بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة تناقش التدخل الإنساني في أعقاب الصراع
آخر تحديث 21:31:17 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عدد اللاجئين وطالبي اللجوء والنازحين بلغ نحو 52 مليون لاجئ ومشرد

بعثة "الإمارات" لدى الأمم المتحدة تناقش "التدخل الإنساني في أعقاب الصراع"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بعثة "الإمارات" لدى الأمم المتحدة تناقش "التدخل الإنساني في أعقاب الصراع"

جلسة سابقة للأمم المتحدة
أبوظبي ـ فيصل المنهالي

استضافت بعثة دولة الإمارات لدى الأمم المتحدة، حلقة نقاشية، تحت عنوان "الاعتبارات الجنسانية في التدخل الإنساني في أعقاب الصراع، مفهوم متطور".

وتأتي الحلقة النقاشية، التي نظمتها البعثة بالاشتراك مع هيئة "المرأة التابعة للأمم المتحدة" ومعهد "جورج تاون للسلم والأمن"، ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، ضمن مساهمة الدولة في رفد دراسة عالمية شاملة تتعلق بدعم تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 1325، لتسليط الضوء على أفضل الممارسات وتشخيص التحديات المتعلقة بتنفيذ القرار.

ودار النقاش حول الحاجة إلى مشاركة أكبر للنساء في رسم وتنفيذ برامج التدخل الإنساني، المتعلقة بالعنف والعنف الجنسي المرتبط بالصراعات لضمان فعاليتها.

وأكدّت مندوبة الدولة الدائمة لدى الأمم المتحدة، السفيرة لانا زكي نسيبة، في كلمة افتتحت بها الحلقة، "أهمية موضوع النقاش باعتباره يأتي في صلب الأهداف التي تتبناها دولة الإمارات، حيث أنه يكسر الصورة النمطية للمرأة التي تصورها كضحية ويسلط الضوء، بدلًا عن ذلك على دورها الحيوي في إرساء جهود السلام والأمن الدوليين.

ونوهت إلى أن أحد أهداف إقامة هذه السلسلة من الحلقات النقاشية، هو النظر بشكل موضوعي في المسائل الملحة المتعلقة بأجندة المرأة والسلم والأمن، لرفد الدراسة العالمية الخاصة بتفيذ قرار مجلس الأمن1325.

وذكرت السفيرة أن "عدد اللاجئين وطالبي اللجوء والنازحين بسبب الصراعات بلغ نحو 52 مليون لاجئ ومشرد، وهو رقم لم يشهده العالم منذ الحرب العالمية الثانية، وأن ثلاثة أرباع هؤلاء هم من النساء والأطفال الذين يتأثرون بشكل متفاوت عن الرجال"، مؤكدة أن "مثل هذه الظروف تفرض على النساء مسؤوليات تتمثل في التكفل برعاية وإدارة شؤون باقي أفراد الأسرة.

وأضافت أنه في أحيان كثيرة قد تبدو الدعوة لمراعاة الاعتبارات الجنسانية موضوعًا غير ذي صلة، خصوصَا في خضم الاندفاع لتقديم المساعدات الإنسانية والإغاثة، مما يتسبب في توزيع غير عادل للإغاثات وإغفال موضوع تقديم الحماية والمساعدة للنساء من العنف الجنسي والعنف القائم على نوع الجنس، فضلًا عن عدم إشراك المرأة في عملية صنع القرار.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة تناقش التدخل الإنساني في أعقاب الصراع بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة تناقش التدخل الإنساني في أعقاب الصراع



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة تناقش التدخل الإنساني في أعقاب الصراع بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة تناقش التدخل الإنساني في أعقاب الصراع



لحضور حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها ميغان

أمل كلوني تتحدّى الثّلوج بجمبسوت أحمر مع بليزر أسود

نيويورك - صوت الامارات
حصلت المُحامية العالمية أمل كلوني، على لقب "أجمل إطلالة ضيْفة" في زفاف الأمير هاري وميغان ماركل الملكي، ويبدو أنّها لن تدع هذا اللقب يُسلب منها في حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها دوقة ساسكس في نيويورك الأربعاء. ووصلت زوجة الممثل العالمي جورج كلوني، مُرتديةً واحدة من أجمل إطلالاتها على الإطلاق، تألّفت من جمبسوت لونه أحمر صارخ بتوقيع العلامة الأميركية Sergio Hudson، جاء بستايل حمّالات السباغتي والبنطلون الفضفاض، وفي منتصفه حزام عريض مُطابق للون الجمبسوت. أكملت أمل إطلالتها الملكية بوضع بليزر أسود على كتفيها، اكتفت به لحماية نفسها من ثلوج نيويورك، فالأناقة والستايل هُما عنوان إطلالات أمل كلوني، حتّى في الظّروف الجويّة المُتجمدة، ولكي تحتفظ بلقب "الإطلالة الأجمل" انتعلت كلوني كعبا عاليا لونه ذهبي، في حين حملت حقيبة كلاتش من اللون الأحمر ومُطبّعة بنقشة سوداء، واعتمدت مكياجا ورديا ناعما، كما زيّنت أذنيها بأقراط هوب ذهبية مُتوسطة الحجم. يُذكر أنّ
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الأمصال لرموش أكثر سُمكًا وأطول

GMT 15:51 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة

GMT 05:07 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

رقم كارثي لأغلى حارس في العالم

GMT 03:42 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

أجويرو يدخل تاريخ مانشستر سيتي من أوسع الأبواب

GMT 23:34 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

كلوب يتغنى بصلاح ويكشف سرًا عن لقاء "بورنموث"

GMT 03:52 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

مدير يوفنتوس يكشف حقيقة معاقبة ديبالا

GMT 07:07 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

سون يعرب عن سعادته بالفوز على "ليستر سيتي"

GMT 11:35 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

يوفنتوس يخشى تكرار مأساة بوجبا في صفقة إيسكو
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates