الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى
آخر تحديث 08:28:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بحوزتهم بندقية كاتمة للصوت ومخططات لتنفيذ هجمات في لندن

الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى

أجهزة الأمن البريطانية
لندن ـ كارين إليان

اعتقلت أجهزة الأمن البريطانية أربعة شبان بريطانيين في مداهمات لمكافحة التطرف في العاصمة البريطانية لندن، والمستمرة على مدى الأسبوعين الماضيين، ووُجِّهت إليهم تهم الاستعداد لتنفيذ هجوم انتحاري.

وأوضحت مصادر أنَّ المتهمين هم طالب طب ويدعى طارق حسان 21عامًا وصهيب مجيد 20عامًا ونالي هامليت 24 عامًا ومؤمن معتصم 21عامًا، وأشارت إلى أنَّ المتهمين أقسموا على ولائهم للتنظيم المتطرف "داعش"، وعثرت أجهزة الأمن في حوزتهم بندقية ومخططات لإطلاق النار على ضابط شرطة وجنود في العاصمة.

واستمع قضاة محكمة "ويستمنستر" أمس الجمعة، إلى الادعاءات التي تضمّنت مؤامرة مزعومة لاستخدام "غوغل ستريت فيو" لإجراء استطلاع معادي على مركز "شيبرد

بوش" للشرطة، إضافة إلى الثكنات البيضاء للجيش وقواته المكافحة للتطرف، وزعمت أنَّ الرجال أرسلوا صورًا عبر موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام" لاثنين من ضباط شرطة العاصمة واثنين من ضباط دعم المجتمع المحلي.

وأضافت المصادر، أنَّ الطلاب امتلكوا بندقية كاتمة للصوت وذخيرة، إضافة إلى درّاجة نارية، كما أنَّ المؤامرة المتطرفة المزعومة يُدعى أنَّها جزء من فتوى أحد كبار قادة "داعش" بتوجيه ضربات ضد الولايات المتحدة وحلفائها انتقامًا للضربات الجوية الأميركية ضد المتطرفين في العراق.

وتم توجيه الاتهامات إلى رجل خامس، يٌدعى ناثان كوفي 25عامًا، لحيازته أسلحة نارية، وأشارت مصادر في الشرطة إلى أنَّ هناك مزاعم بمحاولته نقل مسدس كاتم للصوت؛ لكنَّ التهم الموجهة إليه لا تندرج تحت قانون التطرف.

ويواجه الطلاب الخمس تهم الولاء لـ"داعش" بقصد ارتكاب أعمال متطرفة أو مساعدة الآخرين على ارتكاب مثل هذه الأعمال في الفترة ما بين 8 تموز/ يوليو و7 تشرين الأول/ أكتوبر 2014.

في تلك الفترة وفي أواخر شهر آب/ أغسطس، تمَّ رفع مستوى التطرف في المملكة المتحدة، بسبب المخاوف الحادة من هجوم مستوحى من قبل المتطرفين الموالين لـ"داعش" في كل من سوريا والعراق، حيث حذرت الشرطة الجمعة الماضية من أنَّها يمكن أن تكون هدفًا للهجوم، وطالبت بتوخي مزيد من الحذر بشأن سلامتهم الشخصية.

وبعد ساعات من اتهام الشباب الخمسة، مثلوا أمام المحكمة، وبجانبهم أكثر من عشرة ضباط، بينهم ضابط بملابس مدنية يرتدون سترات واقية من الرصاص، إضافة إلى ضباط الأمن.

وأكد المدعي مارك داوسون للمحكمة أنَّ القضية تدور حول مؤامرة مزعومة، ليست مكونة بشكل كامل، ولكنَّها تهدف لإطلاق النار وقتل الضباط والجنود في شوارع لندن، مضيفًا أنَّ 21 تفصيلة ضمن تهمة التطرف متعلقة بالمتهمين.

ولا يزال الخمسة شبان في الحجز، وسيظهرون مرة أخرى في المحكمة في وقت لاحق هذا الشهر، وتمَّ الإعلان عن تفاصيل المؤامرة المزعومة من قبل الشرطة، بأنَّ هناك إدعاءات تفيد أنَّ الأربعة رجال يستخدمون كلمات مشفرة للتواصل من أجل الحصول على المال والدرجات النارية، كما كان بحوزتهم أسلحة من ماركات مختلفة.

وتشير المصادر إلى أنَّ الدعوى تزعم إتباع المتهمين فتوى أبو محمد العدناني أحد قادة "داعش" بتوجيه هجمات ضد الغرب، ويزعم أيضًا أنَّ لهم نسخ من المواد المتطرفة، بما في ذلك طبعات من مجلة "انسباير" وطبعة من مجلة "داعش" التي تدعى دابق، والتي نشرت إصدارها الرابع في 4 تشرين الأول/ أكتوبر، واحتوى على مواد أخرى بين صور ورسومات عن ذبح ستيفين سوتلوف.

وقالت الشرطة إنَّها اعتقلت رجلًا يوم 7 تشرين الأول/ أكتوبر وأطلقت سراحه الجمعة الماضية لعدم وجود أدلة كافية ضدَّه، كما تم الإفراج عن امرأة اعتقلت يوم الاثنين الماضي وتم الإفراج عنها بكفالة في انتظار المزيد من التحقيقات.

ويتصاعد القلق بين مسؤولي مكافحة التطرف في المملكة المتحدة، بسبب تصاعد احتمالية نجاح المتطرفين في سورية لجذب الشباب البريطاني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى



بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ من ماركة زارا

دوقة كمبريدج تتألق بمظهر كلاسيكي وجذابة برز فيها المعطف البيج مع كنزة سوداء

لندن - صوت الامارات
تثبت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون يوما بعد يوم أنها مثال للمرأة الأنيقة والراقية. ففي أحدث اطلالة لها، اعتمدت إطلالة كلاسيكية وراقية برز فيها المعطف البيج الكلاسيكي.ميدلتون بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ من ماركة زارا Zara، نسّقت معها كنزة سوداء بياقة عالية، صحيح ان هذه النقشة كانت رائجة جداً في فصل الصيف لكن هذه الصيحة تستمر مع فصل الشتاء أيضاً ويسهل تنسيقها مع إطلالتك الكاجول مع الجاكيت الدينيم أو الكلاسيكية كما فعلت كيت. كما أنها من المرات النادرة التي تختار فيها كيت نقشة حيوانية وقد ناسبتها جداً.دوقة كمبريدج أكملت اللوك بمعطف أنيق باللون البيج من ماركة Massimo Dutti تميّز بأزراره المزدوجة وياقته العريضة.وأنهت هذه الإطلالة الشتوية بإمتياز بجزمة من المخمل باللون الأسود من مجموعة رالف لورين Ralph Lauren. وقد ز...المزيد

GMT 15:01 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

أبرز المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست
 صوت الإمارات - أبرز المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست

GMT 17:47 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

كيكي سيتين مدرب برشلونة الجديد يتحدث عن "فلسفته" التدريبية

GMT 16:57 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

ليفاندوفسكي يعود لقيادة هجوم بايرن في لقاء هيرتا برلين

GMT 23:47 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عقد سيتين مع برشلونة يفتح باب الجدل على مصراعيه

GMT 23:21 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عقد سيتين مع برشلونة يفتح باب الجدل على مصراعيه

GMT 19:32 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

"الشارقة للآثار" تشارك في معرض وحدة حضارية بالكويت

GMT 19:37 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

السعودية تبدأ اليوم تدريس اللغة الصينية في مدارسها

GMT 19:51 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

قاسم حداد يحصد جائزة «ملتقى القاهرة للشعر»

GMT 17:12 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

علماء يكشفون أن سبب انقراض الديناصورات سقوط نيزك عملاق
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates