تراجع في نفط برنت وانحدار في النفط الأميركي لأقل من 30 دولارًا للبرميل
آخر تحديث 00:16:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تعرقل التوصل إلى اتفاق بين منظمة "أوبك" وروسيا في شأن خفض الإنتاج

تراجع في نفط "برنت" وانحدار في النفط الأميركي لأقل من 30 دولارًا للبرميل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تراجع في نفط "برنت" وانحدار في النفط الأميركي لأقل من 30 دولارًا للبرميل

النفط الأميركي
واشنطن وسف مكي

تراجع سعر نفط "برنت" أكثر من خمسة في المئة، وهبط النفط الأميركي الى مستوى اقل من 30 دولارًا للبرميل، بفعل المخاوف في شأن آفاق الطلب وزيادة المعروض، فيما تلاشت الآمال بالتوصل إلى اتفاق بين منظمة "أوبك" وروسيا في شأن خفض الإنتاج.
 
وهبط سعر "برنت" تسليم نيسان (أبريل) 1.82 دولار إلى 32.42 دولار للبرميل بعدما هبط 1.75 دولار أو ما يعادل 4.9 في المئة عند التسوية في الجلسة السابقة. ونزل سعر خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة تسليم أقرب شهر استحقاق، 1.63 دولار إلى 29.99 دولار للبرميل، بعدما هوى إلى 29.92 دولار. وكان الخام هبط دولارين أو ما يعادل 5.9 في المئة في الجلسة الماضية.
 
وأعلنت وزارة الطاقة الروسية، الثلاثاء، ان وزيري الطاقة الروسي والفنزويلي ألكسندر نوفاك وأيولوخيو ديل بينو، ناقشا إمكانية عقد مشاورات بين المنتجين من داخل "أوبك" وخارجها في المستقبل القريب. لكن مندوبين لدى "أوبك" قالا الأربعاء، إن المنظمة لم تحدد بعد موعدًا لأي محادثات مع روسيا وغيرها من المنتجين المستقلين بهدف دعم أسعار النفط.
 
واستبعد مصرف "غولدمان ساكس" "في شكل كبير" ان تتعاون "أوبك" مع روسيا لخفض الإنتاج"، معتبرًا "أن خطوة كهذه ستؤتي نتائج عكسية إذ سيؤدي ارتفاع الأسعار إلى إعادة الإنتاج المجمد إلى السوق". وأظهرت بيانات من وزارة الطاقة الروسية ان الإنتاج النفطي الروسي زاد إلى 10.88 مليون برميل يوميًا في كانون الثاني (يناير) في مقابل 10.83 مليون برميل يومياً في كانون الأول (ديسمبر). ورجح استطلاع لوكالة "رويترز" ان تكون المخزونات التجارية الأميركية من الخام زادت بواقع 4.7 مليون برميل الأسبوع الماضي لتسجل مستوى قياسيا جديدا عند 499.6 مليون برميل.
 
وحذر وزير الاقتصاد الروسي أليكسي أوليوكاييف من ان الوضع المالي "الحرج" للبلاد بسبب انهيار السوق النفطية يجعل تنفيذ مشاريع التخصيص التي تُناقَش منذ فترة طويلة أمرًا عاجلًا. وقال الوزير "في 2014 - 2015، كانت السوق تميل إلى الانخفاض، وتوقعنا ان يتغير الوضع. لكننا بدأنا ندرك ان الانتظار لم يعد ممكنا". وتابع ان "وضع الموازنة حرج فيما لا توحي اضطرابات الأسواق المالية بأي توجه إلى التحسن".
 
ونقل موقع معلومات وزارة النفط الإيرانية على الانترنت (شانا) عن مدير شركة النفط الوطنية الإيرانية ركن الدين جوادي قوله ان بلاده تستهدف تصدير 2.3 مليون برميل من الخام يوميًا في السنة المالية المقبلة التي تبدأ بتاريخ 21 آذار (مارس). وأعلنت شركة النفط والغاز البريطانية "بي بي" أسوأ نتائج سنوية فيما يزيد عن 20 سنة في 2015، مؤكدة أنها ستخفض آلاف الوظائف في ظل الانخفاض الحاد لأسعار النفط. وأعلنت شركة النفط الأميركية الكبرى "إكسون موبيل" انخفاضاً بلغ 58 في المئة في أرباحها الفصلية إذ أضر هبوط أسعار النفط بنتائج أكبر شركة نفطية مدرجة في العالم.
 
واتخذت الدول المنتجة للنفط داخل "اوبك" وخارجها تدابير تقشف ووجهت نداءات استغاثة الى المؤسسات المالية الدولية او لجأت الى عمليات تخصيص جزئية في مواجهة التراجع الحاد في عائداتها. ووجدت الدول المنتجة للخام نفسها مرغمة على البحث عن مصادر اخرى للعائدات واللجوء الى خفض نفقاتها. وقال كبير اقتصاديي في بنك "سوسييته جنرال" اوليفييه غارنييه "انه مصدر للخطر".
 
وأضاف غارنييه ان "العجز في الموازنة يتراكم بسرعة وللحفاظ على السلم الاجتماعي وعلى نفقات التسليح ليس بوسع الدول المنتجة خفض الانفاق العام". وحذر صندوق النقد الدولي من تبعات هبوط النفط في منتصف كانون الثاني (يناير) لدى تحديث توقعاته الاقتصادية. وقال ان انخفاض النفط يضغط بشدة على موازنات الدول المصدرة وعلى فرصها في تحقيق النمو. وتمكنت الدول المصدرة بفضل ارتفاع اسعار النفط خلال الأعوام الماضية من ان تراكم ثروات، إلا أنها بدأت بالتراجع.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع في نفط برنت وانحدار في النفط الأميركي لأقل من 30 دولارًا للبرميل تراجع في نفط برنت وانحدار في النفط الأميركي لأقل من 30 دولارًا للبرميل



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 01:23 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

فرنسا تعبر سويسرا وتحقق العلامة الكاملة في مونديال اليد

GMT 19:26 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي طرق بسيطة لإعادة الحياة لفناء منزلك

GMT 10:02 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

متلازمة شيهان تصيب الأمهات بسبب نزيف ما بعد الولادة

GMT 11:26 2015 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

بلدية أملج تبدء إزالة الأثار الناتجة عن الأمطار الغزيرة

GMT 04:22 2013 الأحد ,30 حزيران / يونيو

برادا كاندي العطر الخاص بالفتاة الشقية فقط

GMT 14:53 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

لقطات نادرة لزيارة هتلر للجرحى جراء محاولة اغتياله

GMT 14:10 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

القفطان المغربي العصري يقود زهرة اليعقوبي إلى العالمية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates