تشيلسي يهزم الأرسنال في مباراة مثيرة ارتفعت فيها البطاقة الحمراء
آخر تحديث 22:56:28 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ماتيتش ساهم بسيطرة فريقه على وسط الملعب

تشيلسي يهزم الأرسنال في مباراة مثيرة ارتفعت فيها البطاقة الحمراء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تشيلسي يهزم الأرسنال في مباراة مثيرة ارتفعت فيها البطاقة الحمراء

مباراة آرسنال وتشيلسي
لندن - سليم كرم

فاز فريق نادي تشيلسي في التغلب علي منافسه فريق آرسنال،  بهدف أحرزه اللاعب دييغو كوستا في الشوط الأول من المباراة، الذي شهد إشهار الكارت الأحمر في وجه اللاعب بير ميرتساكر وخروجه من الملعب، خلال اللقاء المثير الذي جرى بينهما الأحد ضمن منافسات الدوري البريطاني الممتاز .

وتأثر فريق آرسنال على ملعب الإمارات بالغيابات في مركز الوسط  بسبب إصابة كل من فرانسيس كوكلين وسانتي كازورلا، وهو ما استفاد منه جيداً فريق تشيلسي، واستطاع التقدم في النتيجة خلال الشوط الأول من المباراة,فيما شارك اللاعب نيمانيا ماتيتش في اللقاء لمنحه الأفضلية، مع ترك جون أوبي ميكيل لفرض رقابة لصيقة على اللاعب مسعود أوزيل.

وقد نجح ذلك بالفعل واستطاع ماتيتش وويليان ودييغو كوستا إيقاع لاعبي فريق آرسنال في الأخطاء في عمق منطقة اللعب الخاصة بهم، مع السماح لكل من سيسك فابريغاس وأوسكار في الاختراق من الجانب الأيسر.

ويعقد آرسن فينغر الآمال على اكتمال جاهزية اللاعب المصري محمد النني المتعاقد معه حديثاً من فريق بازل Basle من أجل سد هذه الثغرة، خاصة وأن جميع من شاهدوا المباراة لاحظوا بذل كل من آرون رامزي وماثيو فلاميني لمجهود مضاعف حتى من قبل حالة الطرد، واستكمال المباراة بعشرة لاعبين.

وتمكّن برانيسلاف ايفانوفيتش من العودة الى مستواه المعهود، والمساهمة في فوز فريقه بتمريره لكرة الهدف الذي أحرزه دييغو كوستا، ولم يكن مفاجئاً سيطرة فريق تشيلسي على ألعاب الهواء، خاصة مع خسارة آرسنال لمجهودات ميرتساكر وجيرود. ونجح إيفانوفيتش في التصدي لخطورة اللاعبين ثيو والكوت وناتشو مونريال الذين أحدثوا الفارق في تشكيل الارسنال خلال الأسابيع الأخيرة، لتكون عودته مصدر قوة في الفريق تحت قيادة المدير الفني غوسهيدينك، بما يملكه من خبرة في مركز الدفاع. 

ويتمتع فريق آرسنال هذا العام بفرصة كبيرة للفوز باللقب هذا الموسم، إلا أن الكثير من الضغوطات قد تعرض لها الفريق في مباراته الأخيرة، إلى جانب
تعرض آرسن فينغر للانتقادات، على أثر قيامه بإخراج أوليفر جيرود مستبدلاً في الشوط الأول من اللقاء، في أعقاب طرد اللاعب ميرتساكر.

وسخرت الجماهير من اللاعبين والكوت وماثيو فلاميني لأدائهما السيء على أرض الملعب، بينما كانت سعيدة بعودة أليكسيس سانشيز، في حين نال القرار باستبدال والكوت وإشراك أليكس أوكسلاد-تشامبرلين بدلاً منه هتافات ساخرة. 

وعاد اللاعب دييغو كوستا إلى التألق مرة أخرى، عقب انتهاء عقوبة الإيقاف لثلاث مباريات التي تم توقيعها عليه، بسبب ما بدر منه من سلوك على ملعب ستامفورد بريدج في أيلول / سبتمبر. واستطاع كوستا التسبب في كثير من الإزعاج للاعبي الارسنال ميرتساكر ولوران كوسيليني نتج عنه طرد اللاعب الألماني بسبب تدخله العنيف.
ومنحت عودة سانشيز الأمل مرة أخرى لفريق ارسنال، ليبث اللاعب التشيلي مجدداً الروح، بعد إشراكه في المباراة، وبدا قويًّا وعلى جاهزية عالية ساعدت فريقه في تهديد مرمى تشيلسي على الرغم من النقص العددي، ومن ثم فإن مشاركته ستكون أمراً حيوياً في محاولة فينغر للرد على الأداء المخيب للآمال.

وتمكّن برانيسلاف ايفانوفيتش من العودة الى مستواه المعهود، والمساهمة في فوز فريقه بتمريره لكرة الهدف الذي أحرزه دييغو كوستا، ولم يكن مفاجئاً سيطرة فريق تشيلسي على ألعاب الهواء، خاصة مع خسارة آرسنال لمجهودات ميرتساكر وجيرود.

ونجح إيفانوفيتش في التصدي لخطورة اللاعبين ثيو والكوت وناتشو مونريال الذين أحدثوا الفارق في تشكيل الارسنال خلال الأسابيع الأخيرة، لتكون عودته مصدر قوة في الفريق تحت قيادة المدير الفني غوس هيدينك، بما يملكه من خبرة في مركز الدفاع.

ويتمتع فريق آرسنال هذا العام بفرصة كبيرة للفوز باللقب هذا الموسم، إلا أن الكثير من الضغوطات قد تعرض لها الفريق في مباراته الأخيرة، إلى جانب تعرض آرسن فينغر للانتقادات، على أثر قيامه بإخراج أوليفر جيرود مستبدلاً في الشوط الأول من اللقاء، في أعقاب طرد اللاعب ميرتساكر.

وسخرت الجماهير من اللاعبين والكوت وماثيو فلاميني من أدائهما على أرض الملعب، بينما كانت سعيدة بعودة أليكسيس سانشيز، في حين نال القرار باستبدال والكوت وإشراك أليكس أوكسلاد-تشامبرلين بدلاً منه هتافات ساخرة.

وعاد اللاعب دييغو كوستا إلى التألق مرة أخرى، عقب انتهاء عقوبة الإيقاف لثلاث مباريات التي تم توقيعها عليه، بسبب ما بدر منه من سلوك على ملعب ستامفورد بريدج في أيلول / سبتمبر. واستطاع كوستا التسبب في كثير من الإزعاج للاعبي الارسنال ميرتساكر ولوران كوسيليني نتج عنه طرد اللاعب الألماني بسبب تدخله العنيف.

ومنحت عودة سانشيز الأمل مرة أخرى لفريق ارسنال، ليبث اللاعب التشيلي مجدداً الروح، بعد إشراكه في المباراة، وبدا قويًّا وعلى جاهزية عالية ساعدت فريقه في تهديد مرمى تشيلسي على الرغم من النقص العددي، ومن ثم فإن مشاركته ستكون أمراً حيوياً في محاولة فينغر للرد على الأداء المخيب للآمال.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشيلسي يهزم الأرسنال في مباراة مثيرة ارتفعت فيها البطاقة الحمراء تشيلسي يهزم الأرسنال في مباراة مثيرة ارتفعت فيها البطاقة الحمراء



GMT 04:38 2022 الخميس ,26 أيار / مايو

أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس
 صوت الإمارات - أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 04:36 2022 الخميس ,26 أيار / مايو

أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس
 صوت الإمارات - أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 01:19 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

الفنان أحمد فلوكس يثير الجدل بصورة مع بشرى

GMT 03:44 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

تعرفي علي الأسباب التي تجعل طفلك بطيء الاستيعاب ؟

GMT 14:26 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

ولي عهد رأس الخيمة يحضر أفراح المزروعي

GMT 01:56 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

علياء السكسك تُطلق كتابها "مفاتيح" في متحف "محمود درويش"

GMT 13:38 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

برج بيزا في إيطاليا يُقلِّص درجة انحنائه بشكل بطيء

GMT 10:36 2013 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جاموسة" تلد عجلًا يشبه إنسانًا في الفيوم

GMT 03:43 2013 الجمعة ,20 كانون الأول / ديسمبر

مذيعة المبدع العربي تقدم برنامج "ياللا نلوك"

GMT 20:27 2013 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

"الفنون الشعبية" تحقق الصدارة فى عروض مهرجان المكسيك

GMT 18:40 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

كتاب جديد يحكي عن بطلات أفلام هيتشكوك وعلاقته معهن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates