بوكو حرام تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة
آخر تحديث 13:18:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

توقف حركة التجارة شمال شرقي نيجيريا والمناطق الحدوديّة

بوكو حرام" تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بوكو حرام" تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة

إحدي القري تستضيف النازحين داخلياً في مورا Mora الواقعة في الكاميرون حيث داهم مقاتلي بوكو حرام للماشية. ويبدو بأن دأب هذه الجماعة في البحث عن الطعام قد يدفع المسلحين إلي عمق الكاميرون
ياوندي - سامي لطفي

تواجه جماعة "بوكو حرام" المتطرفة أزمة نقص الغذاء، كانت هي السبب الرئيسي فيها، بعدما عاثت في أرجاء نيجيريا فسادًا طوال أعوام عدة، وأجبرت ما يزيد عن مليوني شخص على الفرار وترك منازلهم ومزارعهم، ففي البداية حملت هجماتها الطابع المسلح بالقتل وحرق المنازل واختطاف الرهائن، ولكنها تعتمد الآن على سرقة الطعام والماشية قسرًا من المواطنين.

وأدت سيطرة جماعة بوكو حرام إلى إخلاء قرى بأكملها، بعدما ترك المزارعون الحقول البور وراءهم وغيَّر رعاة الماشية مسارهم تجنبًا لأعمال العنف، وبالتالي أصبحت المنطقة تضم مدن أشباح لمقاتلي هذه الجماعة التي نهبت ما تبقى في المزارع، وذكر حاكم أقصى شمال الكاميرون، ميجياوا باكاري، أن بوكو حرام في حاجة إلى الغذاء في الوقت الحالي وتتضور جوعًا، وهو ما يدفعها إلى الاستيلاء على الأشياء كافة.

بوكو حرام تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقةواستسلم العشرات من مقاتلي بوكو حرام الهزالى، إلى جانب النساء والأطفال الأسرى، للمسؤولين العسكريين في نيجيريا، وهو الموقف الذي تتوقع السلطات تكراره خلال الأسابيع المقبلة، في ظل عدم وجود ملاذً آخر يذهبون إليه، بحسب ما ذكر اللواء أبوبكر، وأشارت التقديرات في الأيام الأولى من شباط/فبراير الماضي، والصادرة عن وزارة الخارجية إلى استيلاء بوكو حرام على ما يقرب من 4,200 رأس ماشية في الكاميرون.

واجتاحت الجماعة في هجومٍ واحد بلدة في الكاميرون واستولت على العشرات من الدراجات وعربات اليد و150 حيوانًا صغيرًا مثل الأغنام والماعز، فضلاً عن اختطاف ستة أشخاص للمساعدة في توجيه الحيوانات إلى نيجيريا، ولم تكتفِ هذه الجماعة المتطرفة بذلك، وإنما اتخذت رهائن مع إجبارهم على سرقة الماشية من قرى أخرى.

وحتى الصيف الماضي وقت بدء الهجمات الانتحارية في أقصي الشمال من الكاميرون، كانت الأمراض الأكثر شيوعًا في المستشفى تتمثل في أمراض المعدة وحوادث الدراجات النارية، بحيث لم تمتلك جراحين، إلا أنه وفي كانون الثاني/ يناير، وصل أطباء بلا حدود لإقامة مخيم كبير، إضافة إلى توجه فريق من وزارة الصحة من أجل تدريب العاملين على علاج إصابات الحرب، وفي الوقت الحالي، تحولت المستشفى إلى عيادة ميدانية النزاع مع جراح بدوام كامل وأكثر من ذلك في المستقبل.

وأسفرت العمليات المشتركة الأخيرة التي قامت بها القوات العسكرية الكاميرونية والنيجيرية عن اعتقال وقتل الكثيرين من المقاتلين، فضلاً عن ضبط أحزمة ناسفة وأسلحة ومعدات لصناعة الألغام، ويأمل المسؤولون بفرض حصار على هؤلاء المقاتلين من كلا الجانبين حتى لا يكون هناك ملاذًا لهم، إلا أن القوة العسكرية متعددة الجنسيات تواجه في بعض الأحيان صعوبة في تأمين الأراضي التي تستعيد فيها السيطرة.

وفي الكاميرون، وبعد أن تمكن الجنود من إخلاء بلدة كيراوا الحدودية من مقاتلي بوكو حرام في تشرين الأول/ اكتوبر، إلا أنهم ومنذ ذلك الحين فقد تعرضوا للهجوم ما لا يقل عن ست مرات، ما أسفر عن ذبح شاب في إحدى هذه الهجمات، بينما وفي مطلع الشهر الماضي، دخل انتحاري للبلدة وفجَّر نفسه خلف أحد المنازل بعدما فشل في التواجد وسط مجموعة كبيرة من الأشخاص وهو ما أدى إلى مقتل أحد المواطنين فقط في الوقت الذي كان فيه الشارع شاغرًا.

 ونتج عن النزوح الجماعي بسبب جماعة بوكو حرام أو الحملة العسكرية العشوائية في بعض الأحيان، ترك نحو 1,4 مليون شخص في المنطقة من دون إمدادات غذائية كافية، بحسب ما ذكرته الأمم المتحدة، بينما يزداد الوضع سوءًا في مدينة بورنو الواقعة شمال شرقي نيجيريا، في الوقت الذي يقول العاملين في المجال الإنساني إن 50,000 شخص على بعد خطوة واحدة من التعرض إلى مجاعة.

 وبينما كان يتم تداول محاصيل الفلفل على طول الحدود التشادية من قبل المزارعين عادة؛ من أجل الحصول على الحبوب المستوردة، إلا أن حقول الفلفل قد تم التخلي عنها ولم يبق سوى القليل للتجارة، ومع حلول موسم الجفاف في أقصى الشمال من الكاميرون، كان حصاد العام الماضي أقل بالفعل من المعتاد بسبب قلة الأمطار، إضافة إلى انخفاض منسوب المياه مع تصاعد المخاوف بشأن الإمدادات الكافية من مياه الشرب، لاسيما في مخيم اللاجئين الذي يأتي إليه وافدون جدد يوميًا.

وتعرض عم ميريام يايا واثنين من أطفاله للقتل عندما اجتاحت جماعة بوكو حرام بلدة كيراوا وقت أن كانت ميريام موجودة هناك، بينما نجا زوجها مثله مثل بقية الرجال الآخرين الذين أدركوا احتمالية استهدافهم بعد لجوئه إلى الغابة، وأشفق عليها سكان قرية مورا الصغيرة التي تضاعفت أعداد سكانها بسبب الوافدين الجدد في الأسابيع الأخيرة ليقوموا ببناء منزل من الطين ليايا وأطفالها الثلاث.

هذا وتعد أزمة الغذاء جزءًا من الدمار الاقتصادي الأوسع في المنطقة، إضافة إلى الأعباء على الكاميرون في الوقت الذي تستضيف فيه الآلاف من اللاجئين الفارين من الحرب الدينية في جمهورية أفريقيا الوسطى المجاورة، كما أن الطوفان من اللاجئين النيجيريين في الكاميرون يخلق مشاعر سلبية، في الوقت الذي قال فيه الزعيم الديني الذي يحرص على حضور حفلات المواليد والزيجات في مخيم ميناوا للاجئين إن هؤلاء النازحين في حاجة إلى العودة لوطنهم.
 

ووجهت اتهمات إلى الكاميرون من جانب الأمم المتحدة في أعقاب إعادة عشرات الآلاف من اللاجئين إلى نيجيريا نهاية العام الماضي، لتخرج الحكومة وتقول إنه سيكون هناك إشراك للأمم المتحدة في أي خطط تتعلق بإعادة اللاجئين، وذكرت منسق الشؤون الإنسانية للأمم الأمتحدة في ياوندي العاصمة، نجاة رشدي، أنهم لا يستطيعون إعادة هؤلاء النازحين إلى حيث لا يوجد أمان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوكو حرام تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة بوكو حرام تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوكو حرام تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة بوكو حرام تعاني الجوع بعد تخلّيها عن القتل والترهيب واعتمادها على السرقة



لحضور حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها ميغان

أمل كلوني تتحدّى الثّلوج بجمبسوت أحمر مع بليزر أسود

نيويورك - صوت الامارات
حصلت المُحامية العالمية أمل كلوني، على لقب "أجمل إطلالة ضيْفة" في زفاف الأمير هاري وميغان ماركل الملكي، ويبدو أنّها لن تدع هذا اللقب يُسلب منها في حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها دوقة ساسكس في نيويورك الأربعاء. ووصلت زوجة الممثل العالمي جورج كلوني، مُرتديةً واحدة من أجمل إطلالاتها على الإطلاق، تألّفت من جمبسوت لونه أحمر صارخ بتوقيع العلامة الأميركية Sergio Hudson، جاء بستايل حمّالات السباغتي والبنطلون الفضفاض، وفي منتصفه حزام عريض مُطابق للون الجمبسوت. أكملت أمل إطلالتها الملكية بوضع بليزر أسود على كتفيها، اكتفت به لحماية نفسها من ثلوج نيويورك، فالأناقة والستايل هُما عنوان إطلالات أمل كلوني، حتّى في الظّروف الجويّة المُتجمدة، ولكي تحتفظ بلقب "الإطلالة الأجمل" انتعلت كلوني كعبا عاليا لونه ذهبي، في حين حملت حقيبة كلاتش من اللون الأحمر ومُطبّعة بنقشة سوداء، واعتمدت مكياجا ورديا ناعما، كما زيّنت أذنيها بأقراط هوب ذهبية مُتوسطة الحجم. يُذكر أنّ
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الأمصال لرموش أكثر سُمكًا وأطول

GMT 15:51 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة

GMT 16:32 2018 الإثنين ,23 إبريل / نيسان

تصميمات ستائر عصرية ومميزة لربيع 2018

GMT 09:45 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

12 مليار درهم صادرات إماراتية إلى أميركا خلال 9 أشهر

GMT 23:52 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تنفيذ مشروعات بنى تحتية في خمس مناطق صناعية بالسويداء

GMT 18:54 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل طريقة لوضع "الماسكارا" من أجل عيون ساحرة

GMT 14:17 2017 الأحد ,06 آب / أغسطس

مشكلات صحية تنغص على المرأة متعة "الجنس"

GMT 22:02 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المنتخب السعودي لكرة اليد يستهل مبارياته بايران

GMT 10:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

ريهام عبدالغفور تنتهي من تصوير فيلم "سوق الجمعة"

GMT 17:49 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

منع اللاعبين الروس من المنافسة في الألعاب الأولمبية الشتوية

GMT 17:24 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

نصائح سهلة لترتيب المطبخ تُساعد على خسارة الوزن

GMT 11:36 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

سيف بن زايد ووزير الداخلية البحريني يحضران أفراح القاسمي

GMT 12:16 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اتحاد الغولف الأردني يستعد لإستضافة المسابقة العربية

GMT 13:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مرشدة سياحية تخاطر بحياتها لتوثيق انهيار كهف جليدي في ألاسكا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates