تأجيل انطلاق مؤتمر القبائل الليبية في القاهرة إثر تأخر وصول الوفود
آخر تحديث 13:02:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الخارجية" تؤكد حضور 220 شيخًا على متن طائرة خاصة

تأجيل انطلاق مؤتمر "القبائل الليبية" في القاهرة إثر تأخر وصول الوفود

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تأجيل انطلاق مؤتمر "القبائل الليبية" في القاهرة إثر تأخر وصول الوفود

شيوخ القبائل الليبية
القاهرة ـ أكرم علي/ فريدة السيد

تأجل افتتاح مؤتمر القبائل الليبية، المقرر انعقاده الاثنين في أحد فنادق القاهرة، وفقًا لما أعلنته وزارة الخارجية، والتي أكدت تأخر وصول بعض وفود القبائل نتيجة الأوضاع الداخلية هناك، وفي انتظار تحديد الموعد الجديد.

وأكد أمين سر اللجنة التحضيرية لمؤتمر القبائل الليبية، محمد الشحومي، وصول 220 شيخًا من شيوخ القبائل الليبية إلى القاهرة، الأحد الماضي، على متن طائرة خاصة، وأن الطائرة عادت إلى الزنتان ثم إلى مطار الأبرق لنقل باقي الشيوخ المشاركين في المؤتمر.

وأوضح الشحومي، في بيان له الأحد الماضي، أن اللجنة التحضيرية لم تعلن الأسماء المقرر مشاركتها في مؤتمر القاهرة في أي من وسائل الإعلام، وأن الأسماء المتداولة عبر مواقع التواصل هدفها زرع الفتن، وأنها "مؤامرة لإحباط المؤتمر".

ووصف الحضور بأنهم "سيكونون من جميع مكونات المجتمع في محاولة للمّ الشمل والوصول بليبيا إلى بر الأمان".
وأشار الشحومي إلى وصول معظم الوفود الأجنبية المشاركة التي تمّت دعوتها للحضور إلا أن هناك عددًا من الزعماء تأخر وصولهم بسبب الأوضاع الأمنية هناك.

وأوضح نائب رئيس المجلس القومي للقبائل العربية والمصرية والمتحدث الرسمي للمجلس د. سالم أبوغزالة، أن مساعي المصالحة بين أبناء القبائل الليبية لن تنجح  إلا من خلال حوار وطني حقيقي بين أبناء الوطن الواحد لاستعادة الوطن الذي اختطف علي يد الجماعات المسلحة والمؤامرات الخارجية.

وأضاف أبو غزالة أن المجلس يساهم في تنظيم مؤتمر الحوار الموحد بين أبناء القبائل العربية الليبية، ويساند وزارة الخارجية في جهودها لتنظيم هذا الحوار، وأن هناك عدد من قيادات المجلس القومي للقبائل العربية والمصرية موجودة في مقر اجتماع القبائل للترحيب بالأشقاء الليبين ولمشاركة أجهزة الدولة في العمل على تنسيق وإنجاح المبادرة.

وأشار إلى أنه "سيكون للقبائل العربية والمصرية دورًا بارزًا في المصالحة، حيث أن لنا امتدادات عرقية ونسب ومصاهرة بين الإخوة الليبين من أبناء القبائل الليبية، وأننا نسعى إلى إنشاء مذكرة تفاهم بين أبناء القبائل الليبية وبين مجلسنا ليكون هناك قنوات اتصال مفتوحة بصفة مستمرة تساهم في الحفاظ على وحدة الوطن الليبي والحفاظ على أمن البلدين.

وصرَّح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، السفير بدر عبدالعاطي، في بيان سابق له، أن استضافة مصر للملتقى يأتي إيمانًا منها بدعم وحدة الشعب الليبي الشقيق وتحقيق الأمن في ربوع ليبيا وإعطاء الدفعة اللازمة لمسار الحوار وإعلاء شأن المصالحة الوطنية بهدف تشكيل حكومة وفاق وطني والمضي في بناء دولة ليبية مستقرة قادرة على استئصال التطرف الذي يهددها والإسهام في استقرار محيطها الإقليمي والدولي.

وأكد عبدالعاطي أن استقرار ليبيا من استقرار مصر التي تعمل دائمًا على دعم سيادة هذا البلد الشقيق ووحدة أراضيه وعلى مساعدة حكومته في استعادة الاستقرار لكافة أنحائه، وستظل مصر داعمة وبقوة لكل ما يؤدي إلى المصالحة السياسية لإخراج الأشقاء في ليبيا من الظرف الذي يعيشونه منذ فترة.

وأضاف أن الهدف من الملتقى "توحيد الشعب الليبي ونبذ الفرقة التي تهدده، وللأهمية البالغة لدور القبائل الليبية والمجتمع الأهلي وتأثيرهما الواسع في جهود إعادة الوئام والاستقرار إلى الساحة الليبية، وفي مساندة المؤسسات الشرعية للدولة الليبية ممثلة في مجلس النواب والحكومة الشرعية، ودعم التوصل لتوافق وطني يساهم في نجاح مسار الحوار الذي تقوده الأمم المتحدة في ليبيا من خلال مبعوث السكرتير العام برناردينو ليون.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأجيل انطلاق مؤتمر القبائل الليبية في القاهرة إثر تأخر وصول الوفود تأجيل انطلاق مؤتمر القبائل الليبية في القاهرة إثر تأخر وصول الوفود



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 18:49 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

الإمارات تقود مستقبل الطيران عالمياً
 صوت الإمارات - الإمارات تقود مستقبل الطيران عالمياً

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 20:01 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 21:14 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

يحمل إليك هذا اليوم كمّاً من النقاشات الجيدة

GMT 21:20 2012 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق يحول هاتف "آي فون" إلى مختبر طبي متنقل

GMT 09:22 2013 السبت ,15 حزيران / يونيو

انتخابات إيران معضلة الاقتصاد إلى الواجهة

GMT 14:07 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

نهان صيام تَبتكر إكسسوارات متميزة تدمج التراث بالحضارة

GMT 09:52 2017 الأربعاء ,27 أيلول / سبتمبر

النجم أحمد فهمي يحلّ ضيفًا على برنامج "الليلة عندك"

GMT 02:12 2017 الإثنين ,13 شباط / فبراير

تعيين العريفي مستشارًا في مجلس أبوظبي الرياضي

GMT 11:10 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

هند صبري تعتبر حصول الفنان على أجر مرتفع مجرد شطارة

GMT 23:25 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

نظرة على ديكور منزل فرح الهادي وعقيل الرئيسي

GMT 18:11 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

محمد هنيدي وأسيل عمران ينضمان إلى “تيك توك”

GMT 21:42 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

النصر يهزم الوحدة ويعزّز صدارة كأس اليد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates