تجدد الاشتباكات بين حماية الشعب وداعش في ريف رأس العين
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

معلومات أولية عن قتل عدد من عناصر الوحدات الكردية

تجدد الاشتباكات بين "حماية الشعب" و"داعش" في ريف "رأس العين"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تجدد الاشتباكات بين "حماية الشعب" و"داعش" في ريف "رأس العين"

وحدات "حماية الشعب" الكردية
دمشق ـ نور خوام

تجددت الاشتباكات بين مقاتلي وحدات "حماية الشعب" الكردية مدعمة بقوات "حرس الخابور" و"المجلس العسكري السرياني" من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في محيط بلدة تل تمر في محافظة الحسكة، وسط قصف متبادل بين الطرفين.

وانفجر لغم في ريف بلدة تل تمر ومعلومات أولية عن أنَّ مقاتلين اثنين على الأقل لقيا مصيرهما إثر الانفجار، بينما انفجرت عبوة ناسفة في ناحية جل آغا (الجوادية)، ما أدى لإصابة عنصر من قوات الأمن الداخلي الكردية "الأسايش" بجراح.

وكذلك تجددت الاشتباكات في ريف مدينة رأس العين (سري كانيه) بين وحدات "حماية الشعب" الكردية وتنظيم "داعش" وسط قصف متبادل بين الطرفين، في حين دارت اشتباكات في الريف الجنوبي لبلدة تل براك بين الوحدات الكردية مدعمة بجيش "الصناديد" التابع لحاكم مقاطعة الجزيرة حميدي دهام الهادي من جهة، وتنظيم "داعش" من جهة أخرى، ومعلومات أولية عن قتل عدد من مقاتلي الوحدات الكردية.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة داعل، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين أوقفت القوات الحكومية مواطنين في بلدة ازرع في ريف درعا، واقتادتهم إلى جهة مجهولة بحسب نشطاء من المنطقة، كما دارت اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، ومقاتلي الفصائل المقاتلة والمتشددة عند أطراف ريف درعا الشمالي الشرقي.

ولقي 3 مقاتلين من الفصائل المتشددة مصيرهم خلال اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في محيط مدينة جسر الشغور في محافظة إدلب، التي شهدت تمكن مجموعة من مقاتلي الفصائل المتشددة من الدخول والتمركز في مبنى قرب الدوار، ودارت على إثرها اشتباكات بين الطرفين، عقبها هدوء، دون معلومات عن مصير المجموعة.

وترافق ذلك مع حالة استنفار للقوات الحكومية في المدينة، بينما قتل ضابط برتبة نقيب في صفوف القوات الحكومية خلال اشتباكات مع الفصائل المقاتلة والإسلامية في ريف إدلب، بينما لقي مقاتل من "جبهة النصرة" من جنسية عربية مصيره خلال اشتباكات في ريف إدلب.

ودارت اشتباكات بين وحدات "حماية الشعب" الكردية مدعمة بكتائب مقاتلة من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر، في محيط بلدة صرين بالريف الجنوبي لمدينة عين العرب (كوباني) وسط قصف متبادل بين الطرفين.

وتدور اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والكتائب المتشددة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، في محيط قرية الرشادية قرب خناصر بريف حلب الجنوبي، بينما سقطت قذائف على مناطق سيطرة القوات الحكومية على منطقة نزلة الحريري ومنطقة الميرديان بمدينة حلب، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في جرود القلمون، دون معلومات عن خسائر بشرية، بينما تجددت الاشتباكات بين الفصائل المتشددة والمقاتلة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر في محيط بلدة زبدين وبالقرب منها في غوطة دمشق الشرقية، بالتزامن مع قصف للقوات الحكومية على مناطق في بلدة زبدين بالقذائف وبصاروخين يعتقد أنهما من نوع أرض - أرض، ولم ترد معلومات عن إصابات.

وسقطت قذيفة على منطقة العباسيين في محافظة دمشق، ومعلومات أولية عن إصابة طفلة ومواطنة بجراح، بالإضافة لأضرار في ممتلكات مواطنين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجدد الاشتباكات بين حماية الشعب وداعش في ريف رأس العين تجدد الاشتباكات بين حماية الشعب وداعش في ريف رأس العين



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 11:47 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 19:20 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الأحد 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 10:27 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

عودة علا الفارس للعمل في "MBC" تغضب النشطاء السعوديين

GMT 04:29 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

جُزر المالديف الاختيار الأفضل للعرائس في شهر العسل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates