور مباراة المنتخب القطري أمام المنتخب الهولندي، والتي خسر فيها "العنابي" مباراته الثالثة في المونديال، وجاءت إطلالة الشيخة موزة بلفتة مميزة لدعم منتخب بلدها بعباية باللون العنابي، تميزت بتصميمها الواسع الأنيق بأسلوب ناعم قصير بأطراف مطرزة على الإطلالة من الأمام، وأيضًا على أطراف الأكمام. إطلالة الشيخة موزة بعباءة اللون العنابي جاءت منسقة مع بنطلون باللون البيج، وغطاء ...المزيد

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 21:52 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

«سياحة أبوظبي» تطلق بطاقات بريدية مجانية
 صوت الإمارات - «سياحة أبوظبي» تطلق بطاقات بريدية مجانية

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 23:02 2022 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية
 صوت الإمارات - دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 12:15 2013 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

كايت هدسون تطلق مجموعة ملابس رياضية

GMT 11:20 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أميرة هاني تأمل أن يُعرض مسلسل "الضاهر" قريبًا

GMT 16:48 2013 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

بركة رئيسًا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي

GMT 08:25 2013 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس البنك الدولي: نعتزم القضاء على الفقر

GMT 00:22 2013 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الوكيل: السلع الأساسية متوافرة حتى شهر رمضان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates