تطعيم 13 مليون طفل ضد شلل الأطفال ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان
آخر تحديث 12:18:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تواصل المُبادرة نجاحها الاستثنائي للشهر الرابع على التوالي

تطعيم 13 مليون طفل ضد "شلل الأطفال" ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تطعيم 13 مليون طفل ضد "شلل الأطفال" ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان

تطعيم 13 مليون طفل باكستاني ضد شلل
أبوظبي - راشد الظاهري

أعلنت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان عن النتائج النهائية لتنفيذ حملة الإمارات للتطعيم، والتي تكلّلت بالنجاح في تطعيم 13 مليونًا و283 ألفًا و701 طفل باكستاني ضد مرض شلل الأطفال؛ تنفيذًا للتوجيهات الكريمة لرئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بدعم القطاع الصحي وتعزيز برامجه الوقائية في جمهورية باكستان الإسلامية، وضمن مبادرة ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المُسلّحة، الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لاستئصال مرض شلل الأطفال في العالم.

وكشف مدير المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان، عبدالله خليفة الغفلي، عن النتائج التفصيلية لحملة الإمارات للتطعيم ضد مرض شلل الأطفال في جمهورية باكستان الإسلامية، والتي تمكّنت خلال حزيران/ يونيو وتموز/ يوليو وآب/أغسطس وأيلول/ سبتمبر الماضية من إيصال اللقاحات وتطعيم 13 مليونًا و 283 ألفًا و701 طفل منهم 10 ملايين و235 ألفًا و995 طفلاً تمّ تطعيمهم في منطقة في إقليم خيبر بختونخوا و3 ملايين و477 ألفًا و706 أطفال تمّ تطعيمهم في إقليم المناطق القبلية فتح، وهي الأقاليم التي تعاني من وجود أكبر عدد من حالات الأطفال المصابين بمرض شلل الأطفال على مستوى العالم.

كما سجّلت خلال الأشهر الماضية من العام 2014 نحو 95 بالمائة من نسبة عدد الإصابات بشلل الأطفال التي حدثت في جمهورية باكستان الإسلامية والتي بلغت 206 حالات إصابة بالمرض.

وأشار مدير المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان إلى أنَّ حملة الإمارات للتطعيم واصلت وللشهر الرابع على التوالي نجاحها الكبير والاستثنائي في تنفيذ حملات التطعيم للأطفال، الذين تقل أعمارهم عن الخمس سنوات في 25 منطقة في إقليم خيبر بختونخوا وإقليم المناطق القبلية فتح.

واستطاعت أنَّ تتجاوز أعداد الأطفال المستهدفين بنسبة عالية؛ حيث نجحت حملة شهر أيلول/ سبتمبر الماضي في تطعيم 5 ملايين و 216 ألفًا و 405 أطفال منهم 3 ملايين و822 ألفًا و27 طفلاً في 11 منطقة في إقليم خيبر بختونخوا ومليونًا و394 ألفًا و378 طفلاً تم تطعيمهم في 12 منطقة في إقليم المناطق القبلية فتح.

وأوضح أنه وبتوجيهات قيادتنا الرشيدة تمّ تنفيذ حملات التطعيم المخطّط لها بصورة مثالية ومطابقة للبرنامج الزمني والتوزيع الجغرافي في جميع المناطق والمدن والقرى المستهدفة؛ حيث نجحت هذه الحملات على مدى أربعة اشهر من تطعيم عدد 3 ملايين و 48 ألفًا و 669 طفلاً خلال شهر حزيران وعدد 2 مليون و38 ألفَا و831 طفلا خلال شهر تموز وعدد 2 مليون و979 ألفًا و796 طفلاً خلال شهر آب وعدد 5 ملايين و216 ألفًا و405 أطفال خلال تنفيذ حملات شهر أيلول الماضي.

وأكد الغفلي أنَّ النجاح الكبير لحملة الإمارات للتطعيم في ايصال اللقاحات وتطعيم أكثر من 13 مليون طفل باكستاني ضد مرض شلل الأطفال يبرهن للعالم بأنَّ الجهود والمبادرات الإنسانية لدولة الإمارات العربية المتحدة بتوجيهات القيادة الحكيمة لرئيس الدولة الفعالة والمتميزة في تحقيق أهدافها الإنسانية النبيلة وتعزيز تنمية صحة الإنسان وحمايته من الأمراض والأوبئة.

كما يؤكد على الدور القيادي لدولة الإمارات في مساعدة أبناء الشعوب الفقيرة والمحتاجة ودعم الجهود الدولية وبرامج هيئة الأمم المتحدة لوقاية المجتمعات من الأمراض والأوبئة والأزمات والكوارث وتأمين الحياة الكريمة للإنسان.

وأكد مدير المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان على أهمية مبادرة الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان نائب القائد الأعلى للقوات المُسلّحة لاستئصال مرض شلل الأطفال في أصعب وأكبر المناطق الحاضنة له في العالم، مشيرًا إلى أنَّ مؤشرات النجاح الاستثنائي التي بدأت منذ اليوم الأول لإطلاقها تدل على مدى تقدير ومحبة أبناء الشعب الباكستاني وثقتهم الكبيرة في ما تقدمه الأيادي البيضاء للقيادة الإماراتية الرشيدة لهم؛ حيث تميزت حملة الإمارات للتطعيم بنسبة نجاح عالية وإقبال كثيف من قِبل أهالي المناطق المستهدفة للاستجابة للحملة والمبادرة إلى تطعيم أطفالهم من خلالها، مؤكدين ثقتهم بأنَّ دولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الرشيدة لا تقدم لهم إلا عطاء الخير ولا تساهم بجهد إنساني إلا بما فيه منفعتهم ومنفعة أبنائهم.

وأوضح أنَّ التنفيذ الميداني لحملات التطعيم تمّ بتنسيق وتعاون مشترك بين إدارة المشروع الإماراتي وقيادة الجيش الباكستاني وبمشاركة أطباء وممثلين عن منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة الباكستانية ووزارات الصحة في حكومات الأقاليم؛ حيث حرصت جميع الجهات المشاركة على تعزيز نجاح الحملة ودعم جهود فرق التطعيم والتأمين وتخطيط وتنظيم عمليات إعطاء اللقاحات للأطفال المستهدفين، مشيرًا إلى أنَّ تنفيذ حملة الإمارات للتطعيم تمّ وفق الخطة المحددة لها بالتزامن مع تنفيذ حملة إعلامية واسعة لتوعوية وتنبيه السكان بخطورة وباء شلل الأطفال وتشجيعهم وحثّهم على المبادرة بتطعيم أبنائهم ووقايتهم من شلل الأطفال تحت شعار " الصحة للجميع.. مستقبل أفضل ".

وقد نفذت الحملة بمشاركة مئات الآلاف من فرق التطعيم الثابتة والمتنقلة وفرق التدقيق والمتابعة والإشراف وتمّ خلالها استخدام خيارين لإيصال اللقاحات وتطعيم الأطفال الأول من خلال فرق التطعيم الثابتة في المراكز الصحية والثاني من خلال فرق التطعيم المتنقلة التي خصّصت لتغطية المناطق والقرى التي لا يستطيع سكانها الوصول إلى مراكز التطعيم الرئيسية.

 وبهذه المناسبة صرّح المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في شرق المتوسط، الدكتور علاء علوان بأنَّ "دعم دولة الإمارات العربية المتحدة لحملة التطعيم ضد شلل الأطفال في باكستان وبتوجيهات وحرص شخصي من قيادتها الرشيدة وخاصة مبادرة الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان هو مثال بارز ونموذجي للتضامن والمؤازرة والعون الذي ينبغي أنَّ يسود بين كل أعضاء مجتمعنا الدولي ولاسيما في مجال مكافحة أوبئة وأمراض لا تعرف حدودًا جغرافية ولا تفرّق بين شعب وآخر"، معربًا عن الامتنان لهذه المبادرة الإماراتية الكريمة والتطلع إلى المزيد من التوسع فيها لتغطي مناطق أخرى متضررة وإلى إمكانية انضمام المزيد من الدول الأخرى القادرة إلى هذه الجهود الإنسانية النبيلة والمشرفة من أجل تحسين مستقبل الأطفال وحماية صحتهم الغالية.

وتستمد حملة الإمارات للتطعيم أهميتها من خلال دورها في دعم المبادرة العالمية التي أقرّتها الجمعية العامة للصحة العالمية لاستئصال شلل الأطفال نهاية العام 2018 ودعم خطة الطوارئ الوطنية التي أطلقتها الحكومة الباكستانية للقضاء على فيروس مرض شلل الأطفال.

وتحظى حملة الإمارات للتطعيم بدور استثنائي وأهمية خاصة في جهود القضاء نهائيا على وباء شلل الأطفال؛ حيث تترقب منظمة الصحة العالمية وجميع المنظمات العالمية الأخرى نجاح حملة الإمارات كمؤشر إيجابي للحدّ من انتشار فيروس شلل الأطفال ليس على مستوى جمهورية باكستان الإسلامية ولكن على مستوى جميع دول العالم.

وكان بن زايد قد قدم مبلغ 440 مليون درهم "120 مليون دولار أميركي" مساهمة من سموه في دعم الجهود العالمية لاستئصال مرض شلل الأطفال بحلول العام 2018 مع التركيز بشكل خاص على باكستان وأفغانستان؛ حيث أكد ولي عهد أبوظبي أنَّ إنقاذ الأطفال من أمراض يمكن الوقاية منها هو عمل إنساني عظيم لا يتحقق إلا بتكاتف وتعاون الجميع، مشيرًا إلى أنه بقيادة وتوجيهات رئيس الدولة فإنَّ دولة الإمارات العربية المتحدة تسعى دائمًا لتدشين شراكات عالمية لحل هذه القضايا الدولية المهمة.

وأكد أنَّ الفرصة التاريخية لا تزال أمام العالم للقضاء كليًا على مرض شلل الأطفال خلال السنوات الست المُقبلة في ظلّ الانخفاض الكبير في حالات الإصابة بهذا المرض الموهن عالميًا، مضيفًا أنَّ المجتمع الدولي قادر في هذه اللحظة الحاسمة على مواجهة هذا التحدي للقضاء على مرض شلل الأطفال وتحقيق منفعة دائمة للأجيال المُقبلة.

وتُعدّ هذه المساهمة ثاني المساهمات الكبرى التي يقدمها محمد بن زايد آل نهيان لإيصال اللقاحات المنقذة للحياة إلى الأطفال في جميع أنحاء العالم.

وفي العام 2011 أعلن كل من محمد بن زايد آل نهيان ومؤسسة بيل ومليندا جيتس عن شراكة استراتيجية تمّ خلالها تقديم مبلغ إجمالي قدره 100 مليون دولار أميركي، مناصفة بين الطرفين لشراء وإيصال اللقاحات الحيوية للأطفال في أفغانستان وباكستان.

وأعرب سكان المناطق التي شملتها حملة الإمارات للتطعيم عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها على هذه المبادرة الإنسانية للقضاء على شلل الأطفال في باكستان، وأشاروا إلى أهمية المشاريع التنموية التي نفذتها دولة الإمارات العربية المتحدة في المناطق التي تأثرت بكارثة الفيضانات وخاصة في مجال الصحة مؤكدين أنَّ ارتباط مبادرة التطعيم باسم دولة الإمارات العربية المتحدة قد عزّز من نجاح الحملة وكثف من نسبة إقبال السكان عليها لأخذ جرعات التطعيم لأبنائهم.

وأكد الأطباء والمسؤولون المشاركون في الحملة أنَّ حملة الإمارات للتطعيم مؤثرة في المجتمع المحلي بسبب دعمها من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة وارتباطها بها مما جعل الإقبال عليها والتجاوب معها كبيرًا جدًا لم تشهده أيّة حملات سابقة، وأشاروا إلى أهمية مبادرة الإمارات بإطلاق هذه الحملة الإنسانية لحماية الأطفال الباكستانيين من الأوبئة والأمراض الخطرة التي تهدّد صحتهم وسلامتهم وعافيتهم والتي تعتبر إضافة جديدة في سجل المبادرات الإنسانية الدائمة والمتواصلة للقيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة لمساعدة أطفال العالم وحمايتهم من الأمراض وتأمين المستقبل المشرق لهم.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطعيم 13 مليون طفل ضد شلل الأطفال ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان تطعيم 13 مليون طفل ضد شلل الأطفال ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطعيم 13 مليون طفل ضد شلل الأطفال ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان تطعيم 13 مليون طفل ضد شلل الأطفال ضمن حملة الإمارات لمساعدة باكستان



تألّقت بفستان "لاتيكس" باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضًا : تألُّق بيونسيه بفستان قصير ذي تصميم متداخل الألوان وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 04:56 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

راموس يتعرّض للانتقادات بسب سخريته من كريستيانو رونالدو

GMT 23:34 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

ميسي يفشل في تسجيل هدف على ملعب "أتلتيكو مدريد"

GMT 22:35 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

"نيمار" مُستبعد من مواجهة مانشستر يونايتد

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

استعدْ لمُشاهدة 3 ظواهر سماوية تتشابك لخلق خسوف كلي للقمر

GMT 03:27 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

بليغريني يعتبر خروج وست هام من الكأس يفيد ليفربول

GMT 04:44 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates