الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى
آخر تحديث 10:52:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بحوزتهم بندقية كاتمة للصوت ومخططات لتنفيذ هجمات في لندن

الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى

أجهزة الأمن البريطانية
لندن ـ كارين إليان

اعتقلت أجهزة الأمن البريطانية أربعة شبان بريطانيين في مداهمات لمكافحة التطرف في العاصمة البريطانية لندن، والمستمرة على مدى الأسبوعين الماضيين، ووُجِّهت إليهم تهم الاستعداد لتنفيذ هجوم انتحاري.

وأوضحت مصادر أنَّ المتهمين هم طالب طب ويدعى طارق حسان 21عامًا وصهيب مجيد 20عامًا ونالي هامليت 24 عامًا ومؤمن معتصم 21عامًا، وأشارت إلى أنَّ المتهمين أقسموا على ولائهم للتنظيم المتطرف "داعش"، وعثرت أجهزة الأمن في حوزتهم بندقية ومخططات لإطلاق النار على ضابط شرطة وجنود في العاصمة.

واستمع قضاة محكمة "ويستمنستر" أمس الجمعة، إلى الادعاءات التي تضمّنت مؤامرة مزعومة لاستخدام "غوغل ستريت فيو" لإجراء استطلاع معادي على مركز "شيبرد

بوش" للشرطة، إضافة إلى الثكنات البيضاء للجيش وقواته المكافحة للتطرف، وزعمت أنَّ الرجال أرسلوا صورًا عبر موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام" لاثنين من ضباط شرطة العاصمة واثنين من ضباط دعم المجتمع المحلي.

وأضافت المصادر، أنَّ الطلاب امتلكوا بندقية كاتمة للصوت وذخيرة، إضافة إلى درّاجة نارية، كما أنَّ المؤامرة المتطرفة المزعومة يُدعى أنَّها جزء من فتوى أحد كبار قادة "داعش" بتوجيه ضربات ضد الولايات المتحدة وحلفائها انتقامًا للضربات الجوية الأميركية ضد المتطرفين في العراق.

وتم توجيه الاتهامات إلى رجل خامس، يٌدعى ناثان كوفي 25عامًا، لحيازته أسلحة نارية، وأشارت مصادر في الشرطة إلى أنَّ هناك مزاعم بمحاولته نقل مسدس كاتم للصوت؛ لكنَّ التهم الموجهة إليه لا تندرج تحت قانون التطرف.

ويواجه الطلاب الخمس تهم الولاء لـ"داعش" بقصد ارتكاب أعمال متطرفة أو مساعدة الآخرين على ارتكاب مثل هذه الأعمال في الفترة ما بين 8 تموز/ يوليو و7 تشرين الأول/ أكتوبر 2014.

في تلك الفترة وفي أواخر شهر آب/ أغسطس، تمَّ رفع مستوى التطرف في المملكة المتحدة، بسبب المخاوف الحادة من هجوم مستوحى من قبل المتطرفين الموالين لـ"داعش" في كل من سوريا والعراق، حيث حذرت الشرطة الجمعة الماضية من أنَّها يمكن أن تكون هدفًا للهجوم، وطالبت بتوخي مزيد من الحذر بشأن سلامتهم الشخصية.

وبعد ساعات من اتهام الشباب الخمسة، مثلوا أمام المحكمة، وبجانبهم أكثر من عشرة ضباط، بينهم ضابط بملابس مدنية يرتدون سترات واقية من الرصاص، إضافة إلى ضباط الأمن.

وأكد المدعي مارك داوسون للمحكمة أنَّ القضية تدور حول مؤامرة مزعومة، ليست مكونة بشكل كامل، ولكنَّها تهدف لإطلاق النار وقتل الضباط والجنود في شوارع لندن، مضيفًا أنَّ 21 تفصيلة ضمن تهمة التطرف متعلقة بالمتهمين.

ولا يزال الخمسة شبان في الحجز، وسيظهرون مرة أخرى في المحكمة في وقت لاحق هذا الشهر، وتمَّ الإعلان عن تفاصيل المؤامرة المزعومة من قبل الشرطة، بأنَّ هناك إدعاءات تفيد أنَّ الأربعة رجال يستخدمون كلمات مشفرة للتواصل من أجل الحصول على المال والدرجات النارية، كما كان بحوزتهم أسلحة من ماركات مختلفة.

وتشير المصادر إلى أنَّ الدعوى تزعم إتباع المتهمين فتوى أبو محمد العدناني أحد قادة "داعش" بتوجيه هجمات ضد الغرب، ويزعم أيضًا أنَّ لهم نسخ من المواد المتطرفة، بما في ذلك طبعات من مجلة "انسباير" وطبعة من مجلة "داعش" التي تدعى دابق، والتي نشرت إصدارها الرابع في 4 تشرين الأول/ أكتوبر، واحتوى على مواد أخرى بين صور ورسومات عن ذبح ستيفين سوتلوف.

وقالت الشرطة إنَّها اعتقلت رجلًا يوم 7 تشرين الأول/ أكتوبر وأطلقت سراحه الجمعة الماضية لعدم وجود أدلة كافية ضدَّه، كما تم الإفراج عن امرأة اعتقلت يوم الاثنين الماضي وتم الإفراج عنها بكفالة في انتظار المزيد من التحقيقات.

ويتصاعد القلق بين مسؤولي مكافحة التطرف في المملكة المتحدة، بسبب تصاعد احتمالية نجاح المتطرفين في سورية لجذب الشباب البريطاني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى الأمن البريطاني يعتقل 4 طلاب ويرفع حالة التأهب إلى الدرجات القصوى



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 00:26 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

لجين عمران تتألق بفستان أنيق وإطلالة فخمة

GMT 20:52 2021 الأحد ,31 كانون الثاني / يناير

الملابس بنقوش الزهور من صيحات الموضة الرائجة دومًا

GMT 16:01 2012 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن

GMT 20:37 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

صفوان بن إدريس شاعر أندلسي مجهول

GMT 08:41 2013 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تطبيق جديد هدفه توعية المستخدمين على تجنب المرض

GMT 03:36 2013 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

نباتات الجاتروفا البذور السامة والمفيدة

GMT 01:26 2016 الأحد ,13 آذار/ مارس

غرف نوم إيطاليّة التصميم ملؤها الابتكار

GMT 00:06 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

زي موريتانيا التقليدي يبقى صامدًا في وجه الموضة والتجديد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates