النصر الصوفي يُطالب بإقالة وزيّر الخارجيّة المصري لفشله في مهامه
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

انتقدَّ التدخل الخارجي في أحكام القضاء ضد "الإخوان"

"النصر الصوفي" يُطالب بإقالة وزيّر الخارجيّة المصري لفشله في مهامه

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "النصر الصوفي" يُطالب بإقالة وزيّر الخارجيّة المصري لفشله في مهامه

رئيس حزب "النصر الصوفي" المهندس محمد صلاح زايد
البحر الاحمر ـ صلاح عبدالرحمن

انتقدَّ رئيس حزب "النصر الصوفي" المهندس محمد صلاح زايد، التدخل السافر في شؤون القضاء المصري من الغرب باستدعاء السفير المصري في برلين لإبلاغه اعتراض الحكومة الألمانية على أحكام الإعدام الأخيرة، وكذلك اعتراض البيت الأبيض ومنظمة العفو الدولية، وغيرها، وهجوم صحيفة "النيويوروك تايمز" التي قالت "إن العيب في القضاء وليس "الإخوان"، والقضاء أداة في يد الحكومة"، معتبرًا أن إهانة القضاء المصري "وقاحة" تستلزم الرد الفوري من رئيس الجمهورية المستشار عدلي منصور، لأنه رجل قضاء وكان رئيسا لأعلى هيئة قضائية في مصر،  فيما طالب بإقالة وزير الخارجية الذي فشل في مهامه في الخارج.
قال رئيس حزب "النصر الصوفي" "في الوقت الذي يهان فيه القضاء المصري يزور حاليا وزير الخارجية نبيل فهمي مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن، والذي قال عنه انه يضم صناع القرار في أمريكا كما قالها من قبل، وزار منظمات يهودية، وتحدث معهم عن علاقات ثنائية بين مصر والولايات المتحدة وتطورها في ظل التحول الديمقراطي، وقدم شرحا للمنظومة القضائية المصرية وآلياتها وإجراءاتها، والعلاقات مع روسيا، والتأكيد على أن ذلك ليس بديلا عن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.
وتساءل زايد "ما علاقة اليهود بالشأن المصري وعلاقاتنا مع الدول الأخرى؟، ولماذا يصر وزير الخارجية على إهانة مصر؟، مشيرا إلى أن الغرب لا يعاملنا بالند، والدليل على ذلك أن وزير الخارجية سينتظر 3 أيام حتى يلقى نظيره الأمريكي جون كيري، وهو ما يذكرنا بعهد "مبارك" الذي كان ينتظر فيه 3 أيام حتى يسمح له الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش بلقائه".
وأضاف  زايد "سبق وان ناشدنا وزير الخارجية نبيل فهمي بالتوجه للقارة السمراء، ولكنه لم يستجب، وفي 3 شباط/ فبراير الماضي قال أنا ذاهب إلى صناع القرار في أوروبا"، وعقب عودته في 8 شباط/ فبراير شاهدنا تدخلا سافرًا من البرلمان الأوروبي في الشؤون المصرية، وكأن زيارة فهمي لم تكن!.
وطالب زايد بإقالة وزير الخارجية الذي فشل في مهامه في الخارج، وطالبناه أكثر من مرة بالتوجه لأفريقيا بدلا من الغرب، واستدعائه من واشنطن التي عاش فيها سفيرا لمدة 9 سنوات وتم تكريمه بعدها ليكون عميدا لكلية العلاقات العامة بالجامعة الأمريكية.
كما طالب زايد رئيس الجمهورية بتغيير الحوار الاستراتيجي من المتلقي إلى المتبادل مع الغير، مؤكدا أن ذلك مطلب الشعب المصري كله.
 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النصر الصوفي يُطالب بإقالة وزيّر الخارجيّة المصري لفشله في مهامه النصر الصوفي يُطالب بإقالة وزيّر الخارجيّة المصري لفشله في مهامه



GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 18:45 2012 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيري" تتحدث العربي

GMT 07:40 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

مقتل 32 من الجيش السوري و"داعش" خلال معارك في دير الزور

GMT 04:28 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

عطور النجمات الأحب الى قلبهن

GMT 16:07 2015 الخميس ,29 كانون الثاني / يناير

جائزة بإسم فاتن حمامة في مهرجان الدراما العربية

GMT 22:45 2013 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

ما هو السبب وراء اكتئاب اطفالكم ؟

GMT 09:52 2018 الجمعة ,20 تموز / يوليو

الإمارات والصين.. مستقبل أكثر إشراقًا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates